الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

أسباب الغازات الكثيرة واعراضها وعلاجها

بواسطة:
أسباب الغازات الكثيرة

الغازات هى عبارة عن الهواء االذى يوجد فى القناة الهضمية التى تمتد من فتحة الفم إلى فتحة الشرج، وعندما تتحرك العضلات التى توجد فى القناة الهضمية تنتج بعض المجموعات من الهرمونات والإنزيمات التى تساعد بدورها فى هضم الأطعمة التى يتم تناولها من قبل الإنسان، وتلك الغازات من الطبيعى أن تخرج من جسم الإنسان ولكن عندما تحتبس تلك الغازات فى البطن تحدث الكثير من المشاكل.

إن غازات البطن تنشأ بشكل طبيعي في الجهاز الهضمي للإنسان وبالأخص بعد تناول الوجبات، فتكون تلك الغازات إما مهضومة مع الطعام المهضوم أو تنشأ تلك الغازات كنوع من الفضلات، بينما الشيء المزعج في الإصابة بتلك الغازات أنها يمكن أن تكون بكميات كبيرة فى البطن وتتكون تلك الغازات بشكل رئيسى من خمس عناصر ليس لها رائحة وهي عبارة عن ( الميثان، الأكسجين، ثاني أكسيد الكربون، النتروجين، الهيدروجين ) وغيرها من الغازات الأخرى، أما بالنسبة للرائحة الكريهة التى تنتج عند إخراج تلك العناصر الغازية الأخرى، كهذه المحتوى على الكبريت أو على الإندول، فيقول الباحثون عندما تكثر تلك الغازات لدى الإنسان أى عندما تصل إلى عشرين مرة فى اليوم الواحد يكون هناك ضرر ويجب على المريض وقتها إستشارة الطبيب المختص.

ويوجد مصدران رئيسيان لتكون غازات البطن، وأولهما أن يكون الهواء قد تم بلعه مع تناول كل من الطعام والشراب أو مع اللعاب، وفى الغالب ما تخرج تلك الغازات عند التجشؤ أو عند إطلاق الريح، والمصدر الثاني لتكون الغازات التى تنتج من قبل البكتريا النافعة الموجودة في القولون.

أسباب إصابة البطن بالغازات الكثيرة

توجد العديد من الأسباب التى تصيب الإنسان بالغازات والهواء فى المعدة ومن تلك الأسباب :

  • تناول أنواع محددة من الأطعمة وتحديداً التي تحتوي على الكربوهيدرات، إذا أن كل من الدهون والبروتينات تؤدي إلى إنتاج الغازات بشكل أقل مما تنتجه الكربوهيدرات، ومن أهم الأطعمة التي تسبب الغازات الكثيرة فى كل من الأمعاء والمعدة هي : الملفوف، الفوصولياء، البروكلي، والعدس واللوبيا والكثير من البقوليات وغيرها من الخضروات والفواكه الأخرى.
  • الإصابة بحالات مرضية معينة التي تتسبب في إنخفاض معدل هضم الجهاز الهضمي للطعام، وبذلك يزداد نشاط البكتريا فيها، فبالتالى يزداد إنتاج الغازات فى البطن، ومن ضمن تلك الأمراض سوء الهضم، وحدوث بعض الإضطرابات في الأنسجة المبطنة للأمعاء، أو الإصابة بالعديد من مشاكل المرارة.
  • تناول بعض أنواع الأدوية فإن هناك الكثير من العقاقير الطبية أو الأدوية التى تؤدي بدورها إلى خروج الكثير من الغازات كعرض جانبي مثلاً، ومن تلك الأدوية المسكنات والمضادات الحيوية وغيرها من الأدوية الأخرى.
  • إبتلاع كميات كبيرة من الهواء والذي يدخل إلى الفم من خلال تناول الطعام أو حتى أثناء الكلام أو حتى أثناء الشرب أو أثناء مضغ العلكة لفترات طويلة.
  • بعض العادات السيئة التي تؤدي لكثرة وجود الغازات كالتدخين ومضغ العلكة وتناول بعض الحلوى الصلبة وتناول الكثير من الوجبات السريعة والمياة الغازية والصودا.
  • التغيرات الهرمونية خاصةً تلك التي تحدث عند النساء لأن جسم النساء أكثر قدرة على الإحتفاظ بالسوائل أكثر من الرجال وبالتالي خروج الغازات أو تكونها.
  • إرتداء بعض مقومات الأسنان الواسعة أو التى يكون مقاسها غير مناسب للمريض.
  • الحمل أو الولادة.
  • السمنة المفرطة.
  • تناول الطعام بشكل سريع.
  • عدم مضغ الطعام بشكل جيد.
  • الإصابة بإنسداد الأمعاء.
  • الإصابة بالقولون العصبى.
  • تناول العصير عن طريق القشة تعمل على إمتلاء البطن بالهواء.

وتوجد  العديد من الأسباب الأخرى التى تكون عبارة عن سبباً رئيسياً فى تكون غازات المعدة بشكل كبير.

أعراض كثرة غازات البطن

  • الشعور بألم قوي متغير الإتجاه مرتبط بحركة الغازات في الأمعاء حيث أن الغازات لا تصيب مكان واحد فقط فى المعدة بل تتحرك بأكثر من مكان وبسرعة.
  • خروج الغازات من البطن بشكل متزايد عن المعدلات الطبيعية لخروج الغازات الطبيعى، حيث يخرج الإنسان الطبيعي الغازات حوالى أربعة عشر مرة فى اليوم الواحد.
  • زيادة حجم البطن بشكل ملحوظ.
  • فقدان الشهية وبالتالى فقدان الوزن بصورة سريعة.
  • الإحساس بكل من التعب والإرهاق الشديد والضعف العام.
  • الإسهال.
  • الإمساك.
  • الإصابة بالأنيميا أو فقر الدم.
  • الشعور بالدوار.
  • الإصابة بالصداع المستمر.
  • الشعور الدائم بعدم الإرتياح.
  • الشعور بالمغص الشديد وآلام بالبطن والمعدة.
  • الشعور بكل من الغثيان والثقل.

أهم الأطعمة والمشروبات التي تزيد من غازات البطن

الفاصولياء والملفوف والبروكلي ونبات الهليون والكثير من الخضروات والبقوليات، وهذا بسبب إحتوائها على سكر الرافينور.

وأيضاً من الأطعمة الأخرى التى تسبب الكثير من الغازات البطاطا والذرة والمعكرونة والقمح وهذا بسبب إحتوائها على النشا، ويعد الأرز هو الطعام الوحيد الذى يحتوي على النشا الذي لا يسبب كثرة الغازات بكل من المعدة والأمعاء.

ومن الأطعمة الأخرى التى تسبب الإصابة بالغازات الكثيرة هى البصل والخرشوف والكمثرى والثوم وهذا بسبب وجود الفركتوز فيها، والتفاح والدراق والمشمش وهذا نتيجة إلى دخول سكر السوربيتول في تكوينها.

كيفية علاج غازات البطن الكثيرة

يعتمد العلاج على السبب المؤدي للغازات، فعندما يكون سبب تكون الغازات بالبطن هو تناول الطعام بشكل سريع، فالضرورة لابد أن يكون العلاج من خلال تناول الطعام بشكل بطيء، كما أن هناك بعض الأعشاب التي تساعد في التخفيف من الغازات وعلاجها وأيضاً الوقاية من الإصابة بها، ومن أهم تلك الأعشاب :

  • النعناع :

يحتوي النعناع على مجموعة هامة من المواد المضادة التي تساعد على التخلص من تقلصات البطن والأمعاء التي يتعرض لها الجهاز الهضمي، فقط يمكن تناول أوراق النعناع بعد الوجبات، أو إضافته للسلطات والأطعمة، أو يمكن غلي أوراق النعناع في الماء وتناول ما يعادل ثلاث كؤوس من مغلى النعاع فى اليوم الواحد لعلاج والوقاية من الإصابة بالغازات التى تصيب كل من المعدة والأمعاء.

  • بذور الشمر :

يوجد بالشمر مجموعة كبيرة من المواد المضادة للميكروبات والبكتيريا التي تسبب بدورها الغازات، وبالتالي تخف منها كما أن بذور الشمر يتم إستخدامها كمدر للبول فقط، يتم تناول كميات من بذور الشمر بشكل يومي، وخاصاً بعد تناول الوجبات الغذائية، أو يمكن إضافة كمية من بذور الشمر في الماء، وتترك لمدة تتراوح ما بين الخمس إلى العشر دقائق، ويتم بعدها تصفيته ويتم تناوله بمعدل ثلاث مرات فى اليوم الواحد.

  • الينسون :

من المعروف أن الينسون مضاد للمغص وطار للغازات كما أنه يعمل على التخلص من التقلصات الشديدة التى تصيب المعدة والأمعاء، فيجب أن يؤخذ ملعقة كبيرة من الينسون وتوضع في ماء مغلي لمدة لا تقل عن خمسة دقائق مع إغلاق الغطاء، ثم يشرب هذا الخليط بعد تناول الطعام أى بعد تناول الوجبات، أى حوالى ثلاث مرات فى اليوم الواحد.

  • الزنجبيل :

يعتبر الزنجبيل هو الآخر من الأعشاب التى تعمل على التخلص من مشاكل المعدة والأمعاء مثل التخلص من التقلصات والتخلص من غازات البطن أيضاً، وللحصول على أفضل النتائج يمكن أن يتم وضع حوالى خمس قطع رقيقة من الزنجبيل فى كوب واحد من الماء الساخن ويجب أن يترك الخليط لمدة لا تقل عن عشرة دقائق وهذا بالطبع مع تحليه الزنجبيل بالعسل، مع وضع القليل من عصير الليمون، ويتم تناول حوالى ثلاث كؤوس من هذا الخليط فى اليوم الواحد، ويمكن تناول الزنجبيل بطريقة أخرى وهى إضافة ملعقة كبيرة من مبشور الزنجبيل قبل تناول الوجبات، ومن الطرق الأخرى التى يستخدم فيها الزنجبيل فى حل مشاكل المعدة هى إضافة الزنجبيل البودر فى الأطعمة أثناء الطهى.