الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

أسباب عدم بكاء الطفل بعد الولادة

بواسطة: نشر في: 3 سبتمبر، 2021
mosoah
أسباب عدم بكاء الطفل بعد الولادة

تعرف على أبرز أسباب عدم بكاء الطفل بعد الولادة وفقًا للدراسات الطبية والعلمية، إذ ينتاب الأم والأب الشعور بالقلق والتوتر في حالة ولادة الطفل من دون أن يصدر عنه صوت البكاء، لاسيما فقد يُشير عدم بكاء الطفل إلى خلل في الرئتين.

وفي المقابل لا يُعد عدم البكاء للطفل مؤشرًا خطرًا بل إنه قد يُشير إلى حدوث خلل في إحدى تلك العناصر التي التي تسهم في إصدار الصوت التي من بينها؛ التنفس، عضلات الوجه، أو القناة الهضمية، نتعرّف على تلك الأسباب عبر مقالنا في موسوعة ، فتابعونا.

أسباب عدم بكاء الطفل بعد الولادة

فإليك عزيزي القارئ وعزيزتي الأم أسباب عدم بكاء الطفل فور ولادته من خلال السطور الآتية:

  • يُشير الأطباء إلى أن الحبل القفوي من أبرز المُسببات لعدم بكاء الطفل.

تراكم السائل الأمنيوسي

  • يوضح الأطباء إلى أنه من المُسببات الرئيسية لعدم بكاء الطفل هو تراكم سائل الرحم في رئتي الطفل بعد الولادة، وكذا فيخرج عبر إحدى المنفذيين الآتيين:
    • الدم.
    • الجهاز الليمفاوي.

عدم تحفيز تنفس الرضيع

  • عدم تحفيز الجهاز التنفسي للطفل، إذ أنه يحتاج إلى الخضوع لإجراءات المسح على جلده.
  • يُعد ابتعاد الطفل عن أمه من إحدى الأسباب التي قد تجعله لا يبكي.

ابتعاد الطفل عن أمه فور الولادة

  • لما يحتاج إليه من تهدئه من خلال الإرضاع، أو النوم بالقرب من أمه ومن ثم يبدأ في البكاء.
  • خرجت الدراسات بأن حصول الأم على جرعات كبيرة من المخدر أو المُسكنات بدورها تؤثر على الطفل ونشاطه ومن ثم بكاءه من عدمه.

تخدير الأم

  • إذ قد يشعر الطفل بالرغبة في النوم العميق بعد تلقي الأم جرعات كبيرة من المخدر.

التثاؤب

  • يحدث للطفل بعد الولادة التثاؤب بشدة عوضًا عن البكاء، يرجع السبب في هذا طبيًا إلى خضوع الأم للعملية القيصرية.

مزاج الطفل

  • يوضح الأطباء إلى أن مزاج الطفل أحد أبرز الأسباب التي تؤدي إلى بكاء البعض، أو عدم بكاءهم.

اختناق الولادة

  • ذكرت العديد من الدراسات والأبحاث الطبية سبب عدم بكاء الطفل بعد الولادة، فما هو اختناق الولادة الذي يتعرض له الأطفال بعد الولادة هذا  ما نُشير إليه.
  • يُعرّف اختناق الوليد؛ بأنه عدم قدرة الطفل بعد الولادة على التنفس، كنتيجة لنقص الأكسجين في الجسم، بما يؤثر على أداء عدد من الأجهزة التي من بينها؛ الرئة، وكذا فتتأثر عدد من الأجهزة الحيوية في الجسم منها؛ القلب والدماغ، والكلي، أو إحدى تلك الأجهزة.
  • تبرز أعرض اختناق الولادة على الطفل من خلال  ما يلي:
    • تحوّل لونه إلى الأزرق.
    • تصلُّب اليدين والقدمين.
    • اضطراب في ضربات القلب.
  • يرجع السبب وراء إصابة الوليد بالاختناق إلى ما يلي:
    • تناول الأم للكحول أو التدخين.
    • الولادة المبكرة للطفل تُعد من أبرز أسباب إصابة الطفل بالاختناق.
    • عمر الأم، إذ كلما زاد سن الأم كلما كان الطفل عُرضه للإصابة بالاختناق، وكذا في حالة عمر الأم الذي يقل عن 16 عامًا تعرض الطفل إلى العديد من المخاطر.
    • إصابة الأم بالضغط أو السكر من أبرز الأسباب التي تؤدي إلى إصابة الطفل بالاختناق.

متلازمة الطفل الأزرق

  • تنجم تلك المتلازمة عن إصابة الطفل بانخفاض حاد في نسبة الهيموجلوبين.
  • بما يتسبب في عدم بكاء الطفل بعد الولادة.
  • كما تُعد إصابة الطفل بمتلازمة الطفل الأزرق  إحدى أسباب الإصابة بالعيوب الخلقية.
  • يُصاب الطفل بعدد من الأمراض الناتجة عن إصابته بمتلازمة الطفل الأزرق من بينها ما يلي:
    • ثقب الحاجز بين البطينين.
    • تضخم البطين الأيمن.
    • تضيق الصمام الرئوي.

صرخة المولود الأولى

  • تُعد صرخة المولود الأولى هي الأهم بالنسبة للأم والأب، لما لها من إعلان ببداية عهد جديد في حياتهما مع هذا الطفل، فضلاً عن كوّنها إشارة بتمتعه بالصحة والعافية، وتحديدًا رئة الطفل
  • يقع العبء الأكبر على الطبيب في ضغطه على صدر الوليد ليبدأ في طرد السائل الأمنيوسي المتراكم في رئتيه، ومن ثم البدء في البكاء.
  • يقوم الأطباء بشفط السوائل من الفم والأنف لتخليصه من السوائل المتراكمة التي قد تؤدي إلى عدم قدرة الطفل على البكاء.
  • ومن ثم يُترك الطفل إلى أمه لكي تحمله وتُقبله وشعر هو في المقابل بها.
  • ليتحوّل إلى غرفة العناية به لكي يتم الاعتناء به.

عدم بكاء الطفل عند الضرب

  • إن نقص كمية الهيموجلوبين في الجسم يُعد مؤشرًا عدم بكاء الطفل عند الضرب.
  • تتعدد أسباب عدم بكاء الطفل عند الضرب طبيًا فمنها:
    • سوء التغذية.
    • إصابة الطفل من الأمراض العصبية.
    • الإصابة بأمراض القلب الخلقية المزمنة.
    • معاناة الطفل من عدم التناسب بين كل من انخفاض تدفق الدم، ومناطق التهوية.
    • عدم توافر كميات مناسبة من الأكسجين، بالإضافة إلى تحوّل وجود الأكسجين من الحويصلات الهواية.
  • يُعتبر البكاء هو الحالة الصحية للطفل، إذ يتم من خلاله رصد الحالة الصحية لعضلات الوجه، والرئتين والجهاز العضلي.
  • الجدير بالذكر أن الدراسات ذكرت وجود 10% من الأطفال لا يبكون بعد الولادة، إلا بعد التدخل الطبي.
  • فيما يعاني العديد من حديثي الولادة من اللون الأزرق، لعدم قدرته على التنفس بفترة لا تتجاوز 10 دقائق.
  • الجدير بالذكر أن عدد كبير من الدراسات أشارات إلى أن 11.1% من الأطفال حديثي الولادة لا يبكون فور الولادة.
  • وفي ذات السياق ذُكرت نسبة الأطفال الذين لم يبكون ولم يتنفسوا 5.2% من بين ما يقرب من عشرين ألف رضيع.

مدة بكاء الطفل عند الولادة

  • يُشير الأطباء إلى أن مدة بكاء الطفل عند الولادة هي 30 ثانية.
  • لاسيما فإن هناك عدد من المحفزات التي تسهم في بدأ الوليد في البكاء، من بينها ما يلي:
  • قيام الطبيب بالضغط على الصدر.
  • وتدليك الظهر.

ولدي ما بكى وقت الولادة عالم حواء

  • كثيرًا ما تطرح النساء تساؤلاتٍ حول ” ولدي ما بكى وقت الولادة عالم حواء “،إلا أنه في الواقع من الأمور التي تخص الطبيب، فلا داعٍ للقلق أو التوتر.
  • إذ يقوم الأطباء بشفط السائل الأمنيوسي من فم الطفل، أو يقومون بالضغط على ظهر الطفل.
  • ليستجيب على الفور إلا أنه في الواقع، قد لا يستجيب في عدد من الحالات؛ من بينها؛ حصول المرأة على المخدر، إذ ينتج عنه مولود شبه ميت، ولا يستجيب، لكون الأم حصلت على نسبة كبيرة من التخدير.
  • فلا داعِ للقلق والتوتر فهو من الأمور التي يتعرض لها المولود فور خروجه من بطن الأم.
  • فيما نوصي باستشارة الطبيب المُختص ومراجعته، فإن كل تلك المعلومات الواردة في مقالنا استرشادية جاءت بناءً على المراجع العلمية والأبحاث الطبية، والله خير حافظ.

تطرقنا في مقالنا لعرض أبرز أسباب عدم بكاء الطفل بعد الولادة ، فيما يُمكنك عزيزي القارئ الاستزادة بقراءة المزيد من المقالات عبر كل جديد موقع الموسوعة أو قراءة مقالات صحة الطفل لمعرفة كيفية التعامل مع طفلك حديث الولادة.

كما يُمكنك عزيز القارئ الاطلاع على المزيد من المواضيع:

المراجع

تنبيه: يرجي العلم ان المعلومات المرتبطة بالادوية والخلطات والوصفات ليست بديل عن زيارة الطبيب المختص. لا ننصح ابدا بتناول أي دواء او وصفة دون الرجوع الى الطبيب. يتحمل القارئ تناوله او استخدامه لأي وصفه او علاج دون استشارة الطبيب او الاخصائي.