تجربتي مع حليب البقر للرضع

ياسمين سليمان 12 مارس، 2023

تجربتي مع حليب البقر للرضع

حليب البقر ليس الاختيار الأفضل للأطفال للرضع، وأكدت على ذلك العديد من الدراسات التي تم إجراءها على الحليب وأنه ليس مناسب للأطفال في الصغر، كما أكدوا على أن الأطفال التي تقل أعمارها عن 12 شهر يجب أن يشربوا حليب الأم أو حليب الأطفال الخاص بهم فقط وتجنب تناول الأطفال أي نوع من الأنواع الأخرى للحليب لتجنب حدوث أي مشاكل صحية وللحفاظ على صحة الطفل، وقد قام العديد من الأشخاص بتجربة حليب البقر للرضع وظهور الأعراض والمشاكل الصحية على الأطفال، ومن تلك التجارب:

  • تقول إحدى السيدات أنها قامت باستخدام حليب البقر لطفل عمره أقل من 6 أشهر، وكانت تظن أن ذلك الحليب يحتوي على العديد من العناصر الغذائية التي يحتاج إليها جسم الأطفال، ولكن لم تعرف أن جسم الطفل وأعضاء الجسم الداخلية له لا تتحمل ذلك الحليب، حتى مرض الطفل بشدة وذهبت إلى أحد الأطباء المختصين لتكتشف أن التركيزات العالية من البروتين والمعادن الموجودة في حليب البقر سبب العديد من المشاكل والأضرار الصحية للطفل وأصابته بالمرض بالإضافة إلى أثرها السلبي على الكلى التي لم تنضج بعد، وقامت بالامتناع تمامًا عن استخدام حليب البقر للطفل وإعطاء الطفل العديد من الأدوية التي تساعد على حل تلك المشاكل الصحية وتعزيز صحة الجسم والجهاز المناعي له.
  • وتقول سيدة أخرى أنها قامت باستخدام حليب البقرة بجانب الحليب الصناعي لإعطاء الطفل العناصر والمعادن التي يحتاج إليها، وكانت تظن بذلك أنها تساعد على التحسين من صحة جسم الطفل، وأصاب الطفل بحساسية شديدة والتهابات ولم تعرف مصدر تلك الحساسية حتى ذهبت إلى الطبيب المختص واكتشف الطبيب أن السبب يعود إلى حليب البقر المستخدم وذلك لأن الطفل عمره غير مناسب لتناول ذلك الحليب بالإضافة إلى أن الحليب يحتوي على أنواع بروتين غريبة على جسم الطفل وهي التي أدت إلى الاستجابة التحسسية لدى الطفل، ووصف الطبيب العديد من الأدوية التي تتناسب مع عمر الطفل وتساعد على معالجة تلك الحساسية وتعزيز صحة الجسم والحفاظ عليها.
  • وأضافت إحدى السيدات تجربتها في استخدام حليب البقر للطفل الرضيع، بعد أن علمت أن الحليب الصناعي يصنع من حليب البقر فظنت أن الطفل إذا تناول حليب البقر سيحصل على الفوائد الكافية بالإضافة إلى المعادن والعناصر الغذائية التي يحتوي عليها الطفل، وبالفعل قامت باستبدال الحليب الصناعي بحليب البقر، وتدهورت أحوال وصحة الطفل إلى الأسوأ وتم إصابته بالعديد من المشاكل الصحية الخطيرة وظهرت عدد من الأعراض المزعجة على الطفل، وحاول العديد من الأطباء المختصين في وصف أدوية تتناسب مع عمر الطفل وتحاول معالجة تلك المشاكل ولا زالت حتى الآن تحاول معالجة الطفل من أضرار حليب البقر.

أضرار حليب البقر للرضع

لا ينصح الأطباء المختصين بتناول حليب البقر للرضع والأطفال أقل من 12 شهر، ويكتفي بتناولهم حليب الأم أو الحليب الصناعي، وذلك لأن حليب البقر يحتوي على معادن وبروتينات يصعب على الرضع هضمها، بالإضافة إلى أنه لا يعود على الطفل بالفوائد فهو يفتقر إلى المعادن والفيتامينات التي يحتاج إليها جسم الطفل.

وفي حالة تناول الأطفال لحليب البقر فإنه يعود عليهم بالعديد من المشاكل الصحية والأضرار، كما أنه يظهر على الطفل العديد من الأعراض المزعجة، وتتمثل تلك الأضرار في:

  • تؤدي التركيزات العالية من البروتين والمعادن في حليب البقر إلى إصابة أعضاء الطفل الداخلية بالمشاكل الصحية مثل الكلى التي لم تنضج بعد فقد تصاب بمشكلة كبيرة تؤدي إلى حدوث مرض خطير في الكلى، بالإضافة إلى ظهور أعراض مصاحبة لها مثل الحمى والإسهال وارتفاع درجات الحرارة.
  • الإصابة بحساسية شديدة تؤدي إلى التهاب في أمعاء الطفل أو نزيف مجهري في البطانة المعوية، وهي أحد الأعراض الخطيرة التي تظهر على الطفل الرضيع بعد تناول حليب البقر، وتسبب تلك الحالة افتقار جسم الطفل إلى العديد من العناصر الغذائية المهمة مثل الحديد بالإضافة إلى الإصابة بفقر الدم.
  • في بعض الحالات قد لا يظهر على الطفل الرضيع أيًا من الأعراض الجانبية أو الأضرار التي يسببها حليب البقر، ولكن بعد فترة يبدأ الطفل في الإصابة بالإسهال الشديد والبصق.
  • كما أن حليب البقر لا يعتبر بديلًا غذائيًا مناسبًا للأطفال فهو لا يحتوي على العناصر الغذائية التي يحتاج إليها جسم الطفل للنمو، بالإضافة إلى افتقار حليب البقر إلى المعادن والفيتامينات المهمة والضرورية للطفل.
  • أكد العديد من الأطباء المختصين أن حليب البقر غير مناسب لعمر الأطفال وأنه يتسبب في ضرر كبير بصحة الطفل بالإضافة إلى أنه قد يؤدي إلى حدوث نزيف داخلي للطفل، ويعود ذلك لاحتوائه على نسبة عالية من البروتين والأملاح.
  • يعرض حليب البقر الرضيع للإصابة بالإرهاق والشعور بالتعب الشديد، وفقدان الشهية، كما أنه يتسبب في زيادة عدد ضربات القلب، وعدم تناسبه مع الجهاز الهضمي يزيد من تلك الأعراض، بالإضافة إلى التأثير على نمو الطفل الجسدي والعقلي.

بديل حليب البقر للاطفال

يوجد العديد من البدائل التي يمكن استخدامها كبديل غذائي قوي لحليب البقر، وأكد الأطباء المختصين أن الأطفال حتى سن 3 سنوات يحتاجوا إلى عدد من الفيتامينات والمعادن الضرورية لنمو الجسم وتعزيز صحة الجسم مثل الكالسيوم، ومن البدائل الصحية للأطفال والآمنة عليهم:

  • حليب الأم: يعتبر حليب الأم أو الرضاعة الطبيعية هي أكثر الطرق الآمنة والتي تعطي الأطفال كل العناصر الغذائية التي تحتاج إليها، حيث يحتوي لبن الأم على كميات مناسبة وكافية من الفيتامينات والبروتينات والدهون، بالإضافة إلى احتوائه على الأجسام المضادة التي تساعد على تعزيز الصحة والمناعة لدى الطفل ووقايته من الإصابة بأي نوع من البكتريا أو الفيروسات.
  • حليب الماعز: حليب الماعز هو أحد أنواع الحليب المفيدة والتي تحتوي على قيمة غذائية كبيرة، بالإضافة إلى احتوائه على محتوى أقل من اللاكتوز وبالتالي فهو لا يتسبب بإصابة الطفل بأي من أنواع الحساسية كحليب البقر، ويحتوي حليب الماعز على كمية كبيرة من البروتينات والعناصر الغذائية الضرورية والمهمة التي يحتاج إليها جسم الطفل.
  • حليب الصويا: من أفضل أنواع الحليب التي يمكن استخدامها للأطفال الرضع، خاصةً الأطفال التي لديها حساسية من اللاكتوز، يحتوي حليب الصويا على قيمة غذائية كبيرة مقارنة بحليب البقر، بالإضافة إلى أنه غني بالحديد والألياف وذلك لأنه مصنوع من النباتات وآمن تمامًا للأطفال فهو مصنوع من النباتات، خالٍ تمامًا من الكوليسترول، ويحتوي على نسبة منخفضة من الدهون المشبعة، بالإضافة إلى أنه يحتوي على العديد من العناصر الغذائية الهمة مثل البوتاسيوم والكالسيوم.
  • حليب اللوز: حليب اللوز من البدائل الصحية ذات القيمة الغذائية ولكن يمكن للطفل الذي بلغ عامه الأول تناوله، ولكن الأطفال أقل من 12 شهر يفضل عدم تناول حليب اللوز، وتضيف العديد من الشركات المصنعة لذلك الحليب الكالسيوم وفيتامين C وD ولذلك هو ذات قيمة غذائية كبيرة.

ملحوظة: تعتبر الرضاعة الطبيعية هي التغذية المثالية للطفل، وهي أكثر مصادر اللبن الآمنة على الطفل وتقدم له كل العناصر الغذائية التي يحتاج إليها وتساعد على النمو، وفي حالة إعطاء الطفل أي نوع من أنواع اللبن الأخرى يجب استشارة الطبيب المختص أولًا ومعرفة هل يتناسب ذلك النوع مع الطفل الرضيع أم لا.

أسئلة شائعة

من عمر كم يشرب الطفل حليب البقر؟

يمكن للأطفال التي أتمت عمرها الأول شرب حليب البقر، وسيساعدها ذلك على النمو بشكل صحيح وتعزيز الصحة والمناعة والحصول على العناصر الغذائية المهمة.

هل حليب البقر مفيد ام ضار؟

حليب البقر مفيد لجسم الإنسان وللأطفال من عمر عامين، لأنه يحتوي على العديد من الفيتامينات والعناصر الغذائية المهمة والضرورية للجسم مثل الكالسيوم.

تجربتي مع حليب البقر للرضع

الوسوم

المزيد من المواضيع

اسماء الله الحسنى تهنئة عيد ميلاد صباح الخير اذاعة مدرسية شكر وتقدير دعاء ختم القران دعاء للمريض دعاء الصباح صلاة الاستخارة خاتمة بحث قصص اطفال نظام نور ولي الأمر تسجيل دخول اوزمبك صندوق البريد الرياض معنى سايكو فواكه بدون نقاط اسم محمد بالانجليزي خواطر جميلة رسوم تجديد الاستمارة كوكسيكام ابرة اوزمبك دريم ووتر ايات السكينه استقدام من الفلبين ابر اوزمبك اسامي قطط بسكوبان نظام نور ولي الأمر تسجيل دخول 1445 الامن والسلامة أقرب جهاز أبشر من موقعي مقدمة بحث الثقافة الملبسية نظام نور برقم الهوية 1445 هل ريتا مشروب طاقه حكم التشهد الأول والاخير الحروف الانجليزيه بحث عن التبرير والبرهان تجربتي مع حبوب فيروجلوبين موعد صلاة القيام تنزيل الدورة خلال ساعة تحاميل روفيناك نظام نور ولي الأمر مواعيد رحلات القطار جماد بحرف ذ بلاد بحرف و اساسيات الضوء جماد بحرف ن روفيناك تجربتي مع بخاخ افوجين حكمة قصيرة معناها جميل جداً اقرب مطعم من موقعي علم تسجيل الدخول مشروبات ستار باکس الباردة يوزرات انستا بارنز منيو هل يغفر الله ممارس العادة اسئلة محرجة 18 اسماء قطط ذكور شروط حافز همزة الوصل والقطع تخصصات الجامعة العربية المفتوحة برزنتيشن الأشهر الميلادية مقابل الهجرية الرمز البريدي الطائف أصحاب السبت متى يبدأ مفعول العصفر الوزغ في المنام بشارة خير سايكو معنى مواضيع برزنتيشن اسئلة مسابقات للكبار افضل كفرات صينيه اسماء بنات 2023 خاتمة تقرير ريلاكسون وقت صلاة القيام بلاد بحرف الواو الرمز البريدي الدمام فيروجلوبين معنى غبقة دوسباتالين ريتارد مخالفة قطع الاشارة تجربتي مع الميلاتونين فلاجيل 500 حبوب كوكسيكام رقم شيخ مفتي حبوب اومسيت روفيناك د