الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

اسباب فرك العين عند الرضع

بواسطة: نشر في: 12 نوفمبر، 2017
mosoah
اسباب فرك العين عند الرضع

تعرفي على اسباب فرك العين عند الرضع وكيفية العناية بأعين الأطفال وسبب خروج الإفرازات الصفراء من أعينهم أثناء الرضاعة في بعض الحالات والعديد من الأشياء التي عليك معرفتها للمحافظة على صحة وسلامة طفلك

العين وسلامة البصر من أكبر نعم الله على الإنسان وهما ضروريان لنمو طفلك بشكل طبيعي كما يجب عمل فحص دوري لعينه من أجل مراقبتها ورؤية ما إذا كان يعاني من أية مشاكل في الإبصار أو أمراض لأن الكشف المبكر عن هذه الحالات يفيد للغاية في علاجها بشكل نهائي

فحص العين

يعد من الأمور الواجب عملها للأطفال حديثي الولادة ويتم من قبل طبيب الأطفال والطفل ما زال في المستشفى وذلك بعد عملية الولادة بصورة مباشرة، فلدى الأطفال حديثي الولادة بصورة عامة يوجد احتمال للإصابة بأمراض بعينها في حالة وجود تاريخ عائلي للإصابة بأمراض معينة بالنسبة للأطفال بعد ولادتهم

في السنة الأولى يتم فحص عين الصغير بصورة منتظمة من قبل طبيب الأطفال

بعد وصول الصفل لعمر 3 سنوات ونصف يتم عمل قياس لتحديد مدى قوة نظره

في حالة كان الطفل يرتدي النظارة من عمر مبكر أو يرتدي عدسات لاصقة فيتوجب أن يقوم بفحص للنظر بشكل سنوي لمعرفة ما إذا كان هناك تغير في قوة الإبصار

كيف يمكنك معرفة أن الطفل مصاب بمشاكل في عينه

هناك بعض العلامات والأفعال التي تشير إلى أن الطفل يعاني من مشاكل في الرؤية أو أمراض في العين وهي ما يلي:

  • فك العين بصورة مستمرة
  • وجود حساسية ناحية الضوء
  • عدم القدرة على التركيز وعدم القدرة على تتبع الأشياء المتحركة بشكل سليم
  • تحريك العين بشكل غير سليم “بعد عمر ست سنوات”
  • احمرار العين بشكل مبالغ فيه بصورة متكررة أو دائمة
  • تغير في لون بؤبؤ العين إلى اللون الأبيض بدلاً من لونه الطبيعي
  • عدم القدرة على الرؤية بشكل واضح
  • مشاكل في القراءة والتركيز
  • الجلوس بشكل قريب من التلفاز من أجل رؤيته بشكل واضح

اسباب فرك العين عند الرضع :

  • قد يكون بسبب قصر النظر وهي حالة مرضية تسبب عدم القدرة على رؤية الأشياء البعيدة وعادة ما يحتاج الصغير إلى لبس نظارة طبية في سن مبكر أو تركيب عدسات لاصقة
  • طول النظر وهو عدم القدرة على رؤية الأشياء القريبة ويحتاج الطفل إلى تركيب عدسات لاصقة أو ارتداء نظارة
  • الإصابة بالاستجماتزم وهي حالة مرضية تصيب العين وتسبب انحناء غير متكامل عن السطح المواجه للعينين ويتم تصحيح النظر عن طريق ارتداء النظارات الطبية لأن الطفل لا يقدر على رؤية الأشياء بشكل واضح وهو ما يسبب له شعور بالضيق وعدم الراحة وعدم القدرة على فتح عينيه والنظر للأشياء وهو ما يجعله يفرك عينه بشكل مستمر أغلب الوقت
  • الحول: ضعف في الإبصار وقد يكون بسبب عامل وراثي أو يظهر بشكل طبيعي في حالة وجود فرق في الأخطاء الانكسارية بين العينين في حالة عدم معالجته قد يؤدي لحدوث مضاعفات خطرة على عين الطفل لأنه على المدى البعيد يتعود المخ على تجاهل الإشارات التي تصل إليه من العينين لاختلافها عن بعضها البعض وأفضل وقت لحل مشكلة الحول قبل بلوغ الطفل سن المدرسة
  • عدم محاذاة العينين: بسبب وجود خلل في العين يسبب ظهور كحول في داخلها أو خارجها أو في الجزء العلوي والسفلي منها أو وجود انحراف مزمن في الرؤية وهو ما قد يسبب تطور في العين الكسولة ومن الضروري الكشف المبكر عن هذه الحالة من أجل استعادة الرؤية مرة أخرى وقد يحتاج الأمر إلى عمل جراحة أو ارتداء نظارة معينة يتم تصميمها من أجل علاج مشكلة مشكلة محاذاة العين
  • في حالة الإصابة بأخطاء انكسارية أي أن شكل العين غير منكسر ولا منحني للضوء بصورة طبيعية وهو ما يجعل الصور تظهر غير سليمة ويمكن أن يصاحب ذلك الإصابة بالحول أو بالعين الكسولة وفي حالة عدم علاج المشكلة قد تؤدي للإصابة بتلك الأمراض كما أن مرض قصر النظر يعد من أكثر الأمراض التي تصيب العين لدى الأطفال في عمر المدرسة بينما يندر الإصابة بطول النظر أو بمرض الاستجماتيزم بين الأطفال الرضع أو الأطفال في سن المدرسة ويجب مراقبة الطفل وكيف ينظر إلى الأشياء بشكل عام والذهاب للطبيب للوقاية من أمراض ومشاكل العين والإبصار

تنبيه: يرجي العلم ان المعلومات المرتبطة بالادوية والخلطات والوصفات ليست بديل عن زيارة الطبيب المختص. لا ننصح ابدا بتناول أي دواء او وصفة دون الرجوع الى الطبيب. يتحمل القارئ تناوله او استخدامه لأي وصفه او علاج دون استشارة الطبيب او الاخصائي.