الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

هل تطعيم الدرن للاطفال يسبب سخونه

بواسطة: نشر في: 24 أبريل، 2020
mosoah
هل تطعيم الدرن للاطفال يسبب سخونه

يتساءل الكثير هل تطعيم الدرن للاطفال يسبب سخونه إليكم الإجابة من خلال مقالنا اليوم، فتطعيم الدرن هو التطعيم الذي يُعطى للأطفال لحمايتهم من الإصابة بمرض السل الذي يعد من الأمراض المعدية والخطيرة إذ يؤثر هذا المرض على العديد من أجزاء الجسم مثل الكلى والرئتين، والجدير بالذكر أن هذا التطعيم يحمي الفرد من الإصابة بالمرض لمدة عشر سنوات، وهناك بعض المضاعفات التي تحدث للطفل نتيجة تناول هذا التطعيم، هذه المضاعفات سنعرضها لكم من خلال السطور التالية على موسوعة.

هل تطعيم الدرن للاطفال يسبب سخونه

بالطبع قد يتسبب تطعيم الدرن في ارتفاع درجة الحرارة يعتبر، فهذا العرض من ضمن أعراض التطعيم، وتطعيم الدرن من أهم التطعيمات التي يجب أن يحصل عليها الطفل عقب مولده، فهو الذي يحميه من خطر الإصابة بمرض السل، ويترك هذا التطعيم علامه صغيرة في جسم الطفل، وهذا الأمر شائع بين جميع الأطفال الذين حصلوا على هذا التطعيم، ولكن هناك بعض المضاعفات الوارد حدوثها بعد تناول التطعيم والتي تستلزم استشارة طبية ومن ضمن هذه المضاعفات ما يأتي:

  • قد يتسبب التطعيم في ارتفاع درجة حرارة الطفل وعند حدوث ذلك يجب استشارة الطبيب ليصف العلاج المناسب لخفض الحرارة.
  • قد يؤدي إلى حدوث طفح جلدي واحمرار في الوجه، وإيجاد صعوبة في التنفس وفي هذه الحالة يستلزم استشارة الطبيب في أسرع وقت.
  • قد يتسبب في حدوث تورم تحت الإبط ولكن هذا العرض من الأعراض النادرة حيث يحدث لطفل واحد من بين 10 آلاف طفل.
  • قد ينتج عن تناول التطعيم الشعور بألم شديد في الرأس.
  • حدوث تورم في مكان التطعيم يستمر لعدة أيام وقد يمتد لثلاثة أشهر، وي هذه الحالة يتم تنظيف مكان الورم بقطنة معقمة بالماء وتغطيتها بضمادة جافة دون وضع أي مرهم.

بهذا نكون قد عرضنا لكم كافة الأعراض المصاحبة لتطعيم الدرن، ولمعرفة المزيد يمكنكم متابعة مقال، معلومات عن تطعيم الدرن السل واهم التحذيرات، وإلى هنا نكون قد وصلنا إلى نهاية مقالنا اليوم، نأمل أن نكون قدمنا لكم محتوى مفيد وواضح عل استفساركم اليوم، نشكركم على حسن متابعتكم لنا، وندعوكم لقراءة المزيد من عالم الموسوعة العربية الشاملة.

تنبيه: يرجي العلم ان المعلومات المرتبطة بالادوية والخلطات والوصفات ليست بديل عن زيارة الطبيب المختص. لا ننصح ابدا بتناول أي دواء او وصفة دون الرجوع الى الطبيب. يتحمل القارئ تناوله او استخدامه لأي وصفه او علاج دون استشارة الطبيب او الاخصائي.