الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

ماهي فوائد التطعيم للاطفال

بواسطة: نشر في: 10 ديسمبر، 2019
mosoah
ماهي فوائد التطعيم للاطفال

ماهي فوائد التطعيم للاطفال ، حيث أنه حمى أطفالنا من العديد من الأمراض الوبائية المنتشرة في الآونة الأخيرة، مثل الجدري والحصبة بالإضافة إلى القضاء التام على مرض شلل الأطفال، حيث يكتسب الجسم مناعة كبيرة ضد الأمراض، فهي تُعطى للأطفال على فترات زمنية معينة، لذلك تابعوا معانا بمقالنا اليومي مع موسوعة، على فوائد التطعيم.

ماهي فوائد التطعيم للاطفال

يحمي التطعيم أطفالنا من الأمراض الشائعة في الفترة الأخيرة، حيث يمنح أجسادهم المناعة الكافية للهجوم ضد الأمراض، فتم القضاء على الكثير من الأمراض مثل الحمى والحصبة والجدري، بالإضافة إلى شلل الأطفال والتهاب الكبد، وفي الطريق المحاولة للقضاء على سرطان الرحم والحماق، ولكل مرحلة عمرية التطعيم الخاص بها، تعرفها من خلال السطور القادمة بمقالنا.

التطعيمات اللازمة لكل مرحلة عمرية

كما ذكرنا أن لكل مرحلة عمرية التطعيم الخاص بها، مثل:

  • عند ولادة الأطفال يتم تطعيمهم ضد مرض الدرن والتهاب الكبد الوبائي.
  • وعند وصوله إلى الشهرين من عمره، يتم تطعيمه ضد شلل الأطفال، الروتا، بالإضافة إلى البكتريا العقدية الرئوية،  والتهاب الكبد ب.
  • يتم تطعيمه بجميع التطعيمات السابقة التي ذُكرت بعمر الشهرين، عند وصوله أربعة أشهر.
  • تطعيم الشلل عن طريق الفم عند الستة أشهر، وإعادة جميع التطعيمات عدا التطعيم ضد مرض الروتا.
  • لقاح الحصبة والحمى الشوكية، عند وصوله تسعة أشهر.
  • عندما يبلغ من العمر عامه الأول، إعادة تطعيمه ضد شلل الأطفال، والحمى الشوكية، كذلك البكتريا العقدية الرئوية والثلاثي الفيروسي.
  • يتناول الطفل عند بلوغه الثمانية عشر شهر، لقاحات ضد التهاب الكبد أ، الجديري المائي، بالإضافة إلى الثلاثي البكتيري والفيروسي، وشلل الأطفال ولكن عن طريق الفم، كذلك المستديمة النزلية.
  • أخذ لقاح تطعيم التهاب الكبد أ، عند وصوله أربعة وعشرون شهراً.
  • يتم تناول التطعيم ضد الجدري المائي و الثلاثي الفيروسي والبكتيري، بالإضافة إلى شلل الأطفال بالفم.

الهدف من التطعيمات

للتطعيم أهمية كبيرة للأطفال منذ ولادتهم، ويجب على الأم متابعة مواعيد اللقاحات باستمرار:

  • تناول التطعيمات بالوقت المحدد لها، لتجنب تعرضهم للمخاطر والأمراض.
  • تقوية مناعة الجسم ضد أي أمراض يكونها الجسم.
  • حماية الأطفال ضد الأمراض مثل الدرن والالتهاب الكبدي والحصبة، بالإضافة إلى مرض شلل الأطفال والجدري المائي والنكاف.
  • حماية أجساد الأطفال من إصابتهم بإعاقة مستديمة ناتجة من عدم قدرتهم على مهاجمة بعض الأمراض.
  • قدرة الجسم على غزو أي أمراض تنتقل بين شخص والأخر.
  • ضرورة استكمال جدول التطعيمات المحددة، لاستكمال الغرض منها بشكل صحيح.
  • تقليل الآثار السلبية التي يتعرض لها الطفل عند إصابته بأي مرض من الأمراض الخطيرة.
  • منح الجسم مناعة طبيعية لها القدرة على مواجهة الجراثيم التي يتعرض لها الجسم بشكل مستمر.

أضرار التطعيم على الأطفال

هناك خرافات منتشرة بأن التطعيم له آثار سلبية على الأطفال، ولكن هناك العديد من الأبحاث التي أثبتت صحة وسلامة هذه التطعيمات على حياة الأطفال، ولكن هناك بعض الآثار الجانبية التي تحدث لأطفالنا بعد تناول هذه التطعيمات ولكنها سرعان ماتزول وليس بها خطورة على صحتهم، مثل:

  • بعد تناول الحقن، يشعر الطفل بألم شديد مكان أخذ الحقنة.
  • من أكثر الآثار شيوعاً بعد تناول التطعيمات، ارتفاع درجة حرارة الجسم، ولكنها سرعان مايعود الجسم لحرارته الطبيعية.
  • شعور الطفل ببعض التشنجات بعد تناول التطعيمات مثل لقاح التيتانوس والسعال الديكي
  • حساسية الجلد وظهور الطفح الجلدي، في هذه الحالة يجب استشارة الطبيب وأخذ بعض مضادات الحساسية، وتظهر هذه العلامات عند أخذ بعض اللقحات ضد الإنفلونزا.

لذلك يجب على الأم متابعة جدول اللقحات الخاص بأطفالهم منذ الولادة، والاستمرار عليها لحين الانتهاء من كل اللقحات الواجب تناولها.

المراجع

1

2

3

4

تنبيه: يرجي العلم ان المعلومات المرتبطة بالادوية والخلطات والوصفات ليست بديل عن زيارة الطبيب المختص. لا ننصح ابدا بتناول أي دواء او وصفة دون الرجوع الى الطبيب. يتحمل القارئ تناوله او استخدامه لأي وصفه او علاج دون استشارة الطبيب او الاخصائي.