الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

كيفية علاج بوصفير عند الرضع بالأعشاب ؟

بواسطة:
علاج بوصفير عند الرضع بالأعشاب

كيفية علاج بوصفير عند الرضع بالأعشاب  ؟ هو مرض يصاب بها الكثير من الأطفال وبالأخص في مرحلة الرضاعة، وهو عبارة عن مرض من الأمراض التي تسبب اصفرار في الجلد بشكل عام، وله بعض الأعراض الأخرى، ومن خلال هذا المقال سوف نتعرف على مرض بوصفير، وأيضًا كيفية علاجه من خلال استخدام الأعشاب الطبيعية، والتي تكون آمنة على صحة الطفل الرضيع.

ما هو مرض بوصفير؟

يعتبر مرض بوصفير هو واحد من ضمن الأمراض المنتشرة بين الكثير من الأشخاص سواء للأطفال أو الكبار أيضًا، ولكن الأطفال حديثي الولادة هم الأكثر عرضة للإصابة بهذا المرض، وله العديد من الأسماء الأخرى، حيث يطلق عليه أيضًا مرض اليرقان، كذلك يطلق عليه مرض الصفراء، وهو عبارة عن مرض من الأمراض الفيروسية، والتي تصيب الكبد، وفي حالة الأطفال حديثي الولادة يحدث ذلك المرض للطفل بسبب أن منطقة الكبد لم تكتمل لديهم، لذلك يصاب الكثير من الرضع بهذا المرض.

الأعراض التي تحدث للرضيع عند إصابته بمرض بوصفير:

هناك بعض الأعراض التي تظهر على الطفل الرضيع، والتي تدل على إصابته بمرض بوصفير أو بمرض الصفراء، ومن أهم تلك الأعراض الآتي:

  • ظهور اللون الأصفر على جلد الطفل.
  • تغير لون الجلد باللون الأصفر حتى يصل إلى منطقة بياض العين فتتحول باللون الأصفر.
  • إصابة الطفل بالإمساك الشديد.
  • ابتعاد الطفل التام عن الرضاعة الطبيعية
  • القيء المستمر.
  • يصاب الطفل أيضًا بتغير في لون البول، بحيث يتجول لونه إلى اللون البني الداكن.

أسباب إصابة الرضع بمرض بوصفير:

هناك العديد من الأسباب المختلفة التي تؤدي إلى إصابة الطفل الرضيع بمرض بوصفير، ومن بين تلك الأسباب الآتي:

  • في حالة إن كانت الأم مصابة بمرض بوصفير ويتم انتقال المرض للطفل أثناء فترة الحمل.
  • في حالة إن كانت الأب يعاني من الإصابة بالمرض بوصفير، وتم نقل المرض من خلال الاتصال الجنسي، بين الزوجين ويتم نقل العدوى للأم.
  • في حالة إن كان الطفل يعاني من خلل في خلايا الدم الحمراء.
  • العامل الوراثي أيضًا له دور كبير حول إصابة الطفل الرضيع بمرض بوصفير.

كيفية علاج بوصفير عند الرضع بالأعشاب :

يوجد العديد من الأعشاب التي تساعد في علاج مرض بوصفير، وتلك الأعشاب هي عبارة عن مكونات طبيعية، لذلك فهي تكون آمنة على الطفل، ومن بين تلك الأعشاب التي تساعد على علاج مرض بوصفير هي الآتي:

أولا: الثوم:

يعتبر الثوم هو واحد من ضمن المكونات الطبيعية التي لها دور كبير في علاج مرض بوصفير، حيث إن الثوم يحتوي على العديد من المركبات التي تساعد على التخلص من البكتيريا والفيروسات التي تصيب الجسم، كما أنه له فاعلية كبيرة على التخلص من مرض بوصفير أو اليرقان كما يطلق عليه البعض، وذلك من خلال هذه الطريقة الآتية:

  • يتم إحضار قطعة صغيرة من القماش أو الشاش الطبي.
  • يتم إحضار ستة من فصوص الثوم المتوسط الحجم.
  • يتم طحن حبات الثوم جيدا، وذلك حتى يتم الحصول على ثوم مفروم فرمًا ناعمًا.
  • بعد ذلك يتم وضع حبات الثوم المفرومة في قطعة الشاش، ويتم وضعها مع ملابس الطفل، ويتم تعليقها بها على أن تكون قريبة جدا من جلد الطفل.
  • بعد ذلك سوف يعمل الثوم على امتصاص الصفراء من جلد الطفل، ونلاحظ ذلك من خلال تحول لون الثوم هو أيضًا إلى اللون الأصفر.

ثانيًا: الزنجبيل:

يعتبر الزنجبيل هو واحد من ضمن الأعشاب الطبيعية التي لها استخدامات عدة، والزنجبيل له قدرة فائقة على التخلص من مرض بوصفير، وذلك لأنه يساعد على تقوية مقاومة الكبد، ويتم استعماله بهذه الطريقة الآتية:

  • يتم نقع بذور الزنجبيل في كمية من الماء المغلي.
  • تترك المكونات لبضع دقائق وذلك حتى يصبح فاترا.
  • يتم تصفية المكونات جيدا، ويتم إعطاء الطفل بعض نقاط من المشروب بشكل يومي.
  • يفضل أن يتم استشارة الطبيب قبل إعطائها للطفل الرضيع.

ثالثًا: الأوريغانو:

يعتبر الأوريغانو هي واحدة من ضمن الأعشاب التي لها دور كبيلا جدا ف علاج مرض بوصفير، كما أنه يساعد بشكل كبير على التخلص من العديد من الأعراض التي يعاني منها الطفل في حالة إصابته بمرض اليرقان، ويتم استعمال الأوريغانو لعلاج بوصفير بهذه الطريقة الآتية:

  • يتم إحضار ملعقة واحدة صغيرة الحجم من الأوريغانو.
  • بعد ذلك يتم وضعها في كمية تعادل كوب واحد من الماء.
  • يتم وضع المكونات على النار، وتترك حتى تغلي مع بعضها البعض على نار هادئة.
  • تترك المكونات لمدة عشر دقائق، وبعدها يتم تركها حتى تهدأ.
  • يتم إعطاء الطفل ملعقتان كبيرتان الحجم من هذا المشروب على مدار اليوم.

رابعًا: البابونج:

يعد البابونج هو أحد الأعشاب الطبيعية التي لها قدرة كبيرة على علاج الكثير من الأمراض، والتي من بينها مرض بوصفير الذي يصيب الأطفال في فترة الرضاعة، ويتم استعمال البابونج في التخلص من مرض بوصفير بهذه الطريقة الآتية:

  • يتم نقع بعض زهور البابونج في كمية تعادل كوب واحد من الماء المغلي.
  • بعد ذلك يتم إعطاء الطفل كمية قليلة من المشروب الذي تم الحصول عليه.
  • يفضل أن يتم استشارة الطبيب قبل إعطاء الطفل أعشاب البابونج.