الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

ما هو الغرق الجاف للاطفال وما هي أعراضه وطرق الوقاية منه

بواسطة: نشر في: 7 ديسمبر، 2019
mosoah
الغرق الجاف للاطفال

في المقال التالي نعرض لكم توضيح مفهوم الغرق الجاف للاطفال وأعراضه، وكيفية وقاية الطفل منه، والإسعافات التي تقدم عند حدوثه، يجب الاعتناء بالأطفال عند تواجدهم في منطقة المسبح، وذلك من خلال مراقبتهم طوال الوقت بواسطة أولياء الأمور، أو بواسطة رجل الإنقاذ، ولا يجب ترك الطفل وحيداً في منطقة ألعاب المياه حتى وإن كانت المياه قليلة، وذلك لأنه قد يتعرض إلى مشاكل خطيرة من أبرزها مشكلة الغرق الجاف، ويوضح الخبراء أن تلك الظاهرة تحدث عند دخول المياه إلى فم الطفل أو ممرات الهواء في جسده، الأمر الذي قد يسبب مشاكل مميتة في الكثير من الأوقات إذا لم يتم إسعاف الطفل بالطريقة المناسبة، وسنوضح لكم من خلال فقرات موسوعة التالية أعراض تلك المشكلة، بالإضافة إلى كيفية التعامل معها.

الغرق الجاف للاطفال

الغرق الثانوي للاطفال

الغرق الجاف أو الغرق الثانوي يتعرض الطفل لهما نتيجة سببين رئيسيين، وهما:

  • السبب الأول: يتعرض الطفل للغرق الجاف نتيجة دخول المياه إلى الرئتين عن طريق الخطأ، الأمر الذي قد يؤدي إلى خطورة الإصابة بالوذمة الرئوية نتيجة تراكم السوائل بالرئة، فنجد أن نسبة الأكسجين في جسم الطفل تقل بطريقة ملحوظة، كما لا يستطيع التنفس بطريقة طبيعية.
  • السبب الثاني: يتعرض الطفل للغرق الثانوي نتيجة ابتلاع المياه عند السباحة، فقد تنقل تلك المياه الفيروسات والبكتيريا إلى جسمه، الأمر الذي قد يصيب الطفل بالأمراض المميتة والخطيرة.

أعراض الغرق الجاف للأطفال

عند ملاحظة تلك الأعراض على الطفل بعد خروجه من مياه حوض السباحة، أو خروجه من مياه البحر، يجب التوجه بالطفل إلى الطوارئ المتواجدة في أقرب مستشفى، وتلك الأعراض هي:

  • السعال الشديد: في بعض الأوقات يحدث تهيج في الرئة، فتقوم الرئة بإنتاج السوائل التي تعيق عملية التنفس، فيشعر الطفل بصعوبة في التنفس بطريقة طبيعية، ويبدأ في السعال بطريقة شديدة، بالإضافة إلى رغبته المستمرة في القيء.
  • خمول الجسم وكسله: في حالة تعرض الطفل للخمول والهزل، والرغبة المستمرة في النوم، وذلك بعد خروجه من المسبح، فيجب التوجه إلى الطوارئ على الفور.
  • آلام في الصدر: إذا شعر الطفل بآلام في منطقة الصدر، وظهرت عليه بعض الأعراض مثل زيادة تعرق الجسم، وتغير لون البشرة إلى اللون الأزرق، فتلك إشارة إلى نقص نسبة الأكسجين الموجودة في الدم، لذلك يجب التوجه إلى المستشفى لتلقي الإسعافات اللازمة.

نصائح لوقاية الطفل من الغرق الجاف

هناك بعض النصائح التي يجب الحرص عليها، حتى لا يتعرض الأطفال إلى الغرق الجاف، ومن أبزر تلك النصائح:

  • يجب اختيار حوض السباحة المناسب لطول الطفل وعمره، وتجنب سباحة الطفل في الأحواض التي لها عمق كبيرة، كما يجب مراقبته طول الوقت، وعدم تركه وحده في المياه.
  • كما يجب تدريب الطفل على ممارسة السباحة، الأمر الذي سيقيه من العوم بطريقة خاطئة أو دخول المياه إلى الرئتين أثناء تواجده في حوض السباحة.
  • ومن أبرز النصائح أيضاً، مراقبة الطفل باستمرار أثناء سباحته في المياه، حتى وإن كان الطفل يستطيع السباحة بطريقة احترافية، فيجب على الأب أو الأم الوجود بجانبه ومراقبته، وذلك لإنقاذه في حالة تعرضه لأي مشكلة.
  • ومن الأشياء التي يجب أن يهتم بها أولياء الأمور، مراقبة تنفس الطفل بعد خروجه من المياه، وذلك للاطمئنان من أنه يتنفس بطريقة طبيعية، ولا يواجه أي آلام في الصدر أو الرئة.

اسعاف الغرق الجاف

بالتأكيد أهم شيء يمكن إسعاف الطفل به هو حمايته من الغرق من البداية، ولكن في حالة تعرض الطفل لابتلاع المياه، ودخول الماء إلى الممرات الهوائية، يجب اتباع الإجراءات التالية:

  • في بعض الأحيان تظهر أعراض الغرق الجاف على الطفل وتتلاشى من تلقاء نفسها بدون التوجه إلى الطبيب، ولكن إذا لم تتلاشى تلك الأعراض، يجب التوجه إلى الطوارئ الموجودة في المستشفى، ولا ينصح بالتوجه إلى طبيب الأطفال المعالج، حيث سيحصل الطفل على الرعاية الكاملة في الطواري.
  • وبأساليب بسيطة سيقوم رجال الطوارئ بحل المشكلة، ولكن في حالة تفاقم المشكلة وإذا مرت 24 ساعة بدون أن تتحسن حالة الطفل، فيجب عمل أشعة إكس على صدره لتحديد المشكلة ومن ثم معالجتها.
  • وفي حالة تعرض جسم الطفل لنقص في نسبة الأكسجين الموجود في الدم، فسيقوم رجال الطوارئ بتزويده بأنبوب أكسجين يعوض هذا النقص، حتى يستطيع الطفل المصاب التنفس بطريقة طبيعية.

تنبيه: يرجي العلم ان المعلومات المرتبطة بالادوية والخلطات والوصفات ليست بديل عن زيارة الطبيب المختص. لا ننصح ابدا بتناول أي دواء او وصفة دون الرجوع الى الطبيب. يتحمل القارئ تناوله او استخدامه لأي وصفه او علاج دون استشارة الطبيب او الاخصائي.