الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

أهم طرق العناية بالمولود الجديد

بواسطة: نشر في: 12 نوفمبر، 2019
mosoah
العناية بالمولود الجديد

تحتاج الأم إلى معرفة الكثير من النصائح والمعلومات من أجل العناية بالمولود الجديد ، خاصةً إذا كان هذا الطفل هو الأول لها، فبالطبع يحتاج إلى رعاية كبيرة واهتمام، وحمايته من الأمراض، فهو مثل الشجرة التي تحتاج للرعاية منذ اليوم الأول حتى تنمو وتكبر بشكل طبيعي.

فتلك التجرية الجديدة التي تخوضها الأم تجعلها تتحمل مسئولية العديد من المتطلبات المختلفة، لذا من المهم أن تتعرف على المهام التي ستلاحقها بعد ولادة طفلها، وأن تكون مُستعدة لها.

لذا فخلال مقالنا اليوم من موسوعة سنتحدث عن هذا الأمر بشيء من التفصيل، فقط عليك أن تتابعنا.

العناية بالمولود الجديد

العناية بالطفل الرضيع

  • تأكدي أن يديك نظيفة قبل لمس طفلك؛ لأن مناعته ما زالت ضعيفة، ومن الممكن أن يتعرض للعدوى، أو الفيروسات.
  • لابد من أستخدام الإضاءة المعتدلة أو الخافتة مع تجنب أي ضوء ساطع قد يتسبب في أذية الطفل.
  • قومي بتدليك طفلك دائماً، فهذا من شأنه تقوية وتعزيز العلاقة العاطفية معه، ويُساهم هذا الأمر في نموه، ويُحفز تدفق الدم، مع تقوية عظام وعضلاته.
  • يحتاج الطفل حديث الولادة للطعام كل ساعتين أو ثلاثة، وفي حالة نومه لابد من إيقاظه للحصول على حصته من الطعام.
  • ضعي الطفل واحمليه بيدك بطريقة سليمة، مع مراعاة وضعية الرقبة، والرأس، لأن عظامه ما زالت مرنة.
  • يُمكنكِ تغيير الحفاض للطفل بوضعه على ظهره ثم إزالة الحفاض، وتنظيف المكان من خلال منشفة لينة، أو مياه دافئة وقطن، ولابد من تغييره في أسرع وقت ممكن؛ حتى تمنعِ تَشكيل أي طفح جلدي، وإذا حدث ذلك فهنا عليكي أن تستخدمي الكريمات والمراهم الخاصة بهذا الأمر.
  • لابد من تجشؤ الطفل بعد الانتهاء من الرضاعة، حتى يتخلص من أي هواء قد يأخذه خلالها، ولا يظهر لديه أي غازات، وتتم هذه العملية من خلال حمل الطفل بشكل عمودي، وضمه للصدر، والتربيت على الظهر بشكل بسيط وخفيف، وبالتالي سيتم إخراج أي هواء زائد متواجد داخل المعدة.
  • تجنبي رج أو هز المولود؛ حتى لا تتسببي في أذى له، فلابد من التعامل معه بلطف ولمسه بخفة، مع الابتعاد عن أي لعب معه بأسلوب خشن أو غليظ؛ حتى لا يؤثر عليه.

كل ما يخص المولود الجديد

  • لابد من لف الطفل بشكل جيد من أجل أن يرتاح ويبقى دافئاً، وهذه الطريقة تُساعد في تجنبه الاستيقاظ من نومه بسبب الحركة، ولكن انتبهي ولا تقومي بلف الطفل بشدة، فخلال الشهر الأول فقط يُمكنك لف طفلك، ولكن بعد ذلك لن تحتاجي إلى هذا الأمر.
  • عند تحميم الطفل لابد أن يكون المكان دافئاً، ولا يستحب أن يكون في الحمام، بل ضعيه في حوض بلاستيكي ونظيف، مملوء بالمياه الدافئة، ثم قومي بخلع ملابس الطفل، ولفه بقطعة قماش دافئة، وناعمة، وبعد ذلك امسحي عينيه بمنشفة قطنية مبللة بالمياه، ثم نظفي أنف الطفل بمنشفة رطبة ونظيفة، وبعد ذلك نظفي الوجه من خلال استخدام كمية قليلة من الصابون على قطعة من القماش نظيفة ولينة، ثم اغسليه وجففيه بلطف، بعد ذلك أغسلي رأس الطفل بلطف عن طريق استعمال شامبو الأطفال، ثم أحضرِي صابون وقطعة قماش مبللة لغسل الجسم، وتجفيفه بشكل سريع، ثم ضعي الحفاض، وقومي بتلبيس مولودك الملابس الخاصة به، ولابد من المحافظة على دفئه بعد الاستحمام، وتحديداً عند منطقة الرأس لابد من تدفئتها بشكل جيد.

نصائح للعناية بالمولود الجديد

  • لابد من تحميم الطفل كل أسبوعين على الأقل، مع مراعاة مسح بعض الأماكن في الجسم يومياً خاصةً عند تغيير الحفاض.
  • لابد من انتباه الأم لعدد مرات تناول المولود لطعامه، وعدد مرات تغيير الحفاض، مع حصول الطفل على عدد ساعات نومه بشكل كامل.
  • تجنبِ اللعب مع المولود بشكل مؤذي، ومنها رميه بالهواء الطلق.
  • تجنبِ استعمال الكريمات الاصطناعية، أو الكحل عند الدهان على سرة الطفل.
  • لابد من حماية طفلك، والمحافظة على سلامته من خلال تثبيته بشكل آمن داخل العربة الخاصة به، أو السيارة، أو غيرها من وسائل المواصلات الأخرى.
  • لابد من تحفيز الأم لمولودها لكي يرضع بشكل طبيعي؛ حتى تقوى مناعته، ومن الضروري استرخاء الأم، وإرضاع الطفل كلما طلب ذلك، وأيضاً كلما جاء موعد رضاعته، فالحاجة اليومية من اللبن تختلف حسب عمر الطفل، فعندما يكون حديث الولادة نجد أن معدته تكون في حجم حبة الزيتون، لذا فالقليل من حليب الأم سيكفيه، ولا يحتاج إلى أي حليب مجفف.
  • ننصحك بتنويم طفلك على بطنه، مع إبقاءه على ظهره، وتغطية السرير بشكل جيد، ومتناسب لطفل حديث الولادة، ولابد من ارتداء المولود لملابس خفيفة ومريحة، وتأكدي من أن الغرفة مناسبة للنوم.
  • من الممكن ارتداء الطفل لقفازات؛ حتى لا يخدش الطفل نفسه، خلال الستة أشهر الأولى، ويُفضل استبدالها بملابس ذات أكمام طويلة.
  • لابد من معرفة الأم للطريقة الصحيحة لحمل الطفل؛ حتى لا تتعرض عظامه للضرر، فمن المهم حمل الجسم بيد، ودعم الرقبة باليد الأخرى.
  • لابد من عدم تغطية رأس الطفل خلال النوم، وإبقاء الأنف والفم مكشوفين دائماً.
  • لا يتم تناول الأغذية الصلبة إلا بعد إتمام المولود للشهر الرابع.
  • في حالة رغبتك في وضع الطفل في شيالة، الرضع يجب استخدام حفاضات تُحمل على الظهر، بدلاً من استعمال الحقيبة التقليدية.
  • لا يتم استعمال أي دواء للطفل، دون استشارة الطبيب المختص، والتأكد من صلاحية الدواء، ومقدار الجرعة المخصصة له.

العناية بالمولود الانثى

  • عند الاستحمام أو تبديل الحفاض، لابد من مسح وغسل منطقة العضو التناسلي لطفلتك، ومسح هذه المنطقة بشكل جيد من الأمام للخلف، ويستحسن استخدام المنظفات الخاصة بالأطفال والتي لا تضر الطبقة الطبيعية العازلة لبشرة طفلك،كما يجب استخدام مناديل الأطفال المبللة الخالية من الكحول.
  • في الأسابيع الأولى قد تجدين مهبل الطفلة ذات لون أحمر، أو منتفخ قليلاً، ومن الممكن أن يكون هناك إفراز أبيض وصافي أو ممزوج ببعض الدم، وهذا الأمر لا يدعو للقلق، فرما تعرضت الطفلة لهرموناتك عندما كانت تتواجد بداخل رحمك.

العناية بالمولود الذكر

  • لابد من عمل ختان المولود الذكر، بعد مرور أربعين يوم من تاريخ الولادة، فهذا الوقت يكون الأفضل لعملية الختان، وبعدها من الضروري الاعتناء بالطفل، وتقديم الرعاية اللازمة له، بواسطة تعقيم الجرح وتطهيره، يومياً وبشكل مستمر.
  • لابد من ملاحظة أن حفاض الذكر يختلف عن الأنثى؛ وذلك لاختلاف الأعضاء التناسلية عند كلاً منهما.
  • لابد من حصول المولود لقسط كافي من الراحة، والنوم، وتوفير جو من الهدوء حوله، مع إرضاعه بشكل كافي، حيث تتم رضاعته من كل ثدي لمدة عشرة دقائق، ومن المهم أن يتم إرضاعه في وضع مريح حتى يشعر بالراحة والاسترخاء وبالتالي يستطع أن ينام.
  • اهتمي بتنظيف العضو التناسلي للمولود الذكر بعد أن يتبول في الحفاض، ويكون التنظيف من الأمام للخلف، وليس العكس؛ حتى لا يُصاب بالفطريات، أو التهابات، ولابد من التنظيف الدوري باستخدام المياه.

تنبيه: يرجي العلم ان المعلومات المرتبطة بالادوية والخلطات والوصفات ليست بديل عن زيارة الطبيب المختص. لا ننصح ابدا بتناول أي دواء او وصفة دون الرجوع الى الطبيب. يتحمل القارئ تناوله او استخدامه لأي وصفه او علاج دون استشارة الطبيب او الاخصائي.