مرحبا بك في الموسوعة العربية الشاملة

ابحث عن أي موضوع يهمك

فوائد عشبة البوسفاير

بواسطة:
فوائد عشبة البوسفاير

فوائد عشبة البوسفاير Acacia nilotica هي العشبة التي تُسمى البترة الصفراء، إذ أنها استخدمت منذ القِدم  في علاج العديد من الأمراض، لما لها من تأثير إيجابي على الصحة في التخلص من أمراض الكبد والالتهابات الأمعاء.

وكذا فنجد العديد من الأطباء يستخدمونها في التخلص من الأمراض كنوع من الطب البديل، الجدير بالذكر أن هذه العُشبة هي التي يدخل في تكوينها العديد من المركبات التي تُساهم في التخلص من المشكلات الصحية التي من بينها الزيوت الطيارة والجليكوسيدات والأنثراكونين.

فضلاً عن نسبة من الأمودين والكريسفانول و حمض التانات، والأكسالات، إذ أن كل تلك المكونات هي التي تُساهم في الحد من المشكلات الصحية التي تواجه العديد من المرضى، فهيا بنا نتعرف عن قرب على هذه العشبة و الأمراض التي تُحاربها من خلال هذا المقال، تابعونا.

فوائد عشبة البوسفاير

لاحظ الأطباء العديد من الفوائد الصحية التي تقدمها هذه العشبة و قدرتها على التخلص من الأمراض، إذ وجدت هذه الأعشاب منذ القِدم في عهد المصريين القدماء واُستخدمت في علاج الكثير من الأمراض التي من بينها ما يلي:

  • يحد من الإصابة بمرض حالات العسر الهضمي.
  • تُساهم في إدرار العصارة الصفراء في الكبد.
  • تدخل في علاج الدمامل التي تبرز في مواضع مختلفة في الجسم.
  • تدخل هذه العشبه في علاج حالات الإمساك التي تُصيب العديد من المرضى.
  • تُعالج بعض الأمراض الجلدية الوثيقة الصلة بمشكلات الهضم والتي تبرز على هيئة حب الشباب.
  • تحد هذه العشبة من الآلام الروماتزمية المزمنة التي تُصيب كبار السن، والأطفال.
  • ينصح الأطباء بتناول هذه العشبة للحد من السمنة، إذ أثبتت الأبحاث أنه يعمل على خفض الكوليسترول الدم، مما يساهم في التخلص من خسارة الوزن، كما أنه يساعد في عاج الحمى والربو.
  • تعمل هذه العُشبة في خفض نسبة الدم المرتفع، فضلاً عن دورها البارز في الحد من تجمع الصفائح الدموية، ودورها في مكافحة إنزيم HIV-1 Protease الذي يُعد من الأمور الهامة التي تضمن بقاء فيوس نقص المناعة في الجسم، وذا فنجد لهذه العُشبة دوراً هاماً في التخلص من التقلصات و علاج الإسهال.
  •  ترفع هذه العُشبة نسبة هرمون الحليب في الجسم والي يُسمى هرمون البرولاكتين، لذا ينصح الأطباء بتناول هذه العُشبه للأمهات المُرضعات.
  • تُساهم المادة الصمغية الناتجة عن هذه العُشبة في التخلص من جير الأسنان في حال تناولها مده خمس مرات يومياً قرابه اليومين.
  • فما يُستخدم لحاء جذع هذه العُشبه في الحد من نزلات البرد والإسهال والعصارة الصفراء، فضلاً عن الحد من ألم البواسير الدامية التي يصحبها نزيف حاد.
  • الجدير بالذكر أن الكثير من الأطباء قد قاموا باستعمال هذه العشبة كنوع من المضادات البكتيرية التي تعمل بدورها على طرد البلغم، وعلاج الدسونتاريا، و علاج التقرحات والتقيحات.

هل تُشرب عشبة القرض

  • ينصح الأطباء  بتناول هذه العُشبة في هيئة مشروب؛ وذلك من خلال  القيام بغسل القرض من الأتربة التي يكون عليها، ثم غلي هذه العُشبة مدة تتراوح ما بين 5 إلى 6 دقائق، ويُترك حتى يذوب تماماً.
  • وضع كميه من الملح الخشن في هذه العُشبة بعد غليها، ولكن ننصح بألا يُترك على النار كثيراً حتى لا يفسد، إذ أنه سريع الذوبان في حالة تركه على النار مده طويله من الزمن.

عرضنا لكم من خلال هذا المقال كل المعلومات التي تتعلق بعشبه القرض واستخداماتها من خلال هذا المقال، إذ أن كل ما قمنا بتقديمه هي من الأمور الاسترشادية فقط ولا يجب تناول هذه العشبه إلا تحت إشراف الطبيب والرجوع إليه، واللهُ خير شافي.