مرحبا بك في الموسوعة العربية الشاملة

ابحث عن أي موضوع يهمك

فوائد الشعير للرجيم

بواسطة:
فوائد الشعير للرجيم

فوائد الشعير للرجيم barley الذي اكتسب مؤخراً شعبية كبيرة لما له من تأثيرات إيجابيه على صحه الفرد، إذ أن الدراسات أظهرت فعاليته وقدرته في الحد من مخاطر الإصابة بالعديد من الأمراض الصحية المختلفة التي من بينها أمراض القلب، الجدير بالذكر أن الشعير ينتمي إلى عائلة الحبوب النجيلية، إذ تتمثل فوائدة فيما يحتوي عليه من مكونات غذائية كالبروتين وفيتامين B، البروتين والكربوهيدرات، فضلاً عن الألياف الغذائية والدهون.

فيما أنه يأتي في المرتبة الثانية في إنتاجه على مستوى العالم بعد القمح، حيث تشتهر بعض الدول بصناعته والذي يأتي على راسها روسيا و فرنسا وألمانيا، فما هي فوائد تناول تلك الحبوب وما تأثيراتها على الصحة، وكيف يُمكننا استغلال هذه الحبوب للتخلص من الوزن الزائد، تُجيب موسوعة عن تلك الأسئلة من خلال هذا المقال، تابعونا.

فوائد الشعير

يحتوي الشعير على العديد من المواد التي تمد الجسم بالمواد التي من شأنها أن تمنحه الطاقة والانتعاش، إذ أنه يتوفر به عنصر المنجنيز والسيلينيوم؛ حيث تعمل تلك العناصر على حفظ التوازن الصحي للإنسان، فضلاً عن أن الشعير يحتوي على نسبة عالية من الألياف والتي بدورها تمد الجسم بالعناصر الغذائية التي تحمي الجهاز الهضمي.

  • فيما تذكُر الدراسات أن للألياف عظيم الشأن في خفض الدهون المتراكم في الجسم، فما هي تلك الفوائد التي يمنحنا الشعير إياها، نقترب أكثر لنتعرف عليها.
  • تعمل نسبه الألياف والماء التي توجد في الشعير على علاج الإمساك والتخلص من اضطرابات المعدة.
  • يدخل الشعير في علاج ارتفاع ضغط الدم، وكذا فنجده يحد من اضطرابات الضغط المفاجئة.
  • يحمي الشعير الكلى من خطورة تكوّن الحصوات، فضلاً عن دوره في التخلص من الحصوات المتراكمة التي تُسبب الألم والتعب والإرهاق لمرضى الكُلى.
  • يمنح الشعير الجسم البروتين الذي يحتاج إليه يومياً، إذ انه غني بالبروتينات التي تُحافظ على سلامه وصحة الجسم.
  • يكبح الشعير نسبة السكر في الدم؛ إذ أنه يحتوي على أحماض أمينية غنية بالعديد من الفوائد التي تمد الجسم بها.
  • يُعالج الشعير التهابات المفاصل؛ حيث أنه غني بالعديد من المواد التي من بينها الفسفور والكالسيوم، والمنغنيز و الحديد والمغنسيوم.
  • يمد الشعير الجسم بالكولاجين؛ إذ أنه مسؤول عن الكثير من الوظائف التي يقوم بها الجسم، والتي من بينها الحِفاظ على عضلة القلب وتقويتها، تقوية العضلات والعِظام و رفع كفاءه أداء القرانية، فضلاً عن دوره البارز في منح البشرة والجسم النضارة والجمال.
  • يُساهم الشعير في الشعور بالامتلاء وعدم الرغبة في تناول الطعام، مما يخفض من نسبة السعرات الحرارية التي يستقبلها الجسم يومياً، وبالتالي على المدى البعيد يحدث انخفاض الوزن التلقائي والمستمر.
  • يحمي تناول الشعير الحسم من الكوليسترول الضار LDL، إذ أنه يخفض نسبته في الدم، كما أنه مصدراً للألياف الطبيعية التي من شأنها أن تُساهم في تنظيم ضربات القلب، ويرجع الفضل في ذلك إلى ارتفاع نسبة الفولات والبوتاسيوم في الشعير.

فوائد الشعير للرجيم

ينصح أطباء التغذية بتناول مشروب الشعير يومياً، لما له من قدرة على خفض نسبة الدهون المتراكمة في الجسم، فضلاً عن دوره في طرد السموم  من الجسم، فما هي حقيقة قدرة الشعير على خفض الوزن، نوجزها لكم في السطور التالية:

  • يحتوي الشعير على نسبة عالية من الألياف والتي بدورها تُساهم في تنظيم الجهاز الهضمي، وتخلُص الجسم من الغازات والفضلات المتبقية في المعدة.
  • وكذا فنجد أن الشعير يحتوي على الماء الذي يقوم بدوره في التخلص من الأملاح المتواجدة في الجسم، فيما ينصح بتناوله الأطباء قبل الطعام مباشرة.

عرضنا لك عزيز القارئ فوائد الشعير وتأثيراته المختلفة على الصحة، يُمكنك أن تستمتع بتجربة تناول مشروب الشعير من الآن فصاعداً؛ إذ أنه آمن على الصحة.

المراجع

1-

2-