الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

علاج تضخم الغدة الدرقية بالقسط الهندي

بواسطة: نشر في: 16 أغسطس، 2018
mosoah
علاج تضخم الغدة الدرقية بالقسط الهندي

بالتفصيل تجارب علاج تضخم الغدة الدرقية بالقسط الهندي والطب البديل ، خلل الغدة الدرقية هي واحدة من ضمن الأعراض التي تظهر على الكثير من الأشخاص، وذلك بسبب العديد من الاضطرابات التي تتعرض لها الغدة الدرقية، ويحدث التضخم نتيجة فرط النشاط الخاص بالغدة الدرقية، وفي أغلب الحالات يكون العلاج الدوائي لا جدوى منه ويلجأ الطبيب إلى استئصال الجزء المتضخم من الغدة، ولكن هناك بعض العلاجات الطبيعية التي يمكنها أن تساعد على التخلص من هذه المشكلة، وبدون اللجوء إلى العمليات الجراحية، ومن بين تلك العلاجات هو القسط الهندي، والذي يعد واحد من المكونات الطبيعية التي يتم استخدامها في علاج مشاكل الغدة الدرقية، ومن خلال هذا المقال على موقع الموسوعة سوف نتعرف عليه وأيضًا على كيفية استعماله لعلاج تضخم الغدة الدرقية.

ما هو القسط الهندي؟

يعتبر القسط الهندي هو واحد من ضمن المكونات الطبيعية التي لها الكثير من الفوائد المختلفة والمتعددة، وذلك للصحة بشكل عام، حيث إنه من المكونات التي أوصانا بها الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم في العلاج والتداوي به من العديد من الأمراض المختلفة، وهو من النباتات التي تصل ارتفاعها إلى أكثر من ثلاثة أمتار، ويكثر وجوده أيضًا في بلاد الهند، لذلك سمي بالقسط الهندي، وهو أيضًا من النباتات التي يوجد منها بعض الأنواع الأخرى وتم ذكر هذا النبات بالأخص في العديد من الأحاديث النبوية الشريفة.

أنواع القسط الهندي لعلاج تضخم الغدة الدرقية:

يوجد بعض الأنواع الأخرى المختلفة من القسط الهندي، ولكن جميع أنواعه تحمل نفس الفوائد المختلفة والمتعددة للصحة والجسم بشكل عام، ومن أهم تلك الأنواع:

أولًا: القسط البحري:

وهو من أنواع القسط الهندي المختلفة، ولكنه يمتاز بلونه الأبيض المميز، وهو من الأنواع التي عرفت منذ القدم، وكانوا في القدم يحصلون عليه من خلال البحر، ولذلك أطلق عليه القسط البحري، ويتميز القسط البحري بطعمه المميز.

ثانيًا: القسط الأسود:

يعتبر من أنواع القسط الهندي الشهيرة، ويمتاز بأنه له الكثير من الفوائد العلاجية المختلفة، ولكنه يكون ذو طعم مر وغير مفضل بالنسبة للكثير، وهو يكون ذو لون بني داكن.

فائدة القسط الهندي لعلاج تضخم الغدة الدرقية:

للقسط الهندي العديد من الفوائد المختلفة لعلاج مشاكل الغدة الدرقية، كما أنه يستخدم في علاج مشكلة تضخم الغدة الدرقية، حيث يسهم القسط الهندي في المساعدة على التقليل من النشاط المفرط للغدة الدرقية، ويساعد أيضًا على تنظيم الهرمونات والعمل على توازنها وهو له العديد من الفوائد المختلفة والتي تسهم أيضًا في علاج خمول الغدة الدرقية وضعف نشاطها، حيث إنه يقوم بتوازن الهرمونات التابعة لنشاط الغدة الدرقية وبالتالي يسهم في علاج جميع الاضطرابات التي تتعرض لها الغدة الدرقية سواء كانت فرط نشاط أو خمول في نشاط الغدة الدرقية، ويقوم القسط الهندي بالعمل على التخلص من أمراض الغدة الدرقية بشكل تدريجي، وذلك على مدار الفترة التي يتم استخدامه فيها، ومن المستحب أن يتم استعمال القسط الهندي لعلاج مشكلة تضخم الغدة الدرقية لمدة  لا تقل عن ثلاثة أشهر وسوف يلاحظ الشفاء التام من خلال إجراء الفحوصات اللازمة لذلك والتأكد من وصول الغدة الدرقية إلى نسبها الطبيعية.

كيفية استعمال القسط الهندي لعلاج تضخم الغدة الدرقية:

يتم استعمال القسط الهندي من خلال طريقتين مختلفتين، حيث يمكن تناوله لعلاج مشاكل الغدة الدرقية من خلال تناوله كمشروب ساخن، كما يمكن تناوله أيضًا بطريقة مباشرة، وسوف نذكر كيفية استخدام القسط الهندي لعلاج تضخم الغدة الدرقية من خلال هذه الطرق الآتية:

أولًا: تناول مشروب القسط الهندي:

  • يتم إحضار القسط الهندي الصحيح من خلال المحال المخصصة لبيع الأعشاب والمكونات الطبيعية.
  • بعد ذلك يتم طحن كمية القسط الهندي المراد استعمالها، حتى يتم الحصول على مكونات ناعمة كالبودرة.
  • بعد ذلك يتم إحضار كمية من القسط الهندي المطحون والتي تعادل ثلاثة ملاعق صغيرة الحجم.
  • يتم وضع هذه الكمية في كوب واحد من الماء بعد أن يتم غليه جيدا، ويتم إضافة القليل من العسل الأبيض إلى المكونات.
  • يتم تقليب المكونات جيدا حتى تمام التجانس.
  • يتم تناول كوب من هذه المكونات بمعدل ثلاثة مرات في اليوم الواحد، وذلك حتى يتم العلاج بشكل نهائي من تضخم الغدة الدرقية.
  • يمكن عمل مشروب القسط الهندي من خلال نقع القسط الهندي في كمية من الماء لعدة ساعات، وتحليتها بالعسل الأبيض وتناوله.

ثانيًا: تناول القسط الهندي مع العسل:

  • يتم إحضار كمية من القسط الهندي، ومن ثم يتم طحنها حتى يتم الحصول على مكون ناعم.
  • يتم إحضار ملعقة واحدة كبيرة الحجم من العسل الأبيض.
  • يتم خلط المكونين جيدا مع بعضهما البعض حنى يتجانسا.
  • يتم تناول هذا الخليط بشكل يومي بمعدل مرتين أو ثلاثة في اليوم الواحد.
  • كما يمكن إضافة القليل من زيت الزيتون إلى المكونات أيضًا.

المراجع :

1

2

تنبيه: يرجي العلم ان المعلومات المرتبطة بالادوية والخلطات والوصفات ليست بديل عن زيارة الطبيب المختص. لا ننصح ابدا بتناول أي دواء او وصفة دون الرجوع الى الطبيب. يتحمل القارئ تناوله او استخدامه لأي وصفه او علاج دون استشارة الطبيب او الاخصائي.