الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

ما هي اضرار القسط الهندي وفوائده

بواسطة: نشر في: 15 مايو، 2020
mosoah
اضرار القسط الهندي

من خلال هذا المقال يمكنكم الإطلاع على اضرار القسط الهندي الذي يعد واحدًا من أبرز الأعشاب المستخدمة في مجال الطب البديل في العديد من الأغراض العلاجية، وهو نبات تشتهر بزراعته الهند، إلى جانب سريلانكا وماليزيا حيث أنه ينمو في البيئات المنخفضة في درجات الحرارة، وهو ينتمي إلى الفصيلة الزنجبيلية ويصل طول جذوره إلى 60 سم، ويتميز برائحته الذكية التي يتم الاستفادة منها في تصنيع العطور، إلى جانب أنه يستخدم في أغراض الطهي للحصول على نكهة طيبة للطعام، ويوجد منه أكثر من 3000 نوع من أبرزهم قسط اللّابا.

والجدير بالذكر أن عشبة القسط الهندي من أبرز الأعشاب التي تحظى بإقبال كبير في استخدامها لاستخدامها في تصنيع الأدوية في علاج العديد من الأمراض عبر استخراج الزيوت منه، وعلى الرغم من شهرة هذا النبات في الناحية العلاجية إلا أنه مهدد بالانقراض لأنه زراعته غير منتظمة، كما أنه على الرغم من أهميته الصحية إلا أنه لم يخلُ من الأضرار التي يمكنكم الإطلاع عليها من خلال موسوعة.

اضرار القسط الهندي

  • ينبغي عدم تناول هذا العشب في حالة الإصابة بالحساسية من مكوناته كحساسية الرببع التي قد تؤدي إلى ظهور أعراض الحساسية الشائعة مثل العطس وسيلان الأنف.
  • تشير الدراسات العلمية أنه لا يوجد معلومات كافية تثبت مدى أمانه على صحة الحوامل والمرضعات، فقد يشكل خطورة على صحة الطفل، لذا فمن الأفضل تجنبه.
  • يحتوي هذا العشب على حمض “أريستولوشيك” والذي قد يزيد من احتمالية الإصابة بالسرطان وأمراض الكلى، وذلك في حالة تناول كميات كبيرة منه، كما يوصي بعد تناول أي منتج من منتجات القسط الهندي يحتوي على هذا الحمض.
  • قد يتسبب في بعض الحالات في القيء والغثيان.

أهمية القسط الهندي للصحة

قبل أن نتطرق إلى أضرار القسط الهندي سنسلط لكم الضوء على أهميته الصحية فيما يلي:

  • يلعب دور فعال في تقوية جهاز المناعة، لذا فهو يساعد على الوقاية من الإصابة بنزلات البرد والإنفلونزا، كما أنه يحتوي على مكونات محاربة لعدوى البكتيريا والجراثيم التي تسبب الإصابة بالتهابات الجهاز التنفسي.
  • من أبرز الأعشاب التي تساعد على تحسين وظائف الجهاز الهضمي وتنشيط عملية الهضم، مما يساهم في الوقاية من الإصابة بعسر الهضم والإمساك.
  • من بين فوائده للجهاز الهضمي أيضًا أنه يعمل على علاج قرحة المعدة والأثنى عشر والتخلص من الديدان المعوية.
  • يقي من الإصابة بأمراض القلب المزمنة، وذلك لأنه يقلل من مستوى الكوليسترول الضار ويزيد من مستوى الكوليسترول النافع.
  • يحتوي على مضادات الأكسدة التي تعمل على الوقاية من الإصابة بالسرطان، وذلك لأنه يحارب الجذور الحرة التي تتسبب في في الإصابة بمثل هذه الأمراض
  • له دور فعال في خفض مستوى الدهون الثلاثية في الجسم، ويعزز من عملية حرق الدهون مما يساعد على إنقاص الوزن.
  • يقلل من الشعور بالتعب والإجهاد.
  • يساعد على علاج احتباس السوائل في الجسم حيث أنه يعد مدر طبيعي للبول.
  • له دور مساهم في الوقاية من الإصابة بمرض السكري، وذلك لأنه يعمل على التحكم في معدل السكر في الدم.
  • يساعد على علاج الحمّى من خلال حفض درجة الحرارة المرتفعة.

فوائد القسط الهندي للجسم

  • يحتوي على مركبات مضادة للالتهابات التي تأثير إيجابي على علاجة التهابات المفاصل والتخفيف من الآلام المصاحبة له.
  • يستخدم في علاج الأمراض الجلدية الشائعة مثل الإكزيما والصدفية.
  • يساهم في الوقاية من حدوث الشيخوخة المبكرة التي من أبرز علاماتها ظهور التجاعيد في البشرة، كما انه يؤخر ظهور الشيب في الشعر.
  • من بين الأعشاب التي لها أهمية كبيرة في العناية بصحة الشعر حيث أنه يستخدم في علاج مشكلة القشرة.
  • يعمل على تنشيط الدورة الدموية والوقاية من الإصابة بفقر الدم.
  • تشير الدراسات العلمية أنه له دور فعال في العناية بصحة البشرة ومنحه النضارة المطلوبة.
  • يستخدم منذ القدم في علاج العديد من الأمراض مثل: السل، الربو، الصداع، الملاريا، الروماتيزم، عدوى الديدان الطفيلية.
  • يخفف من آلام الدورة الشهرية، يساعد في علاج تكيّس المبايض للنساء.
  • أما عن أبرز فوائده بالنسبة للرجال فهو يعزز من القدرة الجنسية وزيادة نسبة الخصوبة والمساهمة في علاج العقم.
  • يحسّن من وظائف المخ ويساعد على تقوية الذاكرة والوقاية من الزهايمر.

والجدير بالذكر أن جرعات تناول هذا العشب سواء من زيوته أو من مستخلصاته تتحدد وفقًا لحالة المريض وعمره، ذلك فلا يجب تناول منتجاته إلا بعد استشارة الطبيب المختص، كما يجب إبلاغه في حالة تناول أدوية لتجنب تفاعلاتها مع هذا العشب الذي قد يقلل من مفعولها.

مراجع

1

تنبيه: يرجي العلم ان المعلومات المرتبطة بالادوية والخلطات والوصفات ليست بديل عن زيارة الطبيب المختص. لا ننصح ابدا بتناول أي دواء او وصفة دون الرجوع الى الطبيب. يتحمل القارئ تناوله او استخدامه لأي وصفه او علاج دون استشارة الطبيب او الاخصائي.