مرحبا بك في الموسوعة العربية الشاملة

ابحث عن أي موضوع يهمك

ضرر التدخين : 7 أمراض خطرة تجعل توقفك عنه ضرورة

بواسطة:
التدخين

التدخين هو من العادات السيئة وذلك لأنه يسبب الكثير من الأضرار المختلفة والمتعددة على الصحة، وبالرغم من تلك الأضرار التي يسببها إلا أن هناك الكثير من الأشخاص يقبلون بشكل كبير على التدخين، ومن خلال هذا المقال على الموسوعة سوف نتعرف على أضرار التدخين على الصحة، وأيضًا بعض الأسباب التي تدفع الأشخاص للتدخين.

تعريف التدخين :

هو واحد من ضمن العمليات التي يقبل عليها الإنسان، ويقوم من خلالها باستنشاق وشفط كمية من المواد التي توجد في السجائر، ليصل ذلك الهواء إلى الجسم مباشرة، وهناك العديد من الأشكال المختلفة والمتعددة للتدخين، والتي من بينها السجائر وأيضًا تدخين النرجيلة، وتدخين السيجار، وهذه المواد كلها تحتوي على كميات كبيرة من المواد السامة، والتي تضر جسم الإنسان بشكل كبير.

المواد الموجودة في المدخنات:

تحتوي جميع الأنواع من المدخنات على كميات كبيرة جدا من المواد السامة والضارة للجسم، ومن بينها المواد المسرطنة أيضًا، ومن أهم أنواع المواد التي توجد في السجائر والنرجيلة وغيرها من المدخنات هي الآتي:

  • غاز أول أكسبيد الكربون.
  • الرصاص.
  • النيكوتين.
  • القطران.
  • البلونيوم.
  • الزرنيخ.
  • الكحول.

أسباب التدخين:

يوجد العديد من الأسباب المختلفة والمتعددة والتي تؤدي بالشخص للتدخين بشكل كبير، ومن بين تلك الأسباب وأكثرها انتشارا هي الأسباب الآتية:

  • البطالة والتعرض للشعور بالضيق الشديد بسبب قلة العمل وأوقات الفراغ الكبيرة في حياة الشباب.
  • عدم الشعور بالاستقرار العائلي والمجتمعي.
  • يلجأ الكثير من الشباب للتدخين بسبب تقليدهم للأب أو الأم المدخنين.
  • الإصراف في إعطاء الأموال للمراهقين والشباب، وغياب الرقابة من قبل الوالدين يجعل الشباب يتجهون إلى التدخين بشكل مباشر.
  • غياب الوعي الديني والثقافي عن حقيقة التدخين وأيضًا عن أضراره الكبيرة على الصحة.

أضرار التدخين:

يوجد الكثير من الأضرار التي يسببها سواء كان على الصحة النفسية أو الصحة الجسدية للمدخن، حيث أن له الكثير من الأضرار المختلفة على الصحة بشكل عام، ومن أهم تلك الأضرار التي يسببها هي الآتي:

أولًا/ الإصابة بالسرطان:

هو من العادات التي تؤدي إلى الإصابة بمرض السرطان، والتي من بينها مرض سرطان الرئة، وذلك بسبب استنشاق كميات كبيرة من المواد المسرطنة، كما أن التدخين يتسبب في الإصابة بمرض سرطان المعدة أيضًا وسرطان اللسان وكذلك سرطان الإثنى عشر والبنكرياس، وذلك بسبب احتواء المدخنات على كميات كبيرة من المواد الضارة والسامة.

ثانيًا/ الإصابة بمشاكل الجهاز الهضمي:

يتسبب في إصابة الإنسان بالعديد من المشاكل المختلفة في الجهاز الهضمي، حيث يؤثر على المعدة ويؤدي إلى الإصابة بمشاكل المعدة والتي من بينها مشكلة قرحة المعدة وأيضًا يسبب التدخين مشكلة في الهضم حيث يسبب عسر الهضم، وغيرها من الكثير من المشكلات في الجهاز الهضمي.

ثالثًا/ الإجهاض والولادة المبكرة:

هو من الأمور الخطيرة جدا على صحة المرأة خلال فترة الحمل، وليس على المرأة فقط، بل إنه ضار جدا على صحة الجنين، حيث إن التدخين يجعل المرأة تحصل على كميات كبيرة من غاز أول أكسيد الكربون، وأيضًا مادة النيكوتين، وهاتين المادتين تمنعان من وصول غاز الأكسجين إلى الأجنة بالإضافة لعدم وصول الغذاء إليهم أيضًا بالإضافة إلى ضرر هذه المواد على المشيمة حيث يساعد على فصلها عن منطقة جدار الرحم، وهذا ما يؤدي إلى حدوث الولادة المبكرة، كما أن التدخين يساعد في زيادة معدل الإجهاض عند المرأة.

رابعًا/ تلوث البيئة:

للتدخين أيضًا دور كبير جدا في تلوث البيئة، وذلك بسبب الدخان الذي يخرج من الإنسان عند عملية التدخين، والذييكون محمل بمجموعة كبيرة من الغازات والمكونات الضارة التي تسبب العديد من المشاكل الصحية، بالإضافة لكون الشخص المدخن يقوم برمي المتبقي من السجائر على الأرض لما فيه من خطر كبير بالأخص في المناطق الغير مناسبة ويسبب الحروق، كما أن التدخين هو صورة من صور تلوث الهواء.

خامسًا/ ضعف الانتصاب للرجال:

يسبب العديد من المشكلات في الصحة الجنسية، وأيضًا يسبب ضعف الخصوبة عند الجنسين بالإضافة إلى أنه قد يسبب الكثير من حالات العقم وعدم القدرة على الإنجاب في الكثير من الحالات.

سادسًا/ الإصابة بمشاكل في الفم:

يسبب التدخين مشاكل كبيرة في الأسنان، حيث يؤدي إلى تغيير لونها وتحوله إلى اللون الأصفر، كما أنه يؤدي إلى تراكم العديد من طبقات الجير السوداء على الأسنان، كما أن التدخين يسبب بعض المشكلات في منطقة اللثة أيضًا حيث يسبب بعض التهابات اللثة وأيضًا بعض مشاكل في الشفاه، وللتدخين دور كبير وراء الإصابة بضعف الأسنان وسقوطها.

سابعًا/ الإصابة بالسعال:

يسبب الإصابة بالسعال المزمن والشديد، وذلك بسبب استنشاق كميات كبيرة من المواد الضارة، وهذا الأمر الذي يتسبب في حدوث بعض المشاكل بالرئة وبالتالي إصابة الإنسان بالسعال، وفي الكثير من الأوقات يكون التدخين مسئول عن تأخير الشفاء في حالات الإصابة بنزلات البرد والإنفلونزا.

المراجع :

1