الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

وصفة عمل الحمص بالحمص الدشوش المجروش

بواسطة: نشر في: 29 نوفمبر، 2017
mosoah
عمل الحمص بالحمص الدشوش المجروش

تعتبر وجبة الحمص بالحمص الدشوش المجروش، من أشهى الأطباق والوجبات، التي تصنف تحت بند المُقبلات في الطعام، وهي تدخل في الكثير من الوجبات والأصناف الغذائية المختلفة، فضلًا عن كون طريقة تحضيرها وتقديمها يسيرة للغاية وسهلة على سيدات المطباخ وربات البيوت القيام بعملها، في هذا المقال، نستعرض بعض الأصناف المختلفة لطريقة عمل الحمص بالحمص الدشوش المجروش، من خلال السطور التالية.

 عمل الحمص بالحمص الدشوش المجروش

يمكن قبل الخوض في تقديم طريقة عمل الحمص بالحمص الدشوش المجروش، أن نعرض تعريف بالحمص، وفوائده أولًا، فالحمص هو من البروتينيات، كما أنه يحتوي على نسبة من الكربوهيدرات والفيتامينات والألياف، إلى جانب مجموعة من المواد المعدنية، كما أنه يشمل على جملة من الدهون غير الضارة على صحة الإنسان، وهو يعد من العناصر المُنشطة لمرضى الحصى وذلك في الكلى والمجاري البولية لجسم الإنسان، بالنسبة للسعرات الحرارية، فيحتوي الحمص على ما نسبته مئة جرام من السعرات الحرارية، يفيد الحمص أيضًا في تقوية جهاز المناعة ومقاومة الأمراض بالنسبة للإنسان، كما أنه يعتبر من مقويات الأسنان والعظام، فضلًا عن دوره في تنشيط ذاكرة الإنسان، هذا، ويفيد الحمص أيضًا، في خفض نسبة الكولستيرول الضار في الدم، فضلًا عن أهميته في بناء خلايا وأنسجة كلٌ من القلب والمخ.

هذا، وعلى الرغم مما سبق من الفوائد في الحمص، فإن الأطباء لا ينصحون بالإكثار من تناوله، خصوصًا للأشخاص الذي يعانون من ضعفٍ في الجهاز الهمضي، حيث يحتوي الحمص على بعض الكميات من حمض الأوكزاليك.

طريقة تحضير وعمل الحمص الدشوش المجروش 

الآن يمكن تناول الطريقة الأولى من طرق عمل الحمص الدشوش المجروش، وقبل أن نشرع في تناول بنود الطريقة، ينبغي أن نشير أولًا إلى

المقادير:
 والتي تشمل ربع كيلو جرام من اللحمة على أن تكون مفرومة فرمًا جيدًا، ثم الزيت، مع إحضار نصف ملعقة من كوب البصل البودره، إلى جانب إحضار نصف كوب آخر ملعقة أيضًا من كوب الفلفل الأبيض، ثم نصف كيس من الحمص المجروش، مع إضافة ملعقة من الملح، وأخيرًا مع نصف ملعقة من الكركم.

طريقة الإعداد:
لإنتاج الحمص الدشوش المجروش، فنبدأ أولًا بإحضار المواد السابق ذكرها، ثم نقوم بفرم البصل جيدًا، على أن يتم قليه في داخل الزيت، مع إضافة اللحمة المفرومة وتقليبها جيدًا مع الخليط، ثم بعد ذلك نقوم بغسل الحمص بشكلٍ جيد، ونقوم بتسخينه وطهيه بشكل جيد، مع إضافة القليل من الزيت، ثم نضيف بعض البهارات والتوابل، ونقوم بعد ذلك بوضع اللحم والبصل، ثم نضيف أخيرًا الماء المغلي، على أن نقوم بترك كل ذلك على نارٍ هادئة حتى ينضج بشكلٍ جيد، ويكون جاهز للتقديم، يبقى أن نشير هنا، إلى أن السبب في أننا نقوم بقلي الحمص أولًا، قبل إضافته إلى الزيت والخلطة الأخرى، هو أن ذلك أدعى لأن ينضج الحمص بشكلٍ أسرع، ثم إن ذلك يتسبب في منع اختلاط الماء الخارج من الحمص بعد إنضاجه إذا تم خلطه مع اللحم والبصل.

لا يتوقف إبداع الحمص ودخوله في أصناف الغذاء عند هذا الحد، فيمكن أن يدخل الحمص في عمل الفلافل أو الطعمية باللهجة المصرية، كما يمكن عمل سلطة من الحمص الرائعة، ويمكن كذلك عمل سلطة طحينية من الحمص، كما يمكن عمل وجبة من مشاوي اللحم والدجاج مع العدس والحمص والخبز، ويمكن أن تناول ذلك في مقالات أخرى مقبلة.