الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

ما هي أسئلة المقابلة الشخصية وأجوبتها النموذجية

بواسطة: نشر في: 6 أغسطس، 2019
mosoah
أسئلة المقابلة الشخصية وأجوبتها النموذجية

تعرف على أهم أسئلة المقابلة الشخصية وأجوبتها النموذجية ؛ حيث أن أغلب الأسئلة التي تُطرح في المقابلات الشخصية يكون هدفها الأول هو تحديد شخصية المرشح الذي أمامك، ومعرفة مدى انفعالاته، وردود أفعاله، وتصرفاته في المواقف المختلفة، ومدى فهمه لطبيعة الوظيفة المُرشح إليها، وقدراته، وطموحاته؛ فيكون على الشخص الذي يُجري المقابلة مع المرشح الانتقال بين الأسئلة الهامة، والأهداف التي تختبئ وراء صيغة الأمر، كأن يقول لك قم بتقديم نفسك، وما إلى ذلك، وسوف نتعرف على أكثر الأسئلة الشائعة في المقابلات الشخصية، وأجوبتها من خلال هذا المقال من موسوعة.

ما هي أسئلة المقابلة الشخصية وأجوبتها النموذجية

قم بتعريف نفسك

عليك أن تقوم بتعريف نفسك، ومؤهلاتك التي حصلت عليها، وسبب تقديمك في هذه الوظيفة الجديدة، وسبب تركك للوظيفة السابقة، كما يمكنك ذكر ما قمت به من تجارب في السفر من قبل، والتحدث عن جميع المعلومات التي توجد في السيرة الذاتية الخاصة بك، ابتداءً بالأكثر أهمية، ثم الأقل.

ما هي نقاط ضعفك؟

عليك اختيار نقطة ضعف طبيعية، ثم تحويل هذه النقطة بطريقة ما إلى نقطة قوة، مثل:

أن تذكر أن نقطة ضعفك هي أنك تُضيع الكثير من الوقت في العمل كونك مديرًا؛ حتى تطمئن أن الجميع قد غادر مقر العمل.

ثم قم باختيار نقطة من نقاط ضعفك الحقيقية، لكن أخبرهم بأنك تعمل على تحسينها.

ما هي أكبر نقاط قوتك؟

عليك في هذا السؤال ألا تدعي صفات لا توجد فيك، كما أنه لا يُمكنك أن تُفصح عن نقاط قوتك بسهولة؛ فعليك أن تُعطي مثالًا على موقف يكون ردة فعله هي نقطة قوتك، كأن تُوضح من خلال مثال ما أنه في حالة وجود مشكله تكون قادرًا بشكل كبير على حلها، مع إرضاء جميع الأطراف.

أين ترى نفسك في الخمس سنوات القادمة؟

في هذه الحالة يقوم أغلب المرشحين بالإجابة على هذا السؤال بطريقتين، هما:

الإجابة المتفائلة، وهي أنني أريد أن أكون في منصبك أنت (منصب الشخص الذي يُجري معك المقابلة).

الإجابة المتواضعة، هي أنني أرى في هذا المكان الكثير من الموهوبين، وأريد فقط أن أرى إلى أين تأخذني موهبتي.

والإجابتان لا يصلحان؛ إذ لا يُريدهما الشخص الذي يجري معك المقابلة، لكن الأفضل أن تتحدث عن أحلامك، وطموحاتك الحقيقية التي تُريد، وتُظهر شغفك الحقيقي له؛ ولذلك من الأفضل له أن يسألك عن أحلامك.

من جميع المرشحين لماذا عليّ أن أوظفك؟

بالطبع أنت لا تعرف شيء عن باقي المرشحين الذين تقدموا لهذه الوظيفة؛ لذلك عليك الإجابة على هذا السؤال بكل ثقة، وأن تقوم بعرض جميع مهاراتك، وخبراتك الفائقة التي تجعله يرغب في توظيفك في مقر العمل.

لماذا تود العمل هنا؟

لا تتحدث عن روعة المكان الذي تُجري فيه المقابلة، لكن عليك أن تشرح لهم كيف أن هذا المكان يُرضي طموحك، وشغفك، وأنك تُريد أن تنجح فيه في الفترة المقبلة.

ما هي أكبر إنجازاتك المهنية؟

هذا السؤال وثيق الصلة بالوظيفة التي تُجري هذه المقابلة من أجلها، يمكنك أن تذكر أنك قد كنت السبب الرئيس في زيادة إنتاجية الشركة التي تعمل فيها، ولكن من الأفضل أن تذكر عدد الرقيات التي حصلت عليها في مجال عملك، وكيف تربح المنافسات بين أقسام العمل المختلفة، وما إلى ذلك.

أخبرني عن أخر موقف غضب بينك والعميل وكيف تصرفت؟

الخلاف في العمل هو أمر طبيعي، ويحدث بشكل طبيعي في أي مؤسسة، ونقاط القوة تسود في أغلب الأوقات، لكن هذا لا يغني عن وجود بعض نقاط الضعف التي تُظهر نفسها في بعض الأوقات.

في هذا الموقف يجب عليك أن تشرح الموقف، لكن أيًا كان الشخص المخطئ لا تُلقي اللوم على أحد، واذكر كيف تم حل المشكلة في النهاية؛ فأصحاب العمل لا يهتمون باللوم.