الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

قصص عن الروتين اليومي

بواسطة: نشر في: 19 أكتوبر، 2021
mosoah
قصص عن الروتين اليومي

القصص تختلف دوماً وتكون على حسب الشخصيات والثقافات حيث أن هنالك مجموعة من الأشخاص تبدأ بشيء ما والبعض الأخر تجد أهم يبدئون بأشياء مُختلفة، البعض يمل من الروتين الذي لا يكون به أي نوع من التغيير لذا سوف نبين بهذا الموضوع بعضاً من قصص عن الروتين اليومي ، هو أن هنالك البعض يجب أن يرسم له طريقاً ثابتاً خالي من التغيير والإبداعات حتى يصل لما يريد، فلكي تتعرف على تلك القصص المفيدة والتي سوف تتعلم منها الكثير تابعنا عبر موسوعة.

قصص عن الروتين اليومي

  • القصص تكون مُتنوعة وهي تكون على حسب الشخص ولكن ثبت أن الشخص يقدم الروتين اليومي هو شخص منظم.
  • يحب هذا الشخص أن يُسلم كل أعماله في الوقت المُخصص لها كما أن هنالك مجموعة من الأشخاص لا يمكنهم أن يتبعوا أي نوع من الروتين.
  • بسبب أنهم لا يحبون أن يستيقظوا في وقت معين وأن يؤدوا أعمال بطريقة روتينية خالية من الإبداع أي أنهم يملون بسرعة.
  • الروتين يعمل على تنظيم اليوم ويجعل الشخص يقدم أعماله بمنتهي الدقة كما أنها تعمل على تذكير الإنسان بالمهام الواجبات اليومية التي عليه.

القصة الأولى للروتين اليومي

  • تقول القصة أنه كان هنالك أحد السيدات المتزوجات كانت تروي قصتها على أنها كانت تستيقظ في الصباح الباكر ومن ثم تبدأ بالاستعداد للذهاب للعمل.
  • كانت أيضاً تقوم بتجهيز الطعام لأبنائها الذين سيذهب البعض منهم للمدرسة أو الجامعة وكذلك لزوجها الذي سيذهب للعمل.
  • بعد ذلك تنزل في تمام الساعة الـ 8 من المنزل وتستقل الحافلة التي كانت سوف تذهب للعمل بها.
  • كانت تجرى حياتها المهنية وبذات الوقت تؤدي المطلوب منها بالمنزل حيث أن العمل كان ينتهي في تمام الساعة الـ 2 ومن ثم تعود للمنزل حتى تقوم بتجهيز الطعام لأبنائها وزوجها.
  • بعدها تعود لتنظيم المنزل ومن ثم تستريح قليلاً حتى تستعيد نشاطها ربما تأخذ قيلولة وبعدها تنهض لكي تكمل المهام المُتبقية من العمل بالمنزل أو تُحضر العمل الذي سوف يُطلب منها.
  • يأتي بعدها دورها في الدراسة لأبنائها الصغار وتستمع لما جرى مع أبنائهم خلال اليوم ومن ثم يأتي موعد العشاء وتقوم بتجهيز الطعام لأبنائها به.
  • ذهب للنوم عندما يحين الموعد المُخصص له ومن ثم عندما يأتي الصباح تعود لبداية حياتها والروتين اليومي من جديد حيث أنها تعمل عملان مُختلفان في ذات اليوم هي ربة منزل وعاملة بذات الوقت.

القصة الثانية للروتين اليومي

  • هي تتمثل بقصة شخص يقوم بالاستيقاظ بالصباح عندما تدق الساعة على الـ 6 صباحاً حتى يستعد لأن يذهب للعمل.
  • بعدها يبدأ بالاستحمام ويغسل أسنانه ومن ثم يتناول طعام الفطور وهو يقرأ الجريدة ويشاهد الأخبار على التلفاز.
  • بعدها يرتدي الملابس ومن ثم ينزل من المنزل ويذهب للمحطة لكي يركب القطار حتى يذهب للعمل.
  • يدخل لمكتبه ليبدأ أعماله المُعتادة ومن ثم عندما يأتي وقت الراحة يتناول الشخص بعض الطعام مه كوب من الشاي عندما تصل الساعة إلى الـ 10 صباحاً.
  • عندما تحين الساعة لوقت الرحيل والتي تصادف الساعة الـ 4 مساءً ينزل ليركب قطار العودة مرة أخرى.
  • يعود للمنزل الساعة 5 ومن بعد أن يتناول طعام العشاء ومن  ثم يخلد للنوم.
  • وبهذا يكون انتهى اليوم ويعود مرة أخرى ليتكرر مرة جديدة بالصباح.

تعبير عن الروتين اليومي في المنزل

  • تتناول القصة الثانية حياة فتاة تعيش مع والدتها بالمنزل تبدأ يومها بالصباح الباكر في تمام الساعة السابعة.
  • تقوم من النوم وتبدأ أعمالها بالمنزل ومن ثم ينزل أخوها لإحضار وجبة الإفطار ومن ثم تبدأ البنت بإعداد الوجبة مع مساعدة والتها.
  • يستيقظ الأب ويبدأ بالاستعداد للنزول إلى العمل ويتناول الإفطار مع أسرته ومن بعدها تستمر الأبنة في الأعمال المنزلية.
  • تقوم بالذهاب لأصدقائها قليلا بالمنزل حتى يقترب موعد الغداء والذي يعود به الوالد من العمل.
  • تترك الفتاة أصدقائها ومن ثم تذهب لكي تُعد الغداء مع والدتها، يعود الأب من العمل وبعدها يعم الهدوء المنزل إلى موعد ما بعد المغرب.
  • بعدها تستعد الأسرة لاستقبال صغار العائلة حتى يلعبوا ويقضوا وقت ممتع مع بعضهم.
  • يأتي موعد العشاء والتي تجلس به الأسرة على المائدة يتسامرون وكل واحد من أفراد الأسرة يتحدث عما كيف كان يومه إلى أن يحين موعد النوم.
  • وبالصباح الباكر تتكرر نفس المواقف من جديد.

قصص خاصة بالروتين اليومي

  • يومياً في الساعة الـ 8 صباحاً أذهب للعمل وبالأغلب أقود السيارة حتى أذهب إلى العمل.
  • أقوم بتفقد الرسائل الخاصة بي بالطريق ولكني لا أجيب على أيٍ من تلك الرسائل.
  • بمجرد أن أصل للمكتب أقوم بالذهاب مباشرة للحاسب الخاص بي وأبدأ بالعمل.
  • بالصباح أثناء بداية العمل أفضل أن أحتسي شراب الشاي بالصباح ومن ثم أتناول وجبة الإفطار.
  • إن كان عندي اجتماع خاص بالعمل أو إذا كان غداء عمل وقتها أستقل القطار أو التاكسي.
  • لا أحب بتلك الحالة أن استقل الحافلة بسبب أني أصل متأخراً وفي الساعة الـ 3 أشرب المشروب المُفضل لدي.
  • أتبادل الحديث مع زملائي بالعمل أثناء تلك الفترة لاحتساء الشاي وتناول الكعك.
  • عندما تصير الساعة الـ 5 مساءً أنهي عملي ومن ثم أذهب مباشرة للمنزل حتى أتناول الطعام برفقة عائلتي.

تعبير عن الروتين اليومي في الجامعة

  • القصص الخاصة بالروتين اليومي مُتغيرة على أساس الشخصيات والأهداف حيث أنها تتحكم بسلوك الأشخاص إلا أن الروتين اليومي من الممكن أن تتحكم به الثقافة.
  • الروتين اليومي للدول المغربية يختلف عن الدول العربية لذا سنقدم لك الروتين اليومي للشخص العربي.
  • قصة طالب بالمرحلة الجامعة تقول أن هنالك طالب كانت أول أيامه بالجامعة وكان متشوق للحياة المُختلفة عن المدارس.
  • لكن وجد إن لم يلتزم بالروتين بالجامعة فإنه لن يتفوق دراسياً.
  • أولا كان الصبي يستيقظ بالساعة الـ 7 صباحاً حيت يستعد للذهاب للجامعة التي تبدأ المحاضرة في تمام الـ 8.30 .
  • كان يبدأ يومه بشرب الشاي وتناول وجبة الفطور استعداداً للنزول، كان يأخذ معه بعض الوقت حتى يجد عربة أو وسيلة مواصلات سهلة وكان يصل بالموعد المُحدد له.
  • كانت المحاضرة تبدأ في المدرج الذي يكون مليء بالطلاب الذين كانت تغلبهم حماسة الدراسة.
  • بعد أن تنتهي المحاضرات كان ينتظر أوقات الاستراحة التي كانت بين المحاضرات حتى يريح ذهنه بعض الشيء.
  • كان يذهب لتسليم الواجبات فيما بعد والطلبات التي كانت تُطلب من قِبل أعضاء هيئة التدريس.
  • بعد أن ينتهي من اليوم يعود للمنزل بالليل وبعد أن يتناول العشاء يخلد للنوم استعداداً لأن يبدأ يوم جديد مرة أخرى بالصباح الباكر.

انتهينا من الحديث عن موضوع تحت عنوان قصص عن الروتين اليومي حيث أنه تم الحديث عن العديد من القصص التي تربط الواقع الذي نعيش به والمواقف التي يتعرض لها الكثير منها.