الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

شرح درس همزة الوصل والقطع مع الامثلة

بواسطة: نشر في: 29 نوفمبر، 2019
mosoah
همزة الوصل والقطع

هل تواجه مشكلة في التفريق بين همزة الوصل والقطع ، لا تعرف متى وأين تستخدم كلا منهما؟ هل تتعرض للسخرية من معلمك أو أصدقاءك أو والدك حينما يقرؤون ما تكتب لهم؟

إذا فعليك أن تقرأ هذا المقال من موسوعة، لأنه من خلاله ستتعرف على همزتي الوصل والقطع، والفرق بينهما. سنأخذك في جولة لإحدى قواعد اللغة العربية الممتعة، وستنتهي رحلتك وأنت تعرف الفرق بين الهمزتين، وكيف تستخدمهما بطريقة صحيحة.

همزة الوصل والقطع

 تعريف همزة الوصل والقطع

همزة الوصل هي همزة تُكتب وتُنطق في أول الكلمة في حالة البدء، وتٌكتب ولا تُنطق إذا تم وصل الكلمة بما قبلها.

مثال ذلك، كلمة “القمر” الهمزة  في كلمة القمر هي همزة وصل، لاحظ أنك قمت بنطقها حينما قرأت الكلمة.

ولكن إذا وصلتها بما قبلها كأن تقول: “رأيتُ الشمسِ والقمر” تلاحظ أنك لم تنطق الهمزة. هذه هي همزة الوصل.

أما همزة القطع، فهي همزة في أول الكلمة أيضًا، غير أنها تُكتب وتُنطق في حالتي البدء والوصل. وسميت بذلك الاسم لأن المتكلم يقطع اللفظ عند وجودها، على عكس همزة الوصل التي تختفي من النطق في حالة الوصل. مثال كلمة “أعاون” حينما تنطقها ترى أنّك قد تلفظت بالهمزة. وإذا قلت ” ذهبتُ إلى والدي كي أطمئن على أحواله وأعاونه في تدبير أموره” فأنت حتى مع وصلك للجملة تنطق الهمزة في “أعاونه” فدل هذا على أنها همزة قطع لا وصل.

امثلة على همزة الوصل والقطع من القران

همزة الوصل تثبت في الأسماء والأفعال والحروف. سنذكر مثالًا من القرآن على كل حالة منها.

  • أولًا في الأفعال.. تكون همزة الوصل في الفعل الماضي وفعل الأمر فقط. مثال للفعل الماضي: “ابتلي” في قوله تعالى “هُنَالِكَ ابْتُلِيَ الْمُؤْمِنُونَ”، وأيضًا “استسقى” في قوله تعالى “وَإِذِ اسْتَسْقَى مُوسَى لِقَوْمِهِ”.

ومن أمثلة الأمر “اضرب” في قوله تعالى “اضرب بعصاك الحجر”

  • ثانيا في الأسماء.. تقع همزة الوصل في عشرة أسماء على سبيل الحصر في اللغة العربية، وهذه الأسماء هي (ابن- ابنة- امرؤ- امرأة- اثنين- اثنتين- اسم- است- ابنم- ايم الله)
  • ثالثا في الحروف.. لا تدخل همزة الوصل في الحروف إلا على اللام الساكنة في حرف التعريف “أل”، وقد تكون الهمزة لازمة مثل (الذي- التي) أو غير لازمة وتكون في حالتين: إما للتعريف مثل “الماء- الكتاب”، أو لتبيان المعنى مثل “المؤمنين”.

همزة القطع كذلك تأتي في جميع الأسماء ما عدا العشرة المبدوءة بهمزة الوصل  والأفعال والحروف ما عدا “أل” التعريف.  وتأتي في أول الكلمة أو وسطها أو آخرها. ومن أمثلة ذلك:

“أي” في قوله تعالى “فَبِأَيِّ آلاءِ رَبِّكُمَا تُكَذِّبَانِ” وتأتي في وسط الكلمة  “نُسأَل” في قوله تعالى: “قُل لَّا تُسْأَلُونَ عَمَّا أَجْرَمْنَا وَلَا نُسْأَلُ عَمَّا تَعْمَلُونَ”. وتأتي في آخر الكلمة مثل كلمة “امرؤ” في قوله تعالى :” إِنِ امْرُؤٌ هَلَكَ لَيْسَ لَهُ وَلَدٌ وَلَهُ أُخْتٌ فَلَهَا نِصْفُ مَا تَرَكَ”.

الفرق بين همزتي الوصل والقطع

  • تأتي همزة القطع مع الأسماء والأفعال والحروف مطلقًا. أما همزة الوصل فتأتي معهم في أحوال معينة.
  • همزة القطع تُنطق في البدء والوصل، بينما همزة القطع تُنطق في البدء فقط.
  • تُكتب همزة القطع في حالتي الوصل والبدء، بينما قد تسقط همزة الوصل في بعض الأحوال.
  • همزة الوصل تأتي في أول الكلمة فقط. بينما همزة القطع قد تأتي في أول الكلمة أو وسطها أو آخرها.
  • همزة الوصل زائدة عن بنية الكلمة. بينما همزة القطع قد تكون أصلية في بناء الكلمة أو زائدة عنه.