الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

موضوع عن قضايا الشباب

بواسطة: نشر في: 27 مايو، 2019
mosoah
موضوع عن قضايا الشباب

نتناول في مقالنا اليوم موضوع عن قضايا الشباب من خلال موسوعة. فللشباب اهتمامات عديدة منها المفيد، ومنها الضار؛ كما أنهم يعانون من مشكلات، وعواقب في حياتهم فهناك فترة لابد فيها من وجود ناصح بالقرب منهم حتى يقومهم، ويعدل سلوكهم الخاطئ. فمرحلة الشباب تعتبر من أهم، وأخطر المراحل العمرية في حياة الفرد نظرًا لأنها الفترة التي تتشكل فيها شخصية الفرد ليحلم بحياة مستقبلية جديدة، ويسعى لبناء شخصية مستقلة عن باقي أسرته.

موضوع عن قضايا الشباب

يتعرض الشباب في المجتمع إلى مشكلات نتيجة قضايا تربوية، أو نفسية، أو نابعة من التنشئة الغير سوية، أو الإهمال، وسنعرض أهم هذه الأزمات التي يمر بها الشاب خلال هذه المرحلة.

  • التدهور الأخلاقي السائد في المجتمع نتيجة ما تقدمه وسائل الإذاعة، والتليفزيون من برامج، وأفلام هابطة، وما يتعرض له الشاب في مواقع سيئة في الإنترنت.
  • البطالة التي تؤدي إلى الفشل، والفساد نتيجة لوقت الفراغ.
  • الجلوس في المقاهي وقت كبير، وشرب السجائر، والشيشة، والمخدرات؛ لعدم وجود ثقافة لدى الشباب.
  • الخوف من المستقبل، والتفكير الدائم في الحياة المقبلة.
  • التهاون في حق الله، والبعد عن الدين، وعدم الصلاة، والعبادة.
  • التفكك الأسري، وسوء العلاقات داخل الأسرة.
  • عدم الاهتمام بالوقت، وعدم إنجاز أي عمل مفيد.
  • الفقر، وسوء الظروف المادية؛ مما يجعله يميل للانحراف عن الطريق الصحيح فيسرق، أو يتعاطى المخدرات حتى لا يدرك هذه العقبات.
  • إحساس الشاب بعدم حاجته في المجتمع، وعدم صلاحيته.
  • الكسل، وعدم السعي لبناء مستقبل أفضل.
  • تنمر الوالدين تجاه الشاب خاصة أمام الآخرين؛ مما يسبب له الحرج، وعدم الثقة في النفس، والإحباط.
  • دخول الثقافات الأجنبية، والانجذاب لها، وعدم استغلال ما ينفعنا منها، ولكن تكون لديهم رغبة التجربة حتى لو لم تتناسب مع عاداتنا، وثقافتنا.
  • أصدقاء السوء، فالأصدقاء من أكتر الفئات المؤثرة في حياة الشاب.
  • نقص الخبرة نتيجة البعد عن مجالس العلم، والدين.
  • تأخر الزواج مما يجعل الشاب يميل إلى المحرمات إلا من رحم ربي.
  • التفرقة العنصرية التي تعرض لها الشاب في طفولته من قبل المدرسة، أو غيرها، وتكون على حسب اللون، أو الجنس، أو الشكل.
  • العنف نتيجة الصراعات الخارجية التي يتعرض لها الشاب في حياته.
  • العوامل النفسية، ويأتي دور الأسرة، والمدرسة في هذه العملية لأن هذه المشكلة نابعة من التنشئة.
  • الوحدة، وعدم الاندماج مع الآخرين.
  • كثرة الانشغال بمتابعة المباريات الرياضية، والهوس بها، وترك العمل.

حلول مشاكل الشباب

  • توفير فرص عمل للشباب.
  • إعطاء الشباب حق التعبير عن الرأي، والمشاركة في المجتمع.
  • تشجيع الشباب على الإنجاز المستمر، والتحفيز الدائم لهم.
  • نشر الثقافة، والوعى بين الشباب.
  • مشاركة الشباب في دورات دينية، ومسابقات علمية لتنمية مهارتهم، وثقافتهم.
  • الوعي بمخاطر المخدرات، والتدخين على صحة الإنسان حتى يتجنبوها.
  • الاستماع إلى الشباب، ومشاكلهم، ومحاولة مساعدتهم في حلها.
  • بُعد الشباب عن الضغط النفسي، وتوفير الراحة النفسية لهم.
  • إنشاء النوادي الرياضية، والثقافية لتقضية وقت الفراغ فيها بدلًا من المقاهي، والكافيهات.
  • تشجيع الأسرة للأبناء، ومساندتهم، والاستماع لهم في كل شيء، وعدم التهاون في حقهم خاصة في تلك الفترة.
  • الذهاب إلى المكتبات للقراءة، والاطلاع، ولمعرفة كل ما هو جديد.