الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

موضوع عن دار الأيتام شامل

بواسطة:
mosoah
موضوع عن دار الأيتام

نتناول اليوم موضوع عن دار الأيتام، حيث تمثل دور الأيتام واحدة من أكثر الأعمال الخيرية شهرة، فهي التي تأخذ على عاتقها مسؤولية تربية وتأهيل الأطفال اليتامى، حتى يصبحوا أفرداً صالحين، وجاهزين للاحتكاك بالمجتمع، وفي هذا الموضوع نتحدث في مقال موسوعة.

موضوع عن دار الأيتام

تتحمل دار الأيتام  مهمة رعاية وتربية وتأهيل اليتامى؛ ليصبحوا أفراداً على قدر المسئولية تجاه أنفسهم، وتجاه مجتمعهم، ويبقى موضوع عن اليتيم هو محمو اهتمامنا.

مقدمة عن دار الأيتام

  • تحثّ الأديان السماوية، والإنسانية على الرأفة بكل من هو ضعيف، ويأتي دائماً على رأس ما نوليه بالرأفة اعتباراً: كفالة اليتيم.
  • فإن الجبر بخاطر طفل وُلد دون أب، أو دون أم، أو دون كليهما، يعتبر واحداً من أعظم الأعمال الإنسانية، كما أن كفالته تحقق أحد أنبل الأهداف الإنسانية عظيمة الأثر.
  • لقد ذاق نبي الأمة، وخاتم المرسلين اليُتم، وكان أعظم خلق الله، وولد عيسى عليه السلام دون أب، و رفعه الله قدره بين قومه، وجعل أمه مريم (عليها السلام) من العشر المبشرين بالجنة.
  • لهذا فإن دار الأيتام تقدم دوراً عظيماً، نتعرف عليه من خلال النقاط التالية.

أهداف دار الأيتام

  • تتعدد الأهداف الخاصة بدار الأيتام، والتي تحمل في مضمونها مسؤولياتها، ورسالتها أيضاً، ويمكننا التعرف عليها فيما يلي :
  1. تلقي الحالات المختلفة من الأيتام؛ وفقاً للعمر، والمستوى الاجتماعي، وبخاصة الحالات الفقيرة، أو المعدمة.
  2. كذلك تقوم دار الأيتام بتخصيص المساحة اللازمة لكل طفل يرد إليها؛ من سرير أو غرفة للنوم، ومقعد في فصول الدراسة، أو الورش التي تقوم بتعليم المهارات.
  3. تخصيص فريق عمل على درجة من الكفاءة، في رعاية وتربية وتعليم الأطفال منذ لحظة استلام دار الأيتام لهم.
  4. كما وتعمل دار الأيتام على ترشيح الأطفال لراغبي تبني الأطفال، أو كفالتهم.
  5. وتعمل دور الأيتام أيضاً على تأهيل الفتيات من أبنائها للزواج، وتأهيل الشباب للحصول على فرصة عمل.

فضل زيارة دار الأيتام

  • تعود زيارة دار الأيتام بكثير من الفضل، والنعمة على صاحبها، وهذا ما يتمثل في :
  1. تمنح زيارة دور الأيتام أصحابها، الشعور بالراحة والسعادة؛ لأنهم قاموا بإسعاد أشخاص ولو لبعض الوقت.
  2. كما أن بمساعدة دار الأيتام عن طريق توفير ما تحتاجه من أدوات، أو ملابس، أو غذاء، ما يُجازي عنه صاحبه جزاءً حسناً.
  3. وفي زيارة دار الأيتام إرساءً لواحد من أقوي الأبعاد الإنسانية، وهي الرحمة، وهي تولد في قلبه ليناً وعطفاً تجاه من حرموا حنان الأب، أو احتواء الأم.
  4. هذا، وتعود زيارة دار الأيتام على أصحاب الدور بالهمة والنشاط، في أداء عملهم النبيل، وبالتالي بث الثقة في أنفسهم تجاه أفراد المجتمع، ومؤسساته الاجتماعية الأخرى.
  5. كما وتُعطي زيارة دار الأيتام انعكاساً طيباً، وصورة مشرفة للمجتمع. فإذا بدأ العمل بخلق المؤازرة والتعاون في دار الأيتام على سبيل المثال، فإن ذلك يجعل المؤسسات الاجتماعية الأخرى على استعداد طيب للمنافسة في العمل بنفس الروح الطيبة.
  6. هذا وفي تحرك بعض الحملات الشبابية، وبعض الأندية، والمؤسسات الثقافية والمجتمعية الأخرى؛ من أجل إسعاد وتعويض هذه الفئة ولو بأبسط الإمكانيات اتجاه إنساني،و قومي، وعالمي قوي ينبذ كل بغض أو كره أو ضعف، ويحرص على إفشاء السلام.

خاتمة عن دار الأيتام

  • في الاتحاد قوة، كما في الاتحاد من أجل فعل الخير أثر ممدود طوال الحياة، وحتى ما بعد الموت، وفي السعي للارتقاء بالأخلاق الإنسانية، والدينية ما يقيم في النفس أموراً، ومعاني كثيرة، أجملها فحسب هو ما نستشعره كبشر ونعجز عن وصفه.
  • ولهذا فنحن نناشد بضرورة تخصيص ولو ساعة واحدة، تحتضنون فيها يتيماً، أعظم احتياجاته لحظات بسيطة من احتواء صادق.