الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

موضوع عن تنظيم الوقت

بواسطة: نشر في: 1 يونيو، 2019
mosoah
موضوع عن تنظيم الوقت

موضوع عن تنظيم الوقت  هو الذي يُسمى باللغة الانجليزية Time management إذ نجد أنه من العوامل الأولى للنجاح هي فن إدارة الوقت والذي بالضرورة لا يمكن تنفيذه إلا من خلال شخص يمتلك مهارات إدارة الوقت لصالحه والتي توفر العديد من الفرص والإمكانات للشخص الذي يتبع هذا النظام في حياته، فيما اشتهرت العبارة الشهيرة التي تقول” الوقت كالسيف إن لم تقطعه قطعك”، والتي توضح أهمية اقتناء اللحظات والدقائق لتحقيق أهدافنا.

الجدير بالذكر أن السيطرة على الوقت أو التحكم فيه لا يتم إلا بعد أن يتمكن الفرد من تنمية مهاراته و قدرته على التطور في العمل وأداءه بإجادة تامه، ليس فقط العمل بل إمكانية أداء كافه المهام بذات المهارة في إدارة وتنظيم الوقت، حيث يُعد تنظيم الوقت من المهارات الأساسية التي يتسم بها الأشخاص الناجحين والمتفوقين، فهيا بنا نتعرف على سر هذه القدرة التي بها نستطيع تحقيق الأهداف والوصول إلى الأماني التي نصبو إليها من خلال هذا المقال الذي تُقدمه لكم موسوعة، تابعونا.

موضوع عن تنظيم الوقت

إن تنظيم الوقت هو من العمليات والأنشطة التي يهتم بها الأشخاص الناجحين، إذ أنها قادرة على زيادة فعالية وكفاءه الفرد في المجتمع، كما أنها ترتبط بصله شديدة الوثاقة مع تطور الإنسان في مهاراته التي يتعامل مع في الحياة اليومية، وبالتالي تحسين مُعاملاته الاجتماعية.

وكذا فنجد من يتبع نظام يومي في إدارة الوقت هو الذي يتسم بخفه الحركة في أداء مهامه، مما يُساهم في رفع الإنتاجية وجودة الأنشطة التي يقوم بها .

موضوع عن تنظيم الوقت في الدراسة

إن كلمة النجاح هي الكلمة التي ترتبط بمفهوم تنظيم الوقت، إذ أنه أحد أهم الأسرار الرئيسية التي تؤدي بالطالب إلى تحقيق النجاح.

فيما نجد أن الطالب الذي يصبو إلى النجاح الباهر في الدراسة؛ لابد أن يلتزم ببعض الإجراءات التي من شأنها أن تُحقق له أهدافه والتي من بينها البدا في تحديد الوظائف أو المهام التي يرغب الطالب في إنجازها، ثم ترتيب هذه المهام وفقاً للأولويات والأهمية والوظائف التي يجب أن تُنظم على وجه السرعة، وكذا فنجد أن تلك الخطوات هي التي تُسمى الخطوات “القبلية”Pre-steps، ثم ما نلبس إلا أن ننتقل إلى المرحة البعدية التي تُسمى post-steps وهي التي يجب أن يمتلك خلالها الطالب القوة والإرادة الداخلية التي لا تظهر إلا في حالة الرغبة الحقة في مواصله التقدم والنجاح والتميز.

مراحل تنظيم اليوم الدراسي

إذ تتكون تلك المرحلة من تنظيم الوقت إلى ثلاث مراحل وهي مرحلة ما قبل الساعة الثالثة ظهراً، ومن الثالثة ظهراً إلى الثامنة مساءً، ومن الثامنة إلى الثانية عشر، فيما نجد أن تلك الفرات هي التي يقوم الطالب في الجزء الأول منها بالذهاب إلى المدرسة، إذ أن من واجباته الاستماع جيداً إلى نصائح المُعلم التي من شأنها أن تقفز به إلى مرحلة تعليمية ليس كما يتوقع في المجال العلمي فقط بل وعلى الصعيد الاجتماعي والثقافي والديني، وكذا فإن خبرات المعلم فيض زاخر يتدفق منه كلما أنصت الطالب فزاده من العلم.

أما عن الفترة التي تلي يرجع فيها الطالب من المدرسة إلى المنزل فعليه أن يرتاح ويُلقي عباءه التعب جانباً، ثم يذهب ويتوضأ ويُصلي ويساعد والدته في المنزل قدر المُستطاع، ومن ثم يبدأ المذاكرة على الفور من الساعة الخامسة مساءً وحتى الساعة الثامنة وهي التي تُعد المرحلة المتوسطة من اليوم.

وكذا فنجد أن الطالب عليه أن يتوقف عن المذاكرة في تمام الثامنة ويذهب لكي يُصلى ويستنشق الهواء أو يتناول كوب من القهوة اللذيذة، ومن ثم يُعاود استذكاره من الثامنة والربع وحتى الثانية عشر إلا ربع, إذ يتساءل البعض عن الحكمة من من الربع ساعه المُتبقية؛ فهي التي يقوم فيها الطالب بإغلاق مواده وتحضير الجدول بعناية ثم التحدث مع والديه، وأخيراً الخلود إلى النوم.

إن ما قمنا بتقديمه من خلال هذا المقال لهو خُلاصه تجربه صادقة لإدارة الوقت وتنظيمه، والتي يجب أن يتبعها الطالب في دراسته لكي يصل إلى النجاح، والله خير مُعين.

المراجع

1-