الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

موضوع عن القراءة وأهميتها شامل

بواسطة:
mosoah
موضوع عن القراءة وأهميتها

من خلال موضوع عن القراءة وأهميتها نسلط الضوء على فوائد القراءة بالنسبة للفرد، والمجتمع، قال الله تعالى:”اقْرَأْ بِاسْمِ رَبِّكَ الَّذِي خَلَقَ، خَلَقَ الإِنسَانَ مِنْ عَلَقٍ، اقْرَأْ وَرَبُّكَ الأَكْرَمُ، الَّذِي عَلَّمَ بِالْقَلَمِ، عَلَّمَ الإِنسَانَ مَا لَمْ يَعْلَمْ” فهذه أول أيات تنزلت على رسولنا الكريم صلى الله عليه وسلم؛ الأمر الذي يؤكد على أهمية القراءة في ديننا الحنيف، كما أن معرفة شيء واحد عن كل شيء أفضل من معرفة كل شيء عن شيء واحد، وفي هذا المقال من موسوعة نعرض بحث عن موضوع يتناول القراءة وأهميتها.

موضوع عن القراءة وأهميتها

مقدمة تعبير عن القراءة

من أشهر ما قيل في القراءة أنها غذاء العقل، وهذه المقولة صادقة للغاية؛ فحب القراءة يجعلك تبحث في جميع الموضوعات، والمجالات التي تخطر لك؛ الأمر الذي يُثري حصيلة الثقافة لديك التي تجعل منك شخصًا على علم، ومعرفة، وشخص موثوق في أراءه.

من خلال القراءة يُمكنك التعرف على الماضي، ومعاصرة الأحداث الجارية، والتوقع بما يُمكن أن يحدث في المستقبل لك، ولمجتمعك، والأفراد المحيطين بك.

أهمية القراءة في تنمية الخيال

تُعطي القراءة طاقة إيجابية، وإحساس الثقة بالنفس للشخص الذي يقرأ بصفة مستمرة، الروايات بمختلف أنواعها هي أكثر ما يجذب غالبية الناس في العالم؛ وذلك لما تحتويه الرواية من أحداث، وأشخاص، وأزمنة يُمكنك من خلالها أن تعيش في جميع تفاصيلها بالرغم من عدم وجودك فيها؛ من خلال تنشيط الخيال الذي يُنتج أفضل تصور للأحداث التي تقرئها؛ حيث تُشكل صورًا دقيقة لملامح شخصيات الرواية، وتفاصيل الأثاث، والتصميم، والملابس، وطريقة التحدث بين الشخصيات باختلاف نبرات الصوت؛ فيُمكنك أن تصنع فيلمًا، أو تمثيلية في ذهنك، من إخراج عقلك، وما يمتلكه من خبرات سابقة.

أهمية القراءة في التعرف على العالم

قراءة الكتب تُمكنك من معرفة الأحداث من مختلف النواحي التاريخية، العلمية، الاقتصادية، السياسية، الاجتماعية، الدينية، الرياضية، الفنية، ما إلى ذلك.

على سبيل المثال يُمكنك التعرف على تاريخ أمم مُعاصرة لا تنتمي إليها، ولم ستمع عن تاريخها من قبل، لكن يُمكنك معرفة تاريخها من جميع النواحي عن طريق القراءة من مصادر موثوقة.

كما أنه يُمكنك أن تقرأ عن البلاد المختلفة حول العالم، وتتعرف على جميع الأماكن السياحية الممكنة، وتتخيل وجودك هناك تستمتع بجميع الأنشطة السياحية؛ فمن خلال القراءة يُمكنك أن تُسافر حول العلم، وأنت في مكانك داخل المنزل.

أهمية القراءة في إثراء الثقافة

تُثري أيضًا القراءة ثقافتك حول القضايا العامة التي تدور حول العالم، وتُمكنك من معرفة حيثياتها بشكل مُفصل؛ الأمر الذي يُؤدي إلى تنشيط ذهنك، وإيجاد الكثير من الحلول للأزمات، والقضايا الكبرى في العالم.

على سبيل المثال يُمكنك فهم المنازعات، والصراعات التي تحدث بين الدول المختلفة بسبب الأرض، أو الدين، أو السياسات، وغير ذلك الكثير من الأسباب المختلفة للنزاعات.

أهمية القراءة في اكتشاف الذات

تُمكنك القراءة أيضًا من تكوين اتجاهاتك، وآرائك حول المجالات التي تتناسب مع ميولك الخاصة؛ ويكون نتيجة ذلك أنك تقوم بتجربة العديد من المجالات التي ترى أنها قد تكون مناسبة لك؛ حتى تصل إلى أنسب، وأقرب مجال إلى شخصيتك.

كما أنها تُفتح ذهنك للكثير من الأفكار المختلفة التي يربطها عقلك ليخرج بفكرة مُبتَكَرة، ومُبدعة؛ فتتمتع بانفرادك بها، وتميزك.

أهمية القراءة لمرونة العقل

من فوائد القراءة أيضًا أنها تجعلك تعتاد على اختلاف الآراء؛ فمن الطبيعي أن تختلف آراء شخص عن شخص آخر حول موضوع ما، أو أكثر من موضوع؛ فتكتسب صفة المرونة التي يُمكنك من خلالها أن تستمع لجميع الآراء بدون أي شعور سلبي قد ينتابك؛ فالشخص الذي يقرأ هو شخص ضيق الأفق، ويتميز بأنه لا يرى سوى رأيه الشخصي فقط؛ بسبب عدم تفهمه للقضية من خلال أكثر من منظور، وهذا الأمر هو أهم فوائد القراءة؛ إذ تجعل العقل يستوعب جميع الآراء حتى إذا كان يختلف مع معظمها.

وهذا جزء بسيط من فوائد القراءة الهائلة التي تُقدمها للفرد الذي اعتاد على القراءة؛ فهي بحر من المعرفة لا ينتهي، ونور يبني حضارات، وترتفع من خلالها الأمم.