الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

موضوع عن التعطل عن العمل

بواسطة:
موضوع عن التعطل عن العمل

موضوع عن التعطل عن العمل ، الذي يعد من أبرز المشكلات الاجتماعية والتي تنتشر على وجه التحديد في الدول النامية، فالكثير من الشباب بعد تخرجهم من الجامعات يصابون بحالة من الإحباط بسبب صعوبة إيجاد فرصة العمل المناسبة لهم، فهناك الكثير من الخريجين يمتلكون العديد من الأفكار الرائعة لمختلف أنواع المشروعات إلى جانب العديد من المهارات، ولكن للأسف لا تستفيد منهم الدولة بسبب قلة الفرص.

ورحلة البحث عن العمل تستغرق وقتاً طويلاً أحياناً، والبعض عندما يشعر بضياع حلمه يتجه إلى الهجرة للخارج من أجل البحث عن لقمة العيش لتستفيد منه الدول الأخرى، ولكن تناول هذه المشكلة تستلزم تسليط الضوء على أسبابها وحلول البطالة التي يجب أن تتبناها الدول النامية وتعمل على تطبيقها، وذلك ستجدونه من خلال موسوعة.

موضوع عن التعطل عن العمل واهم اسبابه

  • كما تحدثنا من قبل أن مشكلة البطالة تنتشر بشكل كبير في الدول النامية، والسبب الرئيسي وراء ذلك هو سوء الحالة الاقتصادية.
  • تدهور اقتصاد الدولة يعني قلة الاستثمار في المشاريع الاقتصادية التي توفر فرص عمل للشباب.
  • هناك عوامل تساعد على انتشار هذه الظاهرة مثل ظاهرة الفساد التي تتمثل في “الواسطة”، حيث أن التوظيف في بعض المؤسسات يقوم على هذا العامل وليس الأكثر كفاءة ومهارة.
  • تعيين كوادر بشرية من خارج الدولة يتسبب في قلة فرص العمل لابناءها.
  • زيادة عدد الخريجين في بعض مجالات سوق العمل يؤدي إلى قلة فرص التوظبف الخاصة بها.
  • من بين الأسباب التي تساعد على انتشار البطالة هو عدم الاهتمام بتأهيل الطلبة لسوق العمل أثناء الجامعة، وعندما يتخرج الطلب يُفاجأ بشروط للوظيفية لا تتوافر لديه.

ماهى أنواع البطالة ؟

  • البطالة الهيكلية: هى التي تحدث بسبب وجود عدم توافق ما بين شروط ومواصفات فرص العمل والمواصفات التي يمتلكها الخريجين.
  • البطالة الاجبارية/ الاختيارية: هى التي تحدث بسبب تقديم استقالة العامل من الوظيفة سواء اجباريا من صاحب العمل أو اختياريا منه.
  • البطالة الدورية: هى البطالة التي تحدث بشكل أساسي بسبب سوء الأوضاع الاقتصادية وقلة فرص العمل.
  • البطالة الاحتكاكية: والتي تحدث نتيجة كثرة انتقال العاملين بين مختلف المهن بشكل مستمر.

الآثار السلبية لمشكلة البطالة

شيوع مشكلة البطالة يتسبب في دفع الكثير من الشباب إلى الإتجاه للعديد من الظواهر السلبية الأخرى التي تضر المجتمع، ومن أبرزهم ما يلي:

  • انتشار معدل تعاطي المخدرات والإتجار به من أجل الحصول على المال.
  • قلة فرص العمل يعني عدم وجود أموال توفر حياة كريمة للباحثين عنها مما يتسبب ذلك في زيادة معدل الفقر.
  • انتشار معدل الجرائم المختلفة، فأصبح البعض يقتل من أجل الحصول على المال.
  • انتشار معدل التفكك الأسري.
  • انتشار معدل السرقة للحصول على المال..

ماهى حلول مشكلة البطالة ؟

  • على الدولة أن تبدأ بالبحث عن كيفية الخروج من الأزمة الاقتصادية وتهتم بالاستثمار في المشاريع الاقتصادية من أجل توفير المزيد من فرص العمل للشباب.
  • الاهتمام بإنشاء مشاريع التي تحتاج إلى أيدي الكوادر بشرية وليس الآلات.
  • الاهتمام بإنشاء المراكز التي تساعد على تقديم وتنظيم فرص العمل للشباب.
  • العمل على توفير مختلف الوظائف للشباب عن طريق التعاون بين القطاع العام والخاص.
  • على الجامعات الاهتمام بتأهيل الطلبة لسوق العمل حيث يسهل لهم البحث عن الوظيفة التي تناسب تخصصهم عقب التخرج.
  • تقييد العمالة الوافدة من الخارج والعمل على توفير فرص عمل للسكان المحليين.
  • يجب أن تهتم المؤسسات بمختلف أنواعها بتمويل المشروعات الخاصة بتوفير فرص العمل للشباب.
  • الاهتمام بتوفير وظائف صيفية لطلبة الجامعات في تخصصاتهم والتي تساعدهم على اكتساب خبرة جيدة أثناء تلك الفترة والتي تؤهلهم بشكل أفضل للعمل بعد التخرج.

والقضاء على مشكلة البطالة يعتبر حل جذري من حلول مشكلة انتشار تعاطي المخدرات بين الشباب، إلى جانب التقليل من معدل الجرائم والتفكك الأسري.