الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

من هي ام فاطمه رضي الله عنها

بواسطة: نشر في: 14 سبتمبر، 2020
mosoah
من هي ام فاطمه رضي الله عنها
في المقال التالي سنقدم لكم إجابة تفصيلية على سؤال من هي ام فاطمه رضي الله عنها وأرضاها، ففاطمة الزهراء هي ابنة رسول الله محمد صلى الله علي وسلم، فكان النبي عليه الصلاة والسلام يمتلك أربعة من البنات، أكبرهن زينب، ثم رقية، ثم أم كلثوم، وأصغرهن فاطمة، ومن الجدير بالذكر أن نسل النبي عليه الصلاة والسلام لم يستمر إلا من نسل فاطمة الزهراء وزوجها الصحابي الجليل علي بن أبي طالب.
ويُذكر أنها ولدت قبل البعثة بخمس سنوات، فكان عمر رسول الله صلى الله عليه وسلم حين ولدت ابنته فاطمة خمسة وثلاثين عاماً، وقد ورد في السنة النبوية أنها كانت الأقرب إلى قلب أبيها، ققد ذكرها رسول الله صلى الله عليه وسلم في حديثه الشريف قائلاً (فاطِمَةُ بَضْعَةٌ مِنِّي، فمَن أغْضَبَها أغْضَبَنِي)، وفي الفقرات التالية من موسوعة سنقدم لكم إجابة تفصيلية على سؤال من هي أم فاطمة الزهراء، فتابعونا.

من هي ام فاطمه رضي الله عنها

أم فاطمة رضي الله عنها وأرضاها هي السيدة خديجة بنت خويلد، واسمها بالكامل هو خديجة بنت خويلد بن أسد بن العزي بن قصي بن كلاب، وهي أولى زوجات النبي عليه الصلاة والسلام، وقد أنجب منها رسول الله صلى الله عليه وسلم ستة من الأولاد، وهم القاسم، وعبد الله، وزينب، ورقية، وأم كلثوم، وفاطمة، فكانت أماً لكافة أبناء النبي ما عدا إبراهيم، وقد لُقبت السيدة خديجة بنت خويلد بأم المؤمنين، وذلك لأنها كانت تستشعر دائماً نبوة النبي عليه الصلاة والسلام، وكانت أول من أمنت به، وساندت زوجها في دعوته إلى عبادة الله عز وجل، حتى توفيت قبل الهجرة بثلاث سنوات في شهر رمضان لعام 629 ميلادياً.

صفات السيدة فاطمة الزهراء

اتصفت السيدة فاطمة الزهراء بالكثير من الصفات الطيبة، فكانت دائماً تقتدي بأبيها في اكتساب تلك الصفات، وقد ورد عن السيدة عائشة رضي الله عنها وأرضاها أنها كانت تشبه النبي في الكثير من الصفات، فقد قالت السيدة عائشة (ا رأَيْتُ أحدًا كان أشبهَ سمتًا وهَدْيًا ودَلًّا، والهدى والدال، برسولِ اللهِ صلى الله عليه وسلم من فاطمةَ كرَّمَ اللهُ وجَهْهَا)، ومن تلك الصفات التي تميزت بها:

  • الصدق: اتصفت السيدة فاطمة الزهراء رضي الله عنها وأرضاها بالصدق، والصدق هو أحد الصفات التي اكتسبتها من الرسول صلى الله عليه وسلم، فقد قالت السيدة عائشة رضي الله عنها في ذكر صفات السيدة فاطمة (ما رأيت أحدًا كان أصدق لهجة منها إلا أن يكون الذي ولدها).
  • الحياء: كانت السيدة فاطمة الزهراء رضي الله عنها وأرضاها شديدة الحياء، فيذكر أنها أمرت بأن يتم تغطية نعشها، وذلك خوفاً من أن يصفها الثوب الأبيض ويكشف عن جسدها بعد الوفاة، فكانت فاطمة الزهراء أول امرأة يتم تغطية نعشها في الإسلام.
  • القناعة والرضا: عُرفت السيدة فاطمة الزهراء بالزهد في الحياة، والابتعاد عن كافة مظاهر الرغد والتكلف والرفاهية والترف، فان مهر زواجها درعاً، كما عاشت مع زوجها علي بن أبي طالب حياة غير متكلفة وتتميز بالبساطة، كما أنها كانت تقوم بأعمال المنزل بنفسها، وكانت تقوم بتحضير الطعام وعجن الخبز بيدها.

لماذا سميت فاطمة الزهراء

ورد في سنن الأقوال والأفعال، أنه عن أبي هريرة رضي الله عنه وأرضاه أنه قال (إنما سميت فاطمة لأن الله فطمها ومحبيها عن النار)، وقد ورد في ذخائر العقبى أن محب الدين الطبري قد قال (إن الله فطمها وولدها عن النار)، وقد حصلت السيدة فاطمة الزهراء على الكثير من الألقاب، ومنها:

  • الزهراء: يقال أن رسول الله صلى الله عليه وسلم هو من لقبها بالزهراء، وذلك لأن فاطمة كانت تزهر مثلما تزهر النجوم للناس في الأرض، والسبب في تلقيبها بالزهراء هو أنها كانت تجتهد في التقرب من المولى عز وجل بالطاعات والعبادات.
  • البتول: لُقبت فاطمة بالبتول وذلك لشدة تعففها، كما أنها لم تكن منشغلة بما انشغل به نساء عصرها، وكانت كل ما تسعى إليه هو التقرب من الله بالأعمال الصالحة، والحصول على رضا المولى سبحانه وتعالى.
  • الصديقة: فقد عرفت فاطمة الزهراء بالصدق، وذلك اقتداءً بأبيها رسول الله صلى الله عليه وسلم، فلم يعرف عنها الكذب قط.

وقد عرفت فاطمة الزهراء بالكثير من الألقاب الأخرى الطيبة، مثل المباركة، والزكية، والمحدثة،والطاهرة، والمرضية،وأم الأئمة، والحانية، وكلها ألقاب توضح الصفات الطيبة التي كانت تتحلى بها ابنة رسول الله صلى الله عليه وسلم.

وبهذا نكون قد أوضحنا لكم من خلال مقالنا إجابة تفصيلية على سؤال من هي أم السيدة فاطمة الزهراء رضي الله عنها وأرضاها، بالإضافة إلى عرض نبذة مختصرة حول سبب تسميتها بهذا الاسم، وتوضيح بعض الصفات التي عرفت بها ابنة رسول الله صلى الله عليه وسلم.