الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

مقدمة عن الوطن كاملة ومميزة

بواسطة: نشر في: 7 أغسطس، 2019
mosoah
مقدمة عن الوطن

مقدمة عن الوطن، تعتمد الكثير من الموضوعات الإنشائية على المقدمات القوية. وفي المقدمة لا بد من إعطاء فكرة عامة عن ما سيأتي الحديث عنه، وذلك من خلال بعض الأسطر. وفيما يلي ما تناولناه من أفكار عن المقدمات المقترحة لموضوع عن الوطن، ونسردها في المقال التالي على موسوعة.

مقدمة عن الوطن كاملة ومميزة

  • كل المقدمات عن الوطن تمثل مشاعراً صادقة، وقوية، عما سيأتي سرده في فقرات الموضوع التالية. ومع ذلك فلابد للمقدمة أن تحظى بالتكثيف والإيجاز.

مقدمه عن الوطن كامله

  • هو من احتضننا، وساهم في بنائنا، وحياتنا آمنين بفضل الله وكرمه. إنه الكيان الذي ننتمي إليه جميعاً ليتم تعريفنا بالنسبة إليه كمواطنين، و إنه ما يُشرفنا، ويرفع من قدرنا وقت الرخاء، ويشد من أزرنا وعزيمتنا للدفاع عنه ضد أي غاشم وقت البلاء. إنه الوطن.

مقدمة مميزة عن الوطن

  • تغيب الأجساد، ويبقي عشق الوطن دائماً في الفؤاد. ففي الوطن، حضن أمي، واحتواء إبي. وفي الوطن صديق، وزميل دراسة وعمل، وفي الوطن حياة لجميع من شعر بالغربة وأتى ليلوذ بالأمن فيه. عاش وطننا دائماً بكل خير، ودام عزه للأبد.

مقدمة حفل عن الوطن

  • السيدات والسادة الحضور، يسعدنا ويشرفنا أن نرحب بحضوركم الكريم، في حفلنا لهذا اليوم. إننا اليوم نحتفل بأكثر مساحة نحيا عليها وبها، بالنطاق الذي لنا فيه تاريخ وحاضر ومستقبل، نحتفل بالأرض وبإنجازاتنا، ونحتفل بكوننا كنا ولا زلنا وبإذن الله سنظل نستحق وجودنا بهذا الكيان. احتفالنا اليوم بالوطن.

مقدمة شعر عن الوطن

  • وَطَنِي يُجَاذبني الهوى في مُهْجَتِي..هُوَ جنّتي هو مَرْتَعي هو مَسْرَحي
    آوي إليه وملْءُ عـيني غَـفْوَةٌ ..هُو من أحَلِّقُ فَـوْقَهُ بِجوانـحي
    ما لا رأت عَيْنٌ ولا سَمِعَتْ بـه .. فيه الحواري والملائكُ تَـسْتَحِي
    أعـنابُـهُ مِنْ كلِّ داليَـةٍ دَنَت .. عسل يُداوي كلَّ جُرحٍ مُـقْرِحٍ
    أنا مُرْسَلٌ في غُـرْبَةٍ بِمُهِـمّـَة .. لا أرتجي إلاَّ الرضا هُو مَطْمَحِي
    في غربتي أحبَـبْتُ فِيـهِ أحِبَّتِي .. كلٌّ نُسبّحُ والحبيبُ بِمَسْبَحِـي
    تسبيحُهُ يَـعْلو بروحي في السَّمَا ..وذكرهُ مَزَجَ الهوى بِجـوارحي
    إني غَـريب لا أبالــي مَنْ أنا.. فأناي قَـدْ ذابَتْ بِـهِ في مطرحي
    يا جَـنَّةَ الفِردَوسِ كوني مَوْطِناً.. حقّـاً لكلِّ مُوَحِّـدٍ أو مُفْلـِحِ

بهذه البداية نستهل معكم يومنا، بالحديث عن نعمة وجودنا على أرض، نبت في حماها الكثير، واستمات في سبيل الدفاع عنها كُثر. عن هذه الأرض التي مهما طال حديثنا فلن يقل ودائماً سيكون له بقية. إلى حديث الأمس واليوم والغد..إلى حديثنا عن الوطن.