الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

مفهوم التعاون للاطفال

بواسطة: نشر في: 7 يوليو، 2019
mosoah
مفهوم التعاون للاطفال

مفهوم التعاون للاطفال ، التعاون موضوع هام من الموضوعات التي تفرض نفسها بقوة عند التحدث عن سُبل تقدم المجتمع وازدهاره، فهو إحدى الضروريات الاجتماعية والإنسانية التي لا يمكن للمجتمع أن يعيش بدونها، ومن خلال المقال التالي في موسوعة سنتعرف على التعاون وأهميته وآثاره .

مفهوم التعاون للاطفال

هو اتحاد جميع الكائنات الحية على سطح الأرض، حيث تشترك عدة جماعات وتتعاون فيما بينهم لإنجاز عمل ما، أو تقديم المساعدة لإتمام الآخرين لأمورهم، وهو يهدف إلى تقديم المصلحة العامة على المنفعة الشخصية، ولا يوجد إنسان أو حيوان يستطيع أن يعيش ويقوم بكل شئ بمفرده، فكلاً منا بحاجة إلى الآخر، ولكل فرد دوره الذي يقوم به من أجل خدمة الآخرين.

الإسلام وحثه على التعاون

شدد الدين الإسلامي على ضرورة الاهتمام بقيمة التعاون، حيث أمرنا الله تعالى على التعاون كما جاء في كتابه العزيز (وَتَعَاوَنُوا عَلَى الْبِرِّ وَالتَّقْوَىٰ ۖ وَلَا تَعَاوَنُوا عَلَى الْإِثْمِ وَالْعُدْوَانِ ۚ وَاتَّقُوا اللَّهَ ۖ إِنَّ اللَّهَ شَدِيدُ الْعِقَابِ).

كما حثنا الرسول صلى الله عليه وسلم على التعاون في حديثه (مَنْ نَفَّسَ عَنْ مُؤْمِنٍ كُرْبَةً مِنْ كُرَبِ الدُّنْيَا نَفَّسَ اللَّهُ عَنْهُ كُرْبَةً مِنْ كُرَبِ يَوْمِ الْقِيَامَةِ، وَمَنْ يَسَّرَ عَلَى مُعْسِرٍ، يَسَّرَ اللَّهُ عَلَيْهِ فِي الدُّنْيَا وَالْآخِرَةِ، وَمَنْ سَتَرَ مُسْلِما سَتَرَهُ اللهُ فِي الدُّنْيَا وَالْآخِرَةِ، وَاَللَّهُ فِي عَوْنِ الْعَبْدِ مَا كَانَ الْعَبْدُ فِي عَوْنِ أَخِيهِ)، وقال أيضاً (مَثَلُ الْمُؤْمِنِينَ فِي تَوَادِّهِمْ وَتَرَاحُمِهِمْ وَتَعَاطُفِهِمْ مَثَلُ الْجَسَدِ؛ إِذَا اشْتَكَى مِنْهُ عُضْوٌ تَدَاعَى لَهُ سَائِرُ الْجَسَدِ بِالسَّهَرِ وَالْحُمَّى)، كما قال (المؤمِنَ للمُؤْمِنِ كالبُنيانِ؛ يشُدُّ بَعْضُه بعضًا).

أهمية التعاون

  • يؤدي التعاون إلى تخفيف الأعباء الملقاة على كاهل الأفراد من خلال تقاسم الأعمال فيما بينهم.
  • يساعد التعاون على تخليص الإنسان من حب النفس والأنانية.
  • يختصر التعاون الوقت والجهد، ويساعد في إنجاز الأعمال والمهام بسرعة أكبر.
  • كلما زاد التعاون زادت معدلات النجاح وقلت احتمالات الهزيمة أو الفشل.
  • من خلال التعاون يستطيع الأفراد الاستفادة من خبرات وتجارب بعضهم البعض.
  • إنجاز عدة أعمال لا يستطيع الفرد إنجازها وحده.
  • يساهم التعاون في إضفاء شعور المساواة على أفراد المجموعة.
  • يعزز التعاون من إحساس الفرد برضاه عن نفسه وبمكانته وقيمته في المجتمع، ويحفزه على بذل المزيد من الجهد.
  • يساعد التعاون على نشر الرحمة بين الناس وزيادة المحبة والألفة والترابط فيما بينهم.
  • يزيد التعاون من قوة الأفراد ويخلصهم من إحساس السلبية والعجز.
  • يزيل الحقد والحسد من القلوب.
  • عن طريق التعاون يمكن للفرد أن يجد نفسه ويكتشف قدراته وطاقاته.
  • يزيد التعاون من قوة الأفراد ويجدد طاقتهم.
  • يقلل من ازدواجية العمل، ويساعد على التطور العلمي وتحقيق المزيد من الاستثمار.

نماذج للتعاون

  • مساعدة الأبناء لأمهاتهم في إنجاز الواجبات المنزلية.
  • تعاون أبناء الحي الواحد على تنظيف شوارعهم والحفاظ عليها وعلى المرافق العامة ومساعدة عمال النظافة.
  • تقديم العون لزملاء العمل بأي شكل من الأشكال.
  • إبعاد الأذى عن الناس هو نوع من أنواع التعاون.
  • تعاون الأب والأم في تربية وتعليم الأبناء.
  • مساعدة كبار السن في عبور الشوارع وحمل أغراضهم الثقيلة.
  • مساعدة الفقراء والمساكين من خلال التعاون على جمع التبرعات لهم.

أثار التعاون على الفرد والمجتمع

  • تنشئة أبناء الأسرة على تحمل المسؤولية وقيام كلاً منهم بدوره.
  • الفوز برضا الله عز وجل.
  • يقوي من روابط السلام والصداقة بين مختلف الشعوب.
  • القدرة على مواجهة المشكلات الاقتصادية والاجتماعية والسياسية.
  • انتشار المحبة والأمن والرخاء بين أبناء المجتمع الواحد.
  • تقدم المجتمعات وزيادة قوتها، وتطورها وتنمية اقتصادها وزيادة أرباحها.
  • توجيه طاقات الشباب نحو ما ينفعهم وينفع غيرهم، واستغلالها الاستغلال الأمثل.