الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

مطوية عن الغياب المدرسي

بواسطة: نشر في: 24 أغسطس، 2018
mosoah
مطوية عن الغياب المدرسي

مطوية عن الغياب المدرسي المتكرر وأسبابه وكيف يمكن التعامل مع هذه المشكلة والوصول لحلول لها لأن المدرسة هي أفضل الطرق التربوية التي تعلم الطلاب الأخلاق القويمة وتجعلهم يكتسبون الكثير من الصفات الحسنة كالتفوق والاحترام وحب الآخرين والمشاركة والتفكير السليم وحب الخير للجميع سنتعرف عليها بمزيد من التفاصيل على موقع الموسوعة العربية .

مطوية عن الغياب المدرسي :

الغياب هو ظاهرة عدم ذهاب الطفل للمدرسة أو عدم وجوده في الفصل في موعد الحصص الخاصة به وهي مشكلة حيثية كبيرة تواجهها العديد من العائلات اليوم سواء من قبل الطالبات أو الطلبة وهي تحتاج لاهتمام ورعاية وبعض الغياب يكون له سبب وبعلم من الأهل كسفر الطالب أو مرضه أو اشتراكه في مسابقات وألعاب رياضية وبعض أنواع الغياب الأخرى تكون بلا سبب مما يؤثر بشكل سلبي على الطالب وعلى تحصيله الدراسي

مطوية الغياب المتكرر :

بعض الطلاب يجدون أن عدم حضور المدرسة في الموعد المحدد بدون سبب حق لهم بسبب عدم الحصول على قدر كافي من النوم أو عدم رغبتهم في حضور الطابور الصباحي أو رغبتهم في اللعب صباحاً قبل الذهاب إلى المدرسة أو رؤية أصدقائهم وكل هذه الأشياء خاطئة وقيام الطالب بها سيلحق به ضرر كبير

قد يضر الطالب علاقته بأهله في حاله الكذب عليهم وقد يؤثر على علاقته بالمدرسين لأن ذلك لن يسعدهم منه كما سيخسر الكثير من المعلومات المفيدة التي كان سيعرفها لو حضر الطابور الصباحي كما سيخسر صحبة الطلاب المتفوقين والاختلاط بهم

أسباب التأخر في المدرسة :

توجد العديد من الأسباب التي تؤثر على درجة تحصيل الطالب في المدرسة وقدرته على الاستيعاب من بينها ما يلي:

الحالة النفسية للطفل ومدى استعداده للدراسة وقدرته على تعلم المزيد ورغباته الخاصة وميله بعض المواد عن غيرها فالحالة النفسية من الممكن أن تجعل الطالب الأول على صفه وتجعله يقبل على الدراسة بنهم أو تجعله طالب متكاسل لا يحب الدراسة ولا المدرسة

قلة الوعي بأهمية هذه المرحلة في حياته وأهمية استغلالها بشكل جيد دون إهدار الوقت كالمذاكرة وحضور الحصص المدرسية وهو ما يحتاج تنظيم كبير لضمان عدم ضيق الوقت في أشياء تافهة وهو ما يجعل الشخص يبلغ مبتغاه ويشعر بالنجاح وخلاف ذلك فقد يجعل الشخص لا يرغب في المذاكرة ولا يرغب في الذهاب للمدرسة

الكثير من المراهقين يرغبون في التعبير عن شخصيتهم واستقلالهم مما يجعلهم ينظرون للمدرسة نظرة غير حكيمة وغير موضوعية وكأن المدرسين يرغبون في التحكم في أفعالهم وهو أمر غير صحيح

عدم وجود طموح أو دافع داخلي من أهم أسباب عدم نجاح بعد الطلاب في الدراسة مما يؤثر على رغبتهم في الذهاب للمدرسة وعدم الرغبة في أداء الواجبات اليومية والاستذكار

عوامل مرتبطة بالمدرسة :

وهي العوامل والظروف التي تحيط ببيئة المدرسة الداخلية ومن ضمنها:

  • عدم أمان المدرسة كقسوة المعلمين على الطلاب أو وجود طلبة فاسدين يؤذون الطلاب الآخرين ويشعروهم بالخطر
  • الإهمال الذي قد يتلقاه الطلبة المتفوقين وعدم وجود تشجيع من المدرسة للطلاب على اجتهادهم مما يؤثر على مهاراتهم ومواهبهم الخاصة وعدم إتاحة الفرص لهم للتعبير عن أفكارهم ومواهبهم والاشتراك في النشاطات الرياضية
  • استعمال بعض الطرق التي تنفر الطلاب من المذاكرة وتجعلهم يكرهون المدرسة كضرب الطلاب أو السخرية منهم أمام غيرهم من الطلاب أو إهانتهم بشكل لا يتلاءم مع حقوق الطلاب أو مع مبادئ المعلمين والخلق القويم

عوامل تتعلق بالأسرة:

وجود اضطراب في الأسرة وعدم استقرار البيئة التي  تحيط بالطالب سيؤثر على نفسيته وقدرته على التحصيل وذلك في حالة:

  • وجود توتر أو خلاف بين أفراد لأسرة أو وجود مضايقات أو انفصال بين الأب والأم سيؤثر على الحالة النفسية للطالب ورغبته في المذاكرة
  • عدم وجود رعاية من الأب والأم وتشجيع للطالب على أداء واجباته
  • عدم التعامل مع الطالب بصورة سليمة وعدم رفع روحه المعنوية وهو ما يؤثر على درجاته بشكل سلبي

نصائح عن الغياب المدرسي :

الحرص على توعية المعلمين بأهمية تشجيع الطلاب على الحضور إلى المدرسة وترغيبهم في الذهاب إليها وتوعيتهم بأهمية معاملة الطلاب بالرفق واللين وعدم القسوة عليهم وسؤال الطلاب عن سبب غيابهم في كل يوم وتعليمهم أن الغياب سيؤثر على استيعابهم ومتابعتهم للدروس بشكل سلبي

عمل اجتماع أولياء الأمور من فترة لأخرى لمناقشة الأسباب التي تؤدي للغياب المدرسي ومحاولة الوصول لحلول لها ترضي الجميع

الحرص على اتباع أساليب تشجع الطلاب على الحضور

الحرص على نشر الوعي بأهمية عدم الغياب عن المدرسة عبر الإذاعة المدرسية وتقديم جواز في الطابور للطلاب المداومين على حضور المدرسة والطلبة المتفوقين

معاقبة الطلاب الذين يتكرر تخلفهم عن الطابور الصباحي كل يوم لكن بشرط ألا يكون العقاب مؤذياً أو مهيناً لكي يلتزم بالحضور في الموعد المرات المقبلة

تأثير الغياب على الطالب :

  • الغياب سيؤثر على مدى جدية الطالب في المذاكرة وسيشعر بكثير من التشتت أثناء الدراسة وسيقبل على اللعب وتضييع الوقت أكثر من الدراسة مما سيؤثر عليه بالسلب في المستقبل
  • عدم تحصيل المعلومات الدراسية أولاً بأول سيؤثر على استيعابه للدروس مما سيؤدي لتراجع مستواه مقارنة بغيره من الطلاب
  • سيفقد الطالب ثقته في نفسه وسيؤثر على ثقته في اجتياز الاختبارات الشهرية مما قد يعرضه للرسوب
  • سيفقد الطالب رغبته في الذهاب للمدرسة بسبب تعرضه للنقد الدائم من المعلمين بسبب تغيبه الدائم ومن الأسرة أيضاً
  • لابد من مراعاة أولياء الأمور للحالة النفسية لطفلهم وعليهم سؤاله عن أسباب الغياب ومحاولة الوصول مع المدرسين لحل لهذه المشكلة وإشعار الطفل بأنهم يهتمون لأمره ويرغبون في أن يصبح الأول على زملائه