الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

مصادر القانون التجاري

بواسطة: نشر في: 23 مارس، 2020
mosoah
القانون التجاري

يدور مقالنا اليوم حول مصادر القانون التجاري ، حيث يعد واحداً من أهم أنواع القوانين الخاصة وهو يتميز بأنه مستقل بذاته وهو مهتم بترتيب وتنظيم التجارة والأعمال والأنشطة التجارية والعلاقات التجارية التي تتم بين التجار، ومن الجدير بالذكر أن التجارة يتم تعريفها اقتصادياً بأنها عملية وساطة بين كلا من المستهلك والمنتج.

أما التعريف القانوني لها فهو عبارة عن المفهوم الاقتصادي مع الأخذ فى الاعتبار إضافة عمليات التحويل والتصنيع والانشطة البنكية والخدمية وكل ما يمكن أن يخضع تحت مظلة القانون التجاري.

والقانون التجاري يقوم بتحديد الحقوق والواجبات بين الأطراف التى تتعامل فى التجارة ومن خلال نصوص هذا القانون يتم الحكم فى النزاعات والمعاملات التى تحدث بين كلا من المشترين والبائعين، لذا خلال مقالنا اليوم سوف نلقي الضوء على القانون التجاري وأهميته وأنواعه وشرحه بشكل مبسط بالتفصيل عبر موسوعة فتابعونا.

مصادر القانون التجاري

هناك العديد من المصادر التي يعتمد عليها القانون التجاري في استخراج أحكامه ومن أهم تلك المصادر هي :

القانون المدني

  • يعتبر هذا المصدر هو المظلة التي ينبثق من تحتها كافة فروع القانون فهو بمثابة المصدر الأساسي للقانون التجاري.

التشريع التجاري

  • وهو يعتبر مجموعة من القواعد والأحكام التجارية المكتوبة والتى تم النص عليها والتى تم تطبيقها في الأنظمة التجارية والأعمال المختلفة كنظام الشركات وبراءات الاختراع والعلامات التجارية.

العرف التجاري

  • يعتبر هذا المصدر واحداً من المصادر الأساسية للقانون التجاري ويعتمد هذا المصدر على العادات والتقاليد والأعراف التي تم التعارف بين التجار عليها وتم عقد التزاماتهم وتعاملاتهم بناءاً عليه.
  • وذلك لفترات طويلة من الزمن وهى تعتبر من الأحكام والقواعد التجارية المتعارف عليها دون أن تتم كتابتها وتشكل أهمية بالغة فى نصوص القانون التجاري فالأصل في التشريع هو العرف ثم بعد ذلك تم كتابتها وصياغتها فى شكل نصوص ومواد قانونية

اجتهادات الفقهاء

  • فى الوقت الذي يختلط فيه الأمر على القاضي ولا يجد فى نصوص القانون نصاً صريحاً يعينه على اتخاذ القرار المناسب فعليه أن يستعين بالفقهاء القانونيين لأخذ الرأى والمساعدة.

السوابق القضائية

  • وهى عبارة عن مجموعة من الأحكام التى قامت المحكمة بإصدارها في قضايا مشابهة سابقاً فيستعين بها القاضي لحل النزاعات والقضايا المتشابهة.

شرح القانون التجاري

  • القانون التجاري شأنه شأن مثله من بقية القوانين التي تسنها الدولة بغرض أن يتم تطبيقها على مجموعة معينة من الناس وبالأخص تطبيقها على التجار وعلى الرغم من كونه واحدا من أقسام القانون الخاص إلا أنه يختلف عن سائر القوانين الأخرى بأنه ضيق النطاق في التطبيق وهي من القوانين الغير ثابتة ومختلفة بإختلاف المكان والزمان.
  • وفي التاريخ القديم والحضارات القديمة تم ممارسة التجارة بأشكالها المختلفة مثل (الفائدة والقرض و السمسرة والوكالة بالعمولة والوديعة ) .
  • وفي عهد القائد الفرنسي نابليون بونابرت فى عام 1807 ميلادى صدر ما يُعرف بالقانون التجاري وبدأت بعد ذلك حركات التدوين فى عام 1973 ميلادي بناءاً على فرمان صدر من لويس الرابع عشر.
  • ومن الجدير بالذكر أن هذه القوانين تحمل فائدة مهمة وعظيمة في الدولة.

مواضيع القانون التجاري

النظرية الموضوعية

  • فيها يتم النظر الى المشروع التجاري باعتباره الأساس في تطبيق القانون دون النظر إلى أن الشخص يعمل في التجارة أو لا فإن كان هذا العمل أو المشروع بقصد التجارة فإنه يندرج تحت مظلة القانون التجاري سواء كان الممارس لهذا العمل تاجر أو ليس بتاجر.
  • ومن ضمن عيوب ومساوئ النظرة الموضوعية تجاهلها التام لأهمية النشاط التجاري فضلاً عن الصعوبة فى حصر وجمع الانشطة والاعمال التجارية بسبب التطور السريع في نوعية وطبيعة الأعمال.

النظرية الشخصية

  • يعتبر الشخص هو العامل الرئيسي في تطبيق القانون فإن كان الشخص تاجراً ويقوم بمزاولة مهنته ينطبق عليه أحكام القانون التجاري.
  • أما إن كان لا يعمل بالتجارة فإن أحكام هذا القانون لا تنطبق عليه ومن ضمن عيوب ومساوئ هذه النظرية اشتراطها على المنظم أن يقوم بتحديد المهن والحرف جميعها التى تُكسب الفرد صفة التاجر.
  • فيصبح من الصعوبة أن يتم تحديد المهن المتوقع أن تنشأ مستقبلاً وتمنح الشخص الذي يكتسبها صفة التاجر أما من مميزات هذه النظرية إمكانية منح كافة الأعمال والأنشطة التي يقوم التجار بممارستها صفة التجارية حتى وإن كانت لها صفة مدنية.