الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

ما هي مهام المشرف التربوي

بواسطة: نشر في: 23 مايو، 2020
mosoah
مهام المشرف التربوي

مهام المشرف التربوي متشعبة ومتعددة ولاغنى عنها في تحقيق أهداف وزارة التربية والتعليم؛ كما أن أدائها بأعلى درجة ممكنة من الفعالية من أهم العوامل المؤثرة في تطوير التعليم؛ فالمشرف التربوي هو الشخص المسؤول عن متابعة أداء المعلمين والمعلمات في تخصص دراسي معين يتوافق مع تخصصه الدراسي والمهني؛ كما يتولى مهمة التواصل مع مديري المدارس المُكلف بمتابعتها بما يضمن تحقيق خططه التربوية المتماشية مع الخطط التعليمية العامة المُتبعة من وزارة التربية والتعليم؛ ويساعدك إطلاعك على الفقرات اللاحقة من الموسوعة في إدراك مدى أهمية هذا الدور وقدر المهام الكبير المُلقى على عاتقه.

ما هي مهام المشرف التربوي

مهام التخطيط والتنظيم الإداري

  • تجهيز خطة الأنشطة الإشرافية بما في ذلك الدورات التدريبية، والزيارات المدرسية، والزيارات التبادلية بين مدراء ومديرات المدارس.
  • زيادة المدارس الجديدة.
  • زيارة المدارس التي تم تغيير مديريها حديًثا.
  • تحديد أهداف الأنشطة الإشرافية.
  • تنظيم اجتماعات بين مدراء المدارس ومدير التعليم.
  • توفير التدريب اللازم لجميع المعلمين والمعلمات على استخدام الوسائل والأجهزة التعليمية الحديثة.
  • توفير الدورات التدريبية اللازمة لكل من مدراء المدارس وذلك تبعًا للتقارير الدورية لأدائهم.
  • اختيار أفضل الكفاءات الإدارية التعليمية.
  • إجراء التغييرات في أماكن العمل بما يُحقق أهداف المؤسسة التعليمية بأقصى درجة ممكنة من الجودة.

مهام التواصل

  • التعاون مع مدراء المدارس لتحقيق أهداف العملية التعليمية.
  • توطيد أواصر الصلة مع إدارة المدرسة.
  • تجهيز نشرات تربوية لدعم قدرة المدراء على تحسين أدائهم العملي.
  • تنظيم لقاءات دوريًا مع مدراء المدارس.
  • التواصل الدوري مع الجهات التعليمية الإدارية المختصة.
  • تحفيز المدراء المُتألقين على التواجد في الدورات التنشيطية واللقاءات التربيوة والمشاركة الفعالة فيهم.

مهام الإدارة المعلوماتية

  • الحرص على توفير الانترنت في المدارس.
  • تحفيز الإدارة المدرسية، والمدرسين، والمدرسات على توظيف الإنترنت لأقصى درجة ممكنة لتحقيق الأهداف التعليمية.
  • تجهيز البرامج المساعدة للمدراء والمعلمين على الاستفادة من التقنية.
  • الاعتماد على البريد الإلكتروني في التواصل بشكل أساسي.

مهام التنمية المهنية

  • تقديم الدعم الكامل للمعلمين، والمعلمات، والمديرين على تطوير أداهم العملي بانتظام.
  • تحفيز المعلمين والمعلمات على استثمار مهاراتهم وخبراتهم بأفضل شكل ممكن لتطوير التعليم.
  • تحفيز المعلمين والمعلمات على إبداء الآراء وتقديم الاقتراحات الخاصة بتطوير أدائهم وأداء المدرسة.

مهام التقويم والتطوير

  • مساعدة المدراء في تحديد الأمور التي تحد من قدرتهم على العمل ودعمهم في التوصل للطريقة الأنسب للتغلب عيلها.
  • الإشراف على خطط المديرين بما في ذلك الجداول المدرسية.
  • اقتراح برامج تربوية هادفى لتطوير العملية التعليمية.
  • تنظيم وبحوث وتجارب بالاعتماد على أحدث المستجدات في قطاع التعليم.
  • التقويم السنوي لأداء مديري المدارس.
  • تقييم برامج تدريب المدراء.
  • التعاون مع المدارء في مافحة المشكلات التربوية.
  • تحفيز المدراء على العمل الدؤوب على التطوير والابتكار.

مهام تطبيق الجودة الشاملة

  • الاهتمام بالمدير، والمعلمين، والمعلمات، والطلبة، والطالبات.
  • إشراك جميع العاملين في الإدارة المدرسية وقطاع التعليم في تطوير العملية التعليمية.
  • تنمية الاهتمام بالهدف المشترك بين جميع المسؤولين في القطاع التعليمي.
  • تحفيز وتدريب المعلمين والمعلمات.
  • التحلي بالمرونة في مواجهة التحديات التي تواجه تحقيق الأهداف التعليمية على مختلف الأصعدة.
  • الاهتمام بتعزيز مستوى أداء كل من المؤثرين على تحقيق أهداف العملية التعليمية.

مهام المشرف التربوي

أهداف الإشراف التربوي

  • تحسين العملية التعليمية.
  • دعم قدرة المدرسين والمدرسات على تحقيق الأهداف التعليمية.
  • تعزيز المواقف التعليمية لتحقيق أهداف وزارة التربية والتعليم.
  • المتابعة الدورية لأداء المعلمين والمعلمات.
  • مساعدة الطلاب والطالبات على التقدم الدراسي لأقصى درجة ممكنة.
  • التعاون مع فريق التدريس لتحديد الصعوبات التعليمية التي يتعرض لها المتعلمين.
  • التوصل لحلول للصعوبات التي يواجهها الطلاب.
  • تنمية وعي المعلمين والمعلمات بمكامن قوتهم وإرشادهم لأفضل الطرق لتوظيفها لتعزيز أدائهم العملي.
  • إرشاد المعلمين والمعلمات إلى أفضل الطرق لتحسين أدائهم العملي بانتظام.
  • المشاركة في تحديد الأهداف التعليمية الفصلية والمرحلية والإشراف على تطبيقها.
  • تحفيز المعلمين والمعلمات على تحقيق الأهداف التربوية والتعليمية.
  • توجيه المعلمين والمعلمات إلى طرق التقييم الذاتي للأداء العملي.
  • إرشاد المعلمين والمعلمات إلى أفضل طرق التطوير المهني المستمر.

مجالات عمل المشرف التربوي

التخطيط

  • يُمثل حجر الأساس لنجاح المشرف التربوي.
  • يحتاج النجاح فيه إلى التمتع بالمهارات القيادية.
  • ينبغي الاهتمام فيه بالتركيز على كيفية المساهمة في تحقيق رؤية الدولة في قطاع التعليم.

الطلاب والطالبات

  • يُشكلون هدف العملية التربوية التعليمية.
  • يُعدون المجال الأكثر أهمية في نجاح عمل المشرف التربوي.
  • تحسن مستواهم التربوي والتعليمي هو الغاية الأساسية للمؤسسة التعليمية.

المعلمين والمعلمات

  • يُمثلون قادة تحقيق أهداف المؤسسة التعليمية بأسرها.
  • هم حلقة الوصل الأساسية بين الطلاب والطالبات؛ والإدارة التعليمية؛ وأولياء الأمور.
  • يقومون بدور جوهري في تنفيذ خطط الإشراف التربوي.

المنهج الدراسي

  • تولي كافة الحكومات أولوية قصوى له نظرًا لأهميته الفائقة في تحقيق رؤية وزارة التربية والتعليم.
  • يجب أن يوزان بين المعرفة النظرية والتدريبات العملية.
  • ينبغي إخضاعه للتطوير الدوري ليكون فعالًا في تهيئة الطلاب للالتحاق بسوق العمل مُستقبلًا.

طرق التدريس

  • هي أدوات توصيل المعارف للطلاب.
  • يُنبغي مراعاة التنوع فيها حتى تلائم جميع الطلبة والطلاب وفقًا لأعمارهم والفروق الفردية بينهم.
  • يجب أن تتسم بالجاذبية للطلاب والطالبات وأن يُراعى فيها التنوع لتحفيز الطلاب على الانتباه والتركيز لأن ذلك أساسي لمساعدتهم على تعزيز مستواهم الدراسي.

الأنشطة

  • لا تقل في أهميتها عن طرق التدريس.
  • تساعد في تثبيت المعرفة في الذهن.
  • تُحفز على التعلم، والابتكار، وتوظيف المعارف لتعزيز جودة الحياة.

الأبنية التعليمية

  • يجب أن تكون مستوفية لكافة شروط الأمن والسلامة للطلبة والطالبات على جميع الأصعيدة.
  • من الضروري صيانتها وتجديدها دوريًا.
  • ينبغي أن تكون مرافقها متكاملة تبعًا لعمر الطلاب والطالبات واحتياجاتهم.

مهام المشرف التربوي

الكفايات الإدارية للمشرف التربوي

الكفاية التخطيطية

  • تُشير للتحلي بالخبرة الكبيرة في التخطيط التربوي.
  • ضرورية لأداء مهام المشرف التربوي ولمساعدته على التعامل مع التحديات وانتهاز الفرص.

الكفاية العلمية

  • تعني الثراء المعرفي في أمور الإدارة التربوية والمدرسية؛ بالإضافة إلى البراعم في تطبيق هذه المعارف.
  • تتطلب متابعة أحدث التطورات في تخصص الإدارة التربوية والمدرسية.

الكفاية الإشرافية

  • المقصود بها هو التحلي بالمرونة في التعامل مع كل مدرسة وفقًا لظروفها الخاصة.
  • تشمل وضع خطة مناسبة لكل مدرسة بما يُحقق الأهداف العامة لوزارة التربية والتعليم.

الكفاية التدريبية

  • تتمثل في البراعة في الإشراف الفني والتربوي على الدورات التدريبية التي تُقدم للمدرسين، والدراسات، ومدراء المدارس أيضًا.
  • تشمل أيضًا تدريب فريق العمل الإدراي بكل من المدارس.

الكفاية التقويمية

  • معناها تحديد معايير واقعية لتقييم تحقيق الخطط المحددة، والالتزام بالتقييم الدوري لهذه الخطط.
  • لا تقتصر على التقويم فحسب؛ حيث ضمن أيضًا إجراء ما يلزم من تغييرات لتطوير الأداء أو حل العقبات التي تواجه تنفيذ الخطط.

الكفاية الشخصية

  • تتضمن أمور عدة منها السواء النفسي، والتحلي بالأخلاق المهنية، والبراعة في القيادة والإدارة.
  • يستلزم التفوق فيها العمل المستمر على تطوير المهارات الشخصية مع العناية بالصحة النفسية.

أساليب الإشراف التربوي

الزيارات المدرسية

  • يجب تحديد خطة لهذه الزيارات.
  • ينبغي تحديد هدف لكل من الزيارات.
  • تتطلب التنسيق المُسبق مع إدارة المدرسة.

الزيارات المتبادلة

  • من أبرز فوائدها تبادل الخبرات.
  • فعالة في التوصل لحلول فعالة في التعامل مع المشكلات التربوية.
  • تتم بين مديري المدارس، والمعلمين والمعلمات أيضًا.

المؤتمرات التربوية

  • تُنظم على مستوى مدارس منطقة واحدة أو عدة مناطق تعليمية.
  • هدفها التوصل لقرارات وتوصيات للنهوض بمستوى التعليم.

الدورات التدريبية

  • ضرورية لتحسين أداء فريق العمل.
  • دورها حيوي في تطبيق الخطط التعليمية.
  • ينبغي تكليف أشخاص يتحلون بالخبرة والكفاءة لتقديمها.

القراءات الموجهة

  • عبارة عن نشرات دورية هدفها مساعدة المديرين على أحدث المستجدات في قطاع التعليم.
  • من أكثر الطرق فعالية في تحفيز المدراء على التعلم المستمر.

النشرات التوجيهية

  • تشمل ملخصات المؤتمرات الدولية والمحلية، بالإضافة إلى تقارير اللجان التربوية.
  • تتضمن أيضًا الكتب التربوية الحديثة ونتائج أحدث الأبحاث في مجال التعليم.

للمزيد يمكنك متابعة : – أهم مهام المشرف التربوي .

المصدر: 1.