الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

ما هي استراتيجيات التعليم الحديثة

بواسطة: نشر في: 10 ديسمبر، 2019
mosoah
ما هي استراتيجيات التعليم الحديثة

نقدم لكم في هذا المقال معلومات عن  ما هي استراتيجيات التعليم الحديثة ، فالتعلم النشط هو أحد الطرق التربوية في الحديثة التي تعتمد على تفاعل المتعلم أو الطالب خلال عملية التعليم، والاعتماد على الفهم والتطبيقات العملية المتعلقة بالبيئة المحيطة، بدلا عن الحفظ والتلقين، لأن هذه الطريقة التقليدية تدمر مهارات التفكير عن المتعلمين، وخاصة الأطفال. فما هي استراتيجيات وطرق التعلم النشط؟هذا ما سنتعرف عليه في مقالنا اليوم من موسوعة. فتابعوا معنا.

ما هي استراتيجيات التعليم الحديثة

مميزات التعلم النشط

للتعلم النشط مميزات كثيرة تعود على الطلاب عن الطرق التقليدية، ومن أهم هذه المميزات:

  • تعزيز القدرات العقلية للطلاب.
  • رفع ثقة الطلاب بأنفسهم.
  • يزيد من رغبة الطلاب في التعليم وإقبالهم عليه، لما يجدونه من المتعة في التعلم النشط.
  • يعمل على زيادة الطاقة الإيجابية في الطالب، وبالتالي في كونه فرد نافع في مجتمعه.
  • يعمل كذلك على ربط الطالب بمجتمعه.
  • يحفز روح المنافسة بين الطلاب مما ينعكس على قدراتهم التعليمية.
  • ينمي مهارات البحث والتفكير العلمي لدى الطلاب.

الفرق بين التعلم النشط والتعلم التقليدي

  • يتسم النظام التعليمي التقليدي بأنه يعتمد على الحفظ والتلقين، على العكس من من التعلم النشط الذي يعتمد على الفهم والابتكار.
  • الطالب في التعلم التقليدي مجرد متلقي للمعلومة فقط، بينما في التعلم النشط يكون الطلاب مشاركون في العملية التعليمية.\
  • في التعليم النشط يبتكر الطلاب طرقا جديدة للتعلم على عكس التعلم التقليدي الذي يكون فيه المعلم هو الملقن وهو المسيطر الأول والوحيد عن الفصل.
  • يعتبر الطلاب في التعلم النشط أنفسهم جزءا من النظام التعليمي، بينما التعلم التقليدي يشعرون فيه بأنهم لا ينتمون إليه وإنما يفعلون شيئًا لا يعرفون ما الهدف منه ولا جدواه.
  • في التعلم النشط تكون مصادر التعلم متعددة ومتنوعة مما يفتح آفاقا أرحب للتعلم، بينما في التعلم التقليدي يعتمد الجميع على الكتاب المدرسي الذي لا ينمي أي مهارات لدي الطلاب.

أنواع استراتيجيات التعلم النشط

للتعلم النشط استراتيجيات عديدة|، أهمها:

  • العصف الذهني

وفيه يقوم المعلم بإرشاد الطلاب فقط، حيث يعمل الطلاب على وضع المشاكل وإيجاد الحلول لها، ويعمل العصف الذهني على تنمية مهارات التفكير والإبداع لحل المشكلات، كما يعمل على تدريبهم على حل المشكلات التي قد تواجههم في الحياة.

  • التعليم التعاوني

في هذا النوع من التعلم النشط يتم تقسيم الطلاب إلى مجموعات، وكل مجموعة تتعاون لتحقيق هدف مشترك. وهذه الاستراتيجية تعلم الطلاب مهارة العمل في جماعة والتعاون مع الآخرين الأمر الذي يكسبهم مهارات تفكير إضافية.

  • تعليم الأقران

وفيها يقوم الطلاب بمساعدة بعضهم على شرح المواد الدراسية تحت إشراف المعلم، وفيها يكتسب الطالب مهارات متعددة مثل الثقة بالنفس والتحدث أمام الجمهور، كما تفيده في فهم المعلومات التي يقوم بشرحها للطلاب الآخرين.

  • الحوار والنقاش

تعتمد هذه الطريقة على النقاش بين الطلاب، حيث يُطلب منهم تحضير مادة للمناقشة ويقومون بتجهيزها عن طريق البحث والاطلاع في المكتبات، ثم المناقشة حول الموضوع في الصف الدراسي وتقييم تلك المناقشة. ودور المعلم هو فقط تنظيم المناقشة.

  • الاكتشاف والاستقصاء

وهي إحدى الطرق التي تحفز ميزة التعليم الذاتي لدى الطلاب، حيث تحثهم على البحث والاطلاع للوصول إلى المعلومة التي يريدونها. كما تفيدهم في تنمية مهارات البحث العلمي والكتابة العلمية، كما تنمي مهارات التفكير النقدي حيث سيتعرف الطالب على جميع المعلومات ويستطيع تقييمها والحكم عليها.

  • حل المشكلات

وفي هذه الاستراتيجية يتم تدريب الطلاب على الطرق التي يستخدموها لحل المشكلات التي تواجههم بطرق غير تقليدية.

  • لعب الأدوار

وفيها يقوم المعلم بمساعدة الطلاب وتحت إشرافه على توزيع الأدوار في نص من النصوص القرائية، ويقوم كل واحد بلعب الدور الذي يقع اختياره عليه. وتتميز هذه الاستراتيجية بأنها تحفز الإيجابية ومشاركة الطلاب في الأنشطة التفاعلية مما يعزز ثقتهم بأنفسهم، ومساعدتهم على فهم أنفسهم والآخرين.

  • مسرحة المنهج

وتقوم على ربط المناهج التي يدرسها الطالب بالواقع العملي الذي يعيشه.

المراجع

1

2

3

4