الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

قصص اطفال قصة الاميرة النائمة

بواسطة: نشر في: 8 فبراير، 2020
mosoah
الاميرة النائمة

تقدم موسوعة اليوم مقال حوال قصص اطفال قصة الاميرة النائمة ، حيث تعد أحد قصص الفانتازيا التي قدمتها شركة والت ديزني عبر الفيلم الأسطوري التي بلغت ميزانيته وقتذاك 6 مليون دولار، وتعدت إيراداته 51.6 مليون دولار، كما تمت دبلجته عن طريق بعض الشخصيات العربية لتصل شهرته إلى العالم كله، ويظل عالق في زهن الأطفال والكبار، ومن الجدير بالذكر أنه تم تصميم الفيلم في استوديوهات ديزني للرسوم المتحركة، في ولاية كاليفورانيا بالولايات المتحدة الأمريكية.

قصص اطفال قصة الاميرة النائمة

كان في سالف الزمان زوجان يعتلوا عرش المملكة، ينعموا بالعيش في قصر عظيم البناء لم ينقصة شيء سوي طفل جميل يزينه باللعب والغناء، وبعد بضع سنوات تحققت الأمنية الجميلة ورزقوا بمولودة جميلة فرحوا فرح شديد وأقاموا حفل عملاق لهذه المناسبة، دعوا للحفل جميع الأحبة والرفاق، كما دعوا بعض من الجنيات،

وبدأ الحفل عامر بالحب والفرح الشديد وبدأت الجنيات بنشر روح المرح والدعابة، كما بدأت كل جنية منهم بتمني شيء للمولودة الجميلة، فقالت الأولى أتمنى أن تكون سعيدة وجميلة، والثانية قالت أتمناها ذات عقل راجح، والثالثة قالت ذات قوام ممشوق، بينما الرابعة قالت أتمناها ذات صوت عزب والخامسة تمنتها عازفة والسادسة راقصة وحين جاء الدور على السابعة في الحديث دخلت أمرأة مزعجة للغاية لتسكت الجميع، وتبدأ بنشر الفزع والصخب حيث قالت ستموت الأميرة ستموت بوخز من آلة النسج التي تحبها وتستخدمها وهي أبنى 16 عام، وكل هذا لأنكم لم تدعوني للحفل ودعوتم الجنيات الحمقاوات.

انتشار الذعر والقلق في المملكة

بدأ الخوف يتسلل للملكة والملك، في حين قالت أحد الجنيات ذات القلب الطيب لا أطمئنوا لن تموت إني أستطيع أن أقلل مفعول السحر التي قامت به الملعونة الشمطاء، ولكن أنا أضعف من أن أبطلة ستنام الأميرة كثيراً إلى أن يحدث أمر جلل يفيقها، بدا على الملك التوتر تجاه ما قالته العجوز، فأمر الجميع في المملكة بحرق آلات الغزل أجمع، وتم تنفيذ الأمر وسرعان ما تناسى الجميع ما حدث، وظلت الأميرة تحتفل بيوم ميلادها السعيد مع أسرتها الملكية الصغيرة، عام خلف عام، حتى عامها الخامس عشر حيث بلغت ما تمناه لها الجنيات من جمال ورشاقة وصوت عذب وقوام ممشوق.

بداية اللعنة

وفي اليوم المنكوب حيث عيد الميلاد السادس عشر، أخذت الأميرة تلعب وتجري وراء كلبها الصغير حتى بلغوا غرفة لأمرأه عجوز، معها آلة لم ترى مثلها الأميرة من قبل، بدأت الأميرة تدور حول المكنة في شغف شديد متسائلة ما هذي المكنة العجيبة، فأجابتها العجوز بأنها آلة غزل فريدة من نوعها لا يوجد مثلها في المدينة كلها، وسألتها هل تريدي أن تجربيها، أجابت الأميرة نعم ، وبدأت تعلمها الشريرة الغزل، فوخزت الأميرة الصغيرة أناملها وما بها إلا وقعت على الأرض دون حرام، أتى الملك ليرى أبنته فحزن حزن شديد على ما رآها فيه، إلا أن الجنية التي أبطلت جزء من مفعول أذى الشريرة بعثت فيه الأمل والطمأنينة من جديد، حيث قالت له سأجعلكم تناموا مثلها لكي تفيقوا جميعكم بعد 100 عام، في هذا الآن سلطت الجنية الطيبة عصاها للجميع فذهبوا جميعاً في ثبات عميق.

حال القصر

دام الوضع هكذا فساد الركود القصر فلا صوت يصدر منه ولا أحد يزوره، وبدأ الجميع يخاف من القصر ويقول عنه إنه ملعون، وانتشرت الإشاعات فقال البعض أن هناك تنين سكن القصر، وبدأ التهالك والقدم يأكل القصر والشجيرات تموت وتميل فروعها، والقصر يسوده الهدوء التام.

ماذا بعد المئة عام

بعد مرور مئة عام وقد نسى الجميع أمر القصر، جاء أمير من مملكة أخرى يتجول في المدينة، وقف مندهشاً أمام القصر حتى وجد رجلاً عجوز ساله ما أمر هذا القصر، فكيف قصر كبير مثل هذا مهجور بهذا الشكل، أجابه العجوز أن أبيه أخبره أن في هذا القصر أميرة نائمه يحرصها تنين وبدأ يحكي الكثير من الخيالات التي لا أصل لها من الصحة لم يمنع الأمير ما حكاه العجوز من الدخول إلى القصر، واجه الأمير بعض المخاطر بسبب العجوز الشمطاء ولكنه تغلب عليها، ودخل لغرفة الأميرة وقبلها قبلة أعادت لها الحياة هي وكل أسرتها النائمة، وعادت السعادة للقصر بزواجهما وأبطال مفعول السحر وقتل العجوزة الشريرة.