الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

عند دخول حرف النداء على كلمة المسلم

بواسطة: نشر في: 9 أبريل، 2022
mosoah
عند دخول حرف النداء على كلمة المسلم

يُطرح سؤال ” عند دخول حرف النداء على كلمة المسلم ؟ “ من قبل الكثير من الطلاب الدارسين لأسلوب النداء لمعرفة ماذا سيحدث لكلمة المسلم بعد دخول أداة النداء عليها، حيث يُعرف عن أسلوب النداء أنه أحد أهم الأساليب الموجودة في اللغة العربية، كما يُعرف عنه أنه يقوم بإحداث عدد من التغيرات في الجملة التي يكون موجوداً فيها، لذلك يسعى العديد من الطلبة والطالبات لمعرفة كافة ما يخص هذا الأسلوب.

لهذا السبب نقدم إليك عزيزي القارئ في مقالنا هذا عبر موقع موسوعة إجابة لسؤال عند دخول حرف النداء على كلمة المسلم لمعرفة ماذا سيحدث لهذه الكلمة بالإضافة إلى ذكر عدد من المعلومات المختلفة التي تتعلق بأسلوب النداء وما يخصه بشكل عام.

عند دخول حرف النداء على كلمة المسلم

يُعد أسلوب النداء من ضمن أنواع الأساليب الإنشائية الموجودة في اللغة العربية، ويُعرّف على أنه الأسلوب الذي يقوم باستخدامه مختلف الأشخاص من أجل دعوة شخصًا ما يُطلق عليه المُخاطب أي الشخص الموجه إليه الحديث إما للانتباه أو للإصغاء.

  • ويُستخدم هذا الأسلوب منذ قديم الزمن حيث أنه يساعد ويساهم في تسهيل عميلة التواصل بين الأشخاص وبعضهم البعض، لذلك يعتبر هذا الأسلوب من الأساليب الهامة.
  • ويتكون هذا الأسلوب من قسمين رئيسين وهما: أداة أو حرف النداء والمُنادى، ويُعرف عن بعض أدوات النداء أنها تقوم بإحداث بعض التغييرات في المنادى.
  • وتم التساؤل عن حال كلمة المسلم ” عند دخول حرف النداء على كلمة المسلم ؟ “.
    • وتنص الإجابة على أنه عند دخول حرف النداء على كلمة المسلم تُصبح يا أيها المُسلم، وحينها تُعد العبارة صحيحة لكونها أسلوب نداء صحيح حيث يُمكن استخدام أيها للشخص القريب أو للشخص البعيد.
    • يُمكن كذلك أن تكون الإجابة مكونة من ( أيها المسلم ) فقط، حيث يُمكن حذف يا في حالة دلالة سياق الجملة على أنه أسلوب نداء.
  • لذلك تختلف الصيغ التي يُمكن أن يتم بها النداء من خلال اختلاف أداة أو حرف النداء على سبيل المثال أو باختلاف حالة المُنادى سواء إن كان قريبًا أو بعيدًا مثلاً.

أسلوب النداء

يوجد في اللغة العربية عدد كبير من الأساليب المتنوعة التي تختلف عن بعضها البعض ومن ضمن تلك الأساليب أسلوب النداء، فهو أسلوب بسيط من أهم أساليب اللغة، يَسهُل فهمه وتطبيقه كما يَسهُل استخدامه كذلك.

  • فلقد اُستخدم هذا الأسلوب منذ قديم الزمان، فأستخدمه الله عز وجل في القرآن الكريم، واستخدمته الأنبياء والرسل في دعوة قومهم، واستخدمه الصحابة والتابعين، ويستخدمه كافة مختلف الناس حول العالم بأكمله.
  • فيستخدمه الطفل عند النداء على والدته، ويستخدمه الطالب في الفصل عند النداء على معلمه، وتختلف استخدامات هذا الأسلوب بشكل لا يُحصى ولا يُعد.
  • ولا يقتصر هذا الأسلوب على النداء القريب فقط بل يصل أيضًا إلى النداء البعيد، وهذا الأمر يختلف باختلاف أداة أو حرف النداء.
  • ويتكون هذا الأسلوب من قسمين أساسين وهما أدوات وحروف النداء والمُنادى، ويختلف حال المُنادى باختلاف الأداة سواء في الشكل أو في الحالة الإعرابية.

أدوات النداء واستخدامها

يمتلك أسلوب النداء نوعين مختلفين من أدوات وحروف النداء، فتوجد أدوات وحروف للنداء القريب ويوجد حروف وأدوات للنداء البعيد، ويوجد أدوات تَصلُح للاستخدامين، وتتضمن كافة تلك الأدوات الآتي:

  • أدوات النداء القريب:
    • أ ( الهمزة ).
    • أي.
  • أدوات النداء البعيد:
    • أيا.
    • هيا.
  • أدوات النداء للقريب والبعيد:
    • يا.
    • وا.
    • أيّ ( من أجل الوصل ما بين المعرفة بأل ).

اعراب أدوات النداء

تُعرب كل أداة من أدوات النداء إعرابًا خاصًا بها يميزها عن غيرها، ولكن تشترك جميعها في كونها حروف مبنية، وإليكم الإعراب الخاص بكل أداة من أدوات النداء متمثل في الآتي:

  • أداة النداء يا:
    • حرف نداء مبني على السكون لا محل له من الإعراب.
  • أداة النداء أ:
    • حرف نداء مبني على الفتح لا محل له من الإعراب.
  • أداة النداء أيا:
    • حرف نداء مبني على السكون لا محل له من الإعراب.
  • أداة النداء هيا:
    • حرف نداء مبني على السكون لا محل له من الإعراب.
  • أداة النداء أي:
    • حرف نداء مبني على السكون لا محل له من الإعراب.
  • أداة النداء أيّ:
    • حرف نداء مبني على الضم في محل نصب.

المنادى وأنواعه

يُعرّف المنادى على أنه الشخص المخاطب من قبل شخصًا أخر أي أنه يُعد الشخص الموجه إليه الحديث والكلام سواء إن كان قريبًا أو بعيدًا من حيث المسافة، ويوجد للمنادى عدد من الأنواع المختلفة، ولكل نوع من تلك الأنواع عدد من الأمور الخاصة به كالتعريف والحالة التي يُمكن أن يأتي عليها على سبيل المثال.

  • وإليكم كافة ما يتعلق بأنواع المنادى متمثل في الآتي:
    • للمنادى نوعان أساسيان وهما:
      • منادى مبني.
      • منادى مُعرب.
    • وللمنادى المبني عدد من الأنواع منها:
      • منادى اسم علم مفرد.
      • منادى نكرة مقصودة.
    • وللمنادى المُعرب عدة أنواع منها:
      • منادى مضاف.
      • منادى شبيه بالمضاف.
      • منادى نكرة غير مقصودة.

أنواع المنادى وإعرابه

تختلف أنواع المُنادى عن بعضها البعض، ويختلف إعراب كل نوع أيضًا عن بقية الأنواع الأخرى، وتتضمن أنواع المُنادى المختلفة وإعرابهم الآتي:

منادى اسم علم مفرد

  • هو المنادى المكون من كلمة مفردة واحدة فقط، تلك الكلمة تكون عبارة عن أسماء الأشخاص أو البلاد أو المدن على سبيل المثال.
  • يأتي هذا النوع من المنادى في عدد من الحالات، فيُمكن أن يكون في حالة الإفراد أو المثنى أو الجمع.
  • من أمثلة هذا النوع:
    • يا محمد.
    • يا محمدان.
    • يا محمدون.
  • إعرابه:
    • يُعرب هذا النوع من المنادى منادى مبني في محل نصب، أما عن حالات بنائه فهي تختلف باختلاف ما يرفع به.
    • ففي حالة الإفراد يكون مبني على الضم.
    • وفي حالة المثنى يكون مبني على الألف.
    • أما في حالة جمع المذكر السالم يكون مبنياً على الواو.

منادى نكرة مقصودة

  • يُقصد بهذا المنادى قصد شخصًا ما بالتحديد، ويكون غير مُعرّف بـأل أي منادى نكرة.
  • يأتي هذا النوع في عدة حالات مختلفة منها حالة الإفراد أو المثنى أو الجمع.
  • من أمثلة هذا النوع:
    • يا حافظ.
    • يا حافظان.
    • يا حافظون.
    • يا حافظات.
  • إعرابه:
    • يُعرب هذا النوع من المنادى على أنه منادى مبني في محل نصب، وتختلف حالات بنائه باختلاف الحالة الموجود عليها.
    • فإذا كان في حالة الإفراد يُبنى على الضم.
    • وإذا كان في حالة المثنى يُبنى على الألف.
    • أما في حالة جمع المذكر السالم يُبنى على الواو، وفي حالة جمع المؤنث السالم يُبنى على الضم.

منادى مضاف

  • هو المنادى الذي يأتي دائمًا ليكون مضافًا لما بعده.
  • يُمكن لهذا النوع من المنادى أن يأتي في حالة الإفراد أو المثنى أو الجمع، وفي حالة المثنى والجمع يتم حذف حرف النون بسبب وجود مضاف إليه.
  • من أمثلة هذا النوع:
    • يا طالبًا العلم.
    • يا طالبي العلم.
    • يا طلاب العلم.
  • إعرابه:
    • يُعرب هذا المُنادى على أنه منادى منصوب، ولكن تختلف حالات النصب باختلاف الحالة الموجود عليها.
    • فإذا كان في حالة الإفراد يُنصب بالفتحة.
    • وفي حالة المثنى يُنصب بالياء.
    • أما في حالة جمع التكسير فيُنصب بالفتحة.

منادى شبيه بالمضاف

  • يُعرّف هذا المُنادى على أنه المنادى المشتق من الأسماء العاملة المختلفة مثل اسم الفاعل على سبيل المثال.
  • يأتي هذا النوع في عدد من الحالات المتنوعة، فيأتي في حالة الإفراد أو المثنى أو الجمع.
  • من أمثلة هذا النوع:
    • يا طالبًا الخير.
    • يا طالبين الخير.
  • إعرابه:
    • يُعرب هذا النوع على أنه منادى منصوب وتختلف حالات نصبه باختلاف حالة المُنادى.
    • فيُنصب بالفتحة إذا كان في حالة الإفراد.
    • وفي حالة المثنى أو جمع المذكر السالم يُنصب بالياء.
    • أما عن إعراب الاسم الموجود بعد المنادى فيكون مفعولاً به منصوب وعلامة نصبه الفتحة.

منادى نكرة غير مقصودة

  • هو نوع من أنواع المُنادى لا يُقصد به شخصًا محدد، ويكون نكرة أي لا يكون معرفًا بـأل.
  • ويُمكن لهذا النوع أن يكون في حالة الإفراد أو المثنى أو الجمع.
  • من أمثلة هذا النوع:
    • يا مؤمن.
    • يا مؤمنين.
    • يا مؤمنتين.
    • يا مؤمنات.
  • إعرابه:
    • يتم إعراب هذا النوع من المُنادى على أنه مُنادى منصوب وتختلف علامات نصبه باختلاف الحالة الموجود عليها.
    • فإذا كان في حالة الإفراد يُنصب بالفتحة.
    • وفي حالة المثنى بنوعيه سواء إن كان مذكر أو مؤنث يُنصب بالياء.
    • وإذا كان جمع مذكر سالم فيُنصب بالياء، أما إذا كان جمع مؤنث سالم فيُنصب بالكسرة.