الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

صناعة السيارات تعد من السلع

بواسطة: نشر في: 29 ديسمبر، 2021
mosoah
صناعة السيارات تعد من السلع

صناعة السيارات تعد من السلع صح أم خطأ يعتبر ذلك السؤال من أكثر التساؤلات الذي يطرح على طلاب الاقتصاد سواء أكانوا في المدارس أو في الجامعات، حيث يحتاج الكثير من الطلاب التعرف على مفهوم السلعة، حيث يعتبر هذا المفهوم هو الأكثر استعمالاً بين المصطلحات الاقتصادية المختلفة، وفي هذا المقال المقدم إليكم من موسوعة سنستعرض أهم المعلومات المتعلقة بهذا المفهوم، كما سنحدثكم تفصيلاً عن الفرق بين السع والمنتجات، وهل إن كان صناعة السيارات تعتبر سلعة أم لا.

صناعة السيارات تعد من السلع

يأتي هذا السؤال بتلك الصيغة صناعة السيارات تعد من السلع صح أم خطأ لهذا سنعرفكم في هذه الفقرة الجواب.

  • الإجابة خطأ، حيث تعتبر صناعة السيارات من المنتجات.
  • حيث أن السلع من الأشياء التي يحتاج الفرد إليها ولا يمكنه الاستغناء عنها.
  • وتعتبر السلع من ألأمور التي يبحث عنها الأفراد، وكذلك يقوموا باستهلاكها، طوال حياتهم.
  • وهذا لا ينطبق على السيارات حيث أن هناك الكثير من الناس يعيشون دون أن يحتاجوا لسيارة.
  • والواقع بشكل عام لا يمكن أن يتم تهيله بدون سلع، فتخيل معي عزيزي القارئ إن استيقظت ولم تجد سلعة السكر مثلاً متواجدة في الأسواق.
  • أو إن استيقظت ووجدت متاجر الملابس جميعها مغلقة، بالطبع سيكون الأمر صعب.
  • حيث أن السلع هي المصدر الرئيسي في سد احتياجات الناس جميعاً سواء أكان من طعام أم شراب أو حتى ملابس.
  • فهذه جميعها سلع هامة وضرورية وجميع الناس في حاجة إليه وإلى استمرارها.
  • وهذا أيضًا ينطبق على محلات الإنتاج حيث تحتاج المصانع المنتجة للمنتجات اليدوية وكذلك المنتجات الميكانيكية إلى سلعها الخاصة.

مفهوم السلع في علم الاقتصاد

هناك العديد من المفاهيم الخاصة بالسلع وفي هذه الفقرة سنوضح لكم طبيعة مفهوم السلع.

  • تعرف السلع على أنها الشيء الذي يتم استعماله في مجال التجارة، ويحصل بائعها على ربح مادي.
  • وهناك العديد من المدخلات والعنصر التي يتم اعتبارها سلعة، وتساهم المصانع والشركات في إنتاج السلع بشكل أساسي.
  • وهناك الكثير من الداخلات والعناصر التي تتأثر بها مقدار الحصول على السلعة.
  • وتساهم الشركات والمصانع في إنتاج المواد الخام وإعادة تدويرها وصناعته، لهذا ينتج عندنا السلعة.
  • وهناك العديد من السلعات الغذائية أو المادية التي تندرج تحديداً ضمن هذا المسمى.

معايير السلع في علم الاقتصاد

سنوضح لكم في هذه الفقرة أهم المعايير التي تؤثر على السلع.

  • السلعة هي المتاع، أو كل ما يتجر به، وهو محل البيع  ولا بد من الإشارة هنا إلى أن السلعة في المفهوم الاقتصادي الوضعي تعني تلك التي يتوفر فيها شرطا المنفعة والقدرة النقدية لاقتنائهـا.
  • ولا شك أن المنفعة ظاهرة غير مستقرة فلا يمكن أن تكون محددة بشكل مستقر لهذه المقولة الاقتصادية، ذلك أن السلعة على هذا الأساس قد تكون اقتصادية بالنسبة لشخص ما ولا تكون كذلك بالـة لشخص آخر.
  • وهذا لتوفر شرط الانتفاع للشخص الأول وانتقاله بالنسبة للشخص الآخر.
  • وعلى سبيل المثال شريحة اللحم سلعة اقتصادية لمن يأكل اللحوم لكنها ليست سلعة اقتصادية لمن لا يتذوق اللحوم.
  • وقد تكون السلعة الاقتصادية في مجتمع ولا تكون كذلك في مجتمع آخر، مثلا الخمر سلعة اقتصادية في المجتمع غير الإسلامي وغير اقتصادية في المجتمع المسلم.

أنواع السلع في العلوم الاقتصادية

تنقسم السلع إلى العديد من الأنواع المختلفة، وفي هذه الفقرة سنوضح أنواعها، التي تنقسم إلى:

  • سلع مخصصة للإنتاج.
  • سلع استهلاكية.

السلع المخصصة للإنتاج

  • تعتبر من السلع ذات فائدة اقتصادية أو السلع الصالحة في الاستخدام في العمل الاستهلاك العام وبين السلع المخصصة للإنتاج.
  • وتقسم السلع المخصصة للإنتاج إلى ثلاث مجموعات مواد وأجراء ورأسمال أساسي ومواد أو معدات ثانوية، وخدمات وتعرف المواد الخام على أنها منتجات زراعية (حبوب قطن لحوم الحيوانات الأليفة فواكه خضار).
  • ومنتجات الطبيعية (سمك، نفط خام حديد) وإن منتجات الاقتصاد الوطني تقدم من قبل العديد من المنتجين الصغار الذين يروجون ايصالهم من خلال الوسيط التسويقي.
  • هذا وبالإضافة إلى المحركات الكهربائية والعملات وغيرها، وإلى قدر ما تباع هذه المواد بشكل مباشر إلى المستهلكين الصناعيين النهائيين، وفي هذه الحالة فإن ما يدفع إلى تسويتها بسرعة هو سعرها ومستوى الخدمة المقدمة
  • وإن المنتجات ذات المصدر الطبيعي، تختلف عادة بحجمها الكبير وأسعارها المرتفعة التي يدفع لقاء وحدة المنتجات.

السلع الاستهلاكية

  • وهي السلع التي يتم استهلاكها بصورة دورية، ويجب أن تتوافر في الدول.
  • ويعتبر توافرها في الدولة معايير في قوتها على سد الحاجات الاستهلاكية في المجتمع.
  • وتتمثل هذه السلع في الأرز، والزيت، والسكر، والملح، والملابس، والأدوية، والمضادات الحيوية، … وغيرها.

الفرق بين السلع والمعدات

تعرف المعدات على أنها الأجهزة الميكانيكية اللازمة في عملية الصناعة، وتنقسم إلى العديد من الأنماط، وفي هذه الفقرة سنعرفكم على الفرق الجوهري بين المنتج، وبين المعدة.

  • والمعدات تعتبر عامل مؤثر في إنتاج السلع، حيث لا يمكن لأي مصنع أن يقوم بدون تواجد المعدات فيه.
  • ولكي يقوم أي مصنع يحتاج إلى أن يتوافر بعض التجهيزات والمعدات، ومنها
  • والتجهيزات الثابتة: هي عبارة عن أبنية (مصانع، مكاتب) ومعدات ثابتة (رافعات، كمبيوترات).
  • التجهيزات العامة: وهي تنتمي إلى فيه المشتريات الأساسية، يتم اقتناؤها عادة بعد عملية اختيار طويلة.
  • المعدات الثانوية: تشمل المعدات الصناعية المتحركة والأدوات السيارات نقل وشحن)
  • وتجهيزات مكتبة اهالي، طاولات)، وهي لا تكون جزءا من المنتجات الجاهزة فهي مستخدمة لوقت قصير ومعان، بخلاف المعدات الثابتة، وهي المساعد فقط في عملية الإنتاج وإن أغلبية المؤسسات الصناعية تستفيد من المعدات الثانوية.

أي باختصار أن الفرق بين السلع والمعدة في علم الأقتصاد

  • أن السلع يتم استهلاكها من السكان بشكل مباشر، ومن الممكن أن تكون طبية، أو غذائية، أو عسكرية.
  • وبدون السلع يتوقف قدرة الدولة على التعايش.
  • أما المعدات التي تندرج منها السيارات ليست سلعة، ولكنها معدة تأثر بشكل مبير في عملية إنتاج السلع.

وإلى هنا عزيزي القارئ نكون قد أوضحنا أهم المعلومات التي تحتاج إليها بخصوص السلع والمنتجات، ونكون قد أوضحنا لكم السؤال المنتشر بخصوص صناعة السيارات تعد من السلع صح أم خطأ هذا وبالإضافة نكون أوضحنا الفرق بين السلع والمعدات، وأهمية السلع في عمليات التنمية الاقتصادية، وختاماً نتمنى لكم دوام الصحة، ونتمنى أن يكون الموضوع قد نال إعجابك.

للمزيد من المقالات ذات الصلة عبر الموسوعة العربية الشاملة