الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

صفات الطالب المثالي

بواسطة: نشر في: 13 فبراير، 2020
mosoah
صفات الطالب المثالي

نقدم اليوم عبر موسوعة مقال عن صفات الطالب المثالي ، فالمثالية يا أعزائي لا تعني عدم وجود سقطات أو أخطاء، ولكنها تعني الاستقامة واتباع ما أقرته الأديان من بر والدين واجتهاد وتدين وعدم إلحاق الضرر بالآخرين، حيث أن ليس كل متفوق مثالي، ولكن كل مثالي متفوق، فالأيمان بالله والثقة بالنفس وحب الخير للآخرين يمنحوا الشخص ما يتمنى.

والطالب المثالي هو الطالب النابغ المصلي الوقور حافظ كتاب الله ومتبع سنة رسوله الكريم، إذ يجب أن يكون الطالب المثالي مهذب طيب واعي ومدرك لما يجب إدراكه لا يسبب أذى ولا يسخر من أحد، وفي هذا المقال سنتعرف على مواصفات الطالب المثالي

الطالب المثالي

الطالب المثالي هو صاحب المثل العليا والأخلاق الحميدة، فهو لا ينبذ زملائه ولا يعيق أبويه، ولا يسخر من أحد، كما إنه قادر على تحمل المسؤولية، يحدد أهدافه ويصبوا أن يصل لها، وقور ومحترم ومتدين يطيع أوامر الله ولا يضل أبداً، دوماً محط أنظار العامة، لا يصادق إلا من هم مثله من ذوي الطموح وفيما يلي سنطرح صفات الطلاب المثاليين.

صفات الطالب المثالي

  • محب للغير: دائماً الطلاب المثالين محبين لغيرهم، لا يحقدوا ولا يحسدوا احد، ولا يكرهوا الخير للجميع فكل هذه الصفات الذميمة من شيم الحمقى الجاهلون.
  • مطيع لوالديه: بر الوالدين دائماً قاسم مشترك بين الناجحين، فما من ناجح عاق لأبويه، فبر الوالدين أمر ديني صريح، ورضاهم يدفع للنجاح والوصول إلى الأحلام.
  • طموح: إن الطموح يحرك صاحبه إلى ما يتمنى، فالإنسان بلا طموح لا يمكن أن يصل إلى أي نجاح.
  • متفوق دراسياً: يدأب دوماً لاستذكار دروسه؛ ليصل إلى أحلامه ومراده.
  • ذو عزم: لا يمكن لأحد أن يقلل من عزيمته وإرادته فأهدافه الواضحة وشغفه بما يحلم به يجعله يعرف طريقه وحده ولا يستمع للمحبطين.
  • يكتسب احترام الجميع: يستحوذ الطالب المثالي دوماً على حب واحترام العامة من زملاء وأهل ومعلمين، لكونه يحترم ذاته ولا يرهق أحد ولا يجعل نفسه عبء على أحد فيتمنى الجميع مصادقته والتقرب منه.
  • متعاون: الكثير من الذين يدعون التفوق يطمعوا في النجاح وحدهم ولا يحبوا مشاركة زملائهم ورفاقهم، مما يجعلهم أنانين ولا يدركوا المعلومات كاملة، أما الطالب المثالي هو من يدرك أن الله مع الجماعة، فيتعاون مع رفاقة ويشاركهم في كل أمور دراستهم.
  • ودود: المثالين دوماً من الطلاب هم من يودون زملائهم، يسألوا عليهم ويهنئوهم بالأعياد والمناسبات ويزوروهم في الأفراح والمأتم، ولا يقطعوا علاقاتهم بمعلميهم حتى بعد أنتهاء العام الدراسي، فالود من شمات الصالحين.
  • واثق في قدراته: يثق في نفسه ويقدر ذاته فلا يضعف ولا يسمح لأحد أن يقلل منه مهما بلغ الأمر، لذا فيلزم الجميع باحترامه وتقديره.
  • ملتزم بالقوانين: لا يكسر القوانين الخاصة بمدرسته ولا يفعل شيء يقلل منه ولا مما وصل إليه أبداً، فدوماً يحرص أن يكون مثال وقدوة لزملائه يحتذى بها.
  • رياضي: العقل السليم حقاً في الجسم السليم، فالرياضة تبعث في النفس الأمل والنشاط، ودوماً يحرص الطلاب المثالين على أداء نشاطهم الرياضي كل يوم.
  • مثقف ومطلع: لا يكتفي الطالب المثالي في العادة بالكتب الدراسية، فهو شغوف متطلع، يبحث دوماً عما يميزه ويمده بالمعلومات ويزيد من ثقافته.

كلمة تكريم الطالب المثالي

“نقوم اليوم جميعاً بتوجيه الشكر والتقدير للطالب(..) حيث حصد لقب الطالب المثالي عن استحقاق، فقد توافرت فيه كل المثل التي يجب أن يتحلى بها كل طالب، حيث كان دوماً مثال للتدين والأخلاق والتفوق، إذ أنه يساعد دوماً زملائه ولا يبخل عليهم بالمعلومات، ويطيع أبويه ولا يغضبهما.

كما شهد له جميع أساتذته بالخلق والأدب، فيجب علينا جميعاً أخذ الأسوة الحسنه منه، فاليوم يقف أمامنا مكرم نفخر به ويفخر بنفسة، فهذه ثمرة الاجتهاد والاستقامة، ندعو لك يا ولدي الغالي بالوصول لأعلى المراكز وتحقيق مرادك وفقك الله إلى ما يحب ويرضى”

بهذا نكون قدمنا لكم أعزائي القراء عبر موقع موسوعة كل ما يخص الطالب المثالي، حيث يتمنى الجميع أن يحصل على هذا اللقب سواء لنفسه أو لأبنائه فالمثالية لا تعني عدم الخطأ فجميعنا بشر ولكنها تعني المحاولة وإتباع التعاليم التي تمنحنا القدر الكافي من الإنسانية والتدين.