الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

شرح درس ادوات الشرط الجازمة

بواسطة: نشر في: 16 فبراير، 2020
mosoah
شرح درس ادوات الشرط الجازمة

شرح درس ادوات الشرط الجازمة ، هي أحد أنواع أدوات الشرط التي تربط فعل الشرط بجوابه بواسطتها، وهي اسم مبني أي ليس معربًا يلزم حالة واحدة فقط، ومحور حديثنا في هذا المقال هي النوع الأول منها. فما هي أدوات الشرط الجازمة بالتحديد، وما هو تأثيرها على الأفعال وكيفية اعرابها بالتحديد وكل ذلك من خلال الفقرات التالية من مقالة الموسوعة ضمن مجموعة مقالات النحو العربي الهادفة لتنمية الوعي عن قواعد اللغة العربية ومساعدة طلابها.

شرح درس ادوات الشرط الجازمة

أدوات الشرط هي أدوات يتم ربط فعل الشرط بجوابه بواسطتها، وهي اسم مبني أي ليس معربًا يلزم حالة واحدة فقط ، تنقسم أدوات الشرط فى العربية إلى نوعان:

النوع الأول: أدوات الشرط الجازمة.

النوع الثاني: أدوات الشرط الغير جازمة.

ومحور حديثنا في هذا المقال هي النوع الأول منها. فما هي أدوات الشرط الجازمة، وما هو تأثيرها على الأفعال.

ما هي أدوات الشرط الجازمة

لمعرفة ما هي أدوات الشرط الجازمة، وما تحدثه فيما يليها من أفعال، يجب أن نتعرف على أقسام أدوات الشرط، فبعضها أسماء، والبعض الأخر حروف، فتحدث في الجمل الشرطية دلالات، وتعمل الجزم في الفعل، ويكون هذا أثرها النحوي، ويكون تقسيمها إلى أسماء وحروف على النحو التالي:

أولًا: حروف الشرط الجازمة

  • إن: وهو حرف شرط جازم يبنى على السكون، ويفيد الشك.
  • إذما: حرف شرط جازم يدل على الزمان.

ثانيًا: أسماء الشرط الجازمة

  • من: وهو اسم شرط جازم يبنى على السكون، ويدل به على العاقل.
  • ما: وهو اسم شرط يجزم الفعل المضارع، ويبنى على السكون كسابقه، ويدل به على غير العاقل.
  • متى: ويبنى هذا الاسم على السكون، ويستخدم للدلالة على الزمان. 
  • أين: وهو اسم شرط جازم مبني على الفتح، ويدل به على المكان. 
  • كيفما: اسم شرط جازم مبني على السكون، ويدل به على الحال والكيفية.
  • أيان: وهو اسم مبني على الفتح، ويستخدم للدلالة على الزمان مثل متى.
  • مهما: وهو اسم مبنى على السكون، ويستخدم للدلالة على الأحداث.

إعراب الفعل المضارع المسبوق بأحد أدوات الشرط الجازمة 

تدخل أدوات الشرط الجازمة بنوعيها الاسم والحرف على الجملة الفعلية، فتجزم الفعل المضارع، فتقوم بجزم فعل الشرط وجوابه أي أنها تقوم بجزم فعلين في الجملة الواحدة على خلاف “لم، لا الناهية، لام الأمر، لما” التي تجزم مضارعًا واحدًا  

وتختلف علامات الجزم من فعل لأخر.

  •  فالفعل صحيح الآخر يجزم بالسكون دائمًا ،نحو:

“لينفق ذو سعة من سعته”

  • ينفقْ: فعل مضارع مجزوم بـ(لام الأمر) وعلامة جزمه السكون.
  • ويجزم الفعل المعتل الآخر بحذف حرف العلة، نحو:

لا تنهَ عن خلُقٍ وتأتيَ مثلَه عارٌ عليك إذا فعلت عظيم

  • لا: حرف نهي، وجزم مبني على السكون لا محل له من الإعراب.
  • تنه: فعل مضارع مجزوم ب(لا الناهية)، وعلامة جزمه حذف حرف العلة.
  • وإن كان الفعل من الأفعال الخمسة أي اقترن به واو الجماعة، أو ألف الإثنين، أو ياء المخاطبة، فيجزم بحذف النون، نحو:

لا تَحْسَبُوا نَأيَكُمْ عَنّا يغيّرُنا؛ أنْ طالَما غَيّرَ النّأيُ المُحِبّينَا! 

  • تحسبوا: فعل مضارع مجزوم  بـ(لا الناهية) وعلامة جزمه حذف النون لأنه من الأفعال الخمسة.
  • واو الجماعة ضمير مبني في محل رفع فاعل.