الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

خصائص المرحلة المتوسطة

بواسطة: نشر في: 19 يناير، 2020
mosoah
خصائص المرحلة المتوسطة
في الفقرات التالية نوضح لكم أبرز خصائص المرحلة المتوسطة بالتفصيل، فتلك المرحلة هي التي تلي فترة الابتدائية، وتتضمن الأطفال بداية من سن الثانية عشر، وما يميزها هو أنها تعمل على تزويد الطلاب بالمقررات الدراسية الأكثر دقة من المقررات التي درسوها في الابتدائية، الأمر الذي يساعد الطالب على الإلمام بالعلوم المختلفة، وتحديد المسيرة التي سيسلكها مع دخوله بالمرحلة الثانوية، فيستطيع الطالب الحصول على قدر كبير من الثقافة والمعلومات في شتى المجالات، كما تصبح قدرته أقوى في فهم مصطلحات اللغة وقواعدها، كما ينشط الذكاء الرياضي عنده بصورة كبيرة، كما يكتسب العديد من المهارات التي يكتشفها وينميها في تلك المرحلة، ولهذا سنعرض لكم في الفقرات التالية أبرز خصائص النمو في تلك المرحلة.

خصائص المرحلة المتوسطة

خصائص النمو في المرحلة المتوسطة

يمكن تعريف النمو بأنه التغيرات التي يمر بها الفرد في مرحلة عمرية معينة، ففي المرحلة المتوسطة والتي تبدأ من سن المرهقة، يبدأ الفرد في التخلص من كافة الخصائص التي اكتسبها في مرحلة الطفولة بطريقة تدريجية، فتبدأ التغيرات الجسمانية، والسلوكية، والنفسية، والفكرية في الظهور على الفرد، كما يصبح وعيه وإدراكه بالأشياء من حوله أكثر من أي فترة سابقة، فمن الممكن قول أن الفرد في المرحلة المتوسطة يخرج من الخيال الذي كان يعيشه في طفولته، ويهبط إلى العالم الواقعي، فيكون قادراً على فهم كل ربط الأسباب المنطقية ببعضها البعض، وإدراك الأمور المعقدة.

خصائص المرحله الاعداديه النفسيه والمعرفيه

توجد بعض الخصائص النفسية والمعرفية يتعرض لها الأفراد في المرحلة المتوسطة، وفي السطور التالية سنوضح لكم أبرز خصائص النمو الحركي، والنمو الانفعالي، بالإضافة إلى خصائص النمو الاجتماعي بالتفصيل:

خصائص النمو الحركي: ويُقصد بها تطور نمو الأجساد وزيادة الحركة في تلك المرحلة العمرية، الأمر الذي يؤثر إلى تأثر جسد الفرد بتلك التغيرات، بالإضافة إلى تطور كافة عوامل النمو، ومن أبرز علامات النمو الحركي:

  • زيادة الوزن بصورة ملحوظة، بالإضافة إلى زيادة في الطول، الأمر الذي يترك آثاراً إيجابية على الصحة الجسدية، ولكن قد يعاني بعض الأشخاص من ثبات الوزن نظراً لوجود بعض العوامل الصحية أو الوراثية.
  • تحسين صحة الجسم، وتقوية جهاز المناعة، فيصبح الفرد قادراً على مكافحة الأمراض أكثر مما كان في مرحلة الطفولة.
  • الاهتمام بتنمية المهارات الرياضية، حيث يحرص الفرد في تلك المرحلة على الالتحاق بالفرق الرياضية المختلفة وممارسة الأنشطة البدنية.

خصائص النمو الانفعالي: هي الخصائص التي تؤثر على نفسية الفرد وطبيعة انفعالاته، فيخرج من مرحلة الهدوء التي كانت في الطفولة، إلى مرحلة التعبير عن الذات، ومن أبرز خصائص تلك المرحلة:

  • تأثر الفرد بالانتقادات التي يوجهها الآخرين له.
  • تعلم أسلوب الدافع عن النفس بالكلام، واستخدام الصراخ في التعبير عن الغضب، كما يميل سلوك الفرد إلى العدوانية.
  • في تلك المرحلة يبحث الفرد عن استقلال الذات، ويرفض تدخل الآخرين في الأمور الشخصية.
  • وفي تلك الفترة تتغير انفعالات الفرد أيضاً، فقد يعاني من الخجل، ويحتاج إلى تشجيع الآخرين حتى يقوم بالأعمال المختلفة أو المشاركة في الأنشطة.
خصائص النمو الاجتماعي: هي الخصائص التي تعمل على ربط الفرد بالمجتمع المحيط به، ومن أبرز تلك الخصائص:
  • يصبح الفرد قادراً على التفاعل والتواصل بالآخرين في المجتمع من حوله، مثل التفاهم مع الزملاء في المدرسة.
  • يهتم الفرد بمظهره الخارجي في تلك الفترة، فيكون اهتمامه بأناقته واضحاً.
  • يحرص دوماً على إثبات قوة شخصيته في الموقف المختلفة، مثل المشاركة في جلسات الأكبر منه في السن، وإبداء الرأي في المواضيع المختلفة.