الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

حوار عن اليوم الوطني

بواسطة: نشر في: 20 فبراير، 2020
mosoah
حوار عن اليوم الوطني

في نفس الوقت من كل عام، يكرر نفس الدرس ” حوار عن اليوم الوطني ” بين المعلمة وتلاميذها، حيث تُعد هذه المناسبة فخرًا لكل وطن من الأوطان لأنها ذكرى لعودة الوطن إلي أهله واتحاد شعبهُ ونصره للمظلوم به، وهكذا هو اليوم الوطني السعودي الذي تحتفل به المملكة سنويًا، ويكون إجازة رسمية للجميع، ليفتخروا دائمًا بوطنهم الحبيب، وفي هذا المقال يطلعك موقع الموسوعة على معلومات أكثر عن اليوم الوطني السعودي من خلال حوار قصير.

حوار عن اليوم الوطني

  • المعلمة: هل تعلم يا محمد لماذا سنأخذ عطلة رسمية لمدة 4 أيام؟
  • محمد: لأنه 23 سبتمبر، حيث تحتفل المملكة باليوم الوطني الخاص بها.
  • المعلمة: إذًا ماذا حدث في ذلك اليوم؟
  • محمد: لا أعلم.
  • المعلمة: في هذا اليوم  سنة 1932، قام الملك عبد العزيز  آل سعود الأول بتأسيس المملكة السعودية الحديثة بإصدار مرسوم ملكي بتحويل اسمها من مملكة الحجاز ونجد والمناطق التابعة لها إلي اسمها الحالي بعد أن تم توحيد جميع المدن.
  • محمد: وكم سنة استغرق توحيد المملكة؟
  • المعلمة: يُعد هذا التوحيد حصاد لكفاح دام أكثر من 30 عام، فبعد الدولة إمارة الدرعية التي يرجع الفضل في تأسيسها إلى محمد بن سعود عام 1891 م، ثم إمارة نجد لمؤسسها تركي بن عبدالله آل سعود والتي انهارت عام 1891 بسبب الصراعات التي انهالت علي الحكم، جاء بعد ذلك الملك المؤسس عبد العزيز آل سعود ليعمل على توحيد المملكة وخاصة بعد انهيار الدولة العثمانية.
  • محمد: وكيف تم هذا التوحيد؟
  • المعلمة: مر التوحيد بالعديد من المراحل أولهما كانت إحياء الرياض، حيث تحالف الملك عبد العزيز مع مجموعتين أحدهما دينية والأخرى قتالية، واستعان بالدين كأساس للحكم والقتال لحماية الفكر لإنشاء هذا الوطن، كما أن لانتصاره باسترداد الرياض يُعد أخذ بالثأر لمن نفوا والده إلي الكويت، وبالفعل عام 1902 استطاع الملك أن يفوز بالرياض  بمساعدة 60 مقاتلًا.
  • محمد: وما هي المرحلة الثانية؟
  • المعلمة: بعد حرب استغرقت 4 سنوات في آل رشيد الذين كانوا يحكمون آنذاك، استطاع الملك عبد العزيز أخيرًا أن يحصل على صفة الرسمية من الدولة العثمانية على القصيم وجنوب نجد، ومن هنا جاءت المرحلة الثانية، حيث أخذ الملك بعض الوقت ليتنفس الصعداء حتى يتمكن من تكملت تحقيق طموحه الذي لم يقف هنا، بل أخذ يُساوم الدولة العثمانية حتى تم توقيع الفرمان الرسمي الذي يعلن منحهُ الباشوية، حتى اندلعت الحرب العالمية الأولى.
  • نورة: وكيف كانت أصداء الحرب العالمية الأولي علي المملكة؟
  • المعلمة: خوفًا على حدود المملكة التي استطاع عبد العزيز باشا أن يجمعها وقتها، وقع المعاهدة العثمانية – السعودية لعام 1914، والتي تنص على عدم مناصرة السعودية لأي دولة أجنبية وعدم إعطاء أي إمتيازات لأي أجنبي يعيش بها، لكن مع تضارب القوى وصعود النفوذ البريطاني، قام الملك بمقابلة  المبعوث البريطاني – ويليام هنري شكسبير، ليوقعوا اتفاقية سعودية بريطانية تنص على اعتراف بريطانيا العظمى بنفوذ الملك عبد العزيز على منطقة الحجاز والعمل على مساندتهُ وإخلاء منطقته من أي جنود أجانب.
  • نورة: وهل أنتهى وجود الأعداء هكذا؟
  • المعلمة: بالطبع لا، فقد عاد ابن رشيد ليحارب الملك من جديد ويستحوذ منه على ما جناه، فـ اندلعت حربًا بين الطرفين، استطاع فيها الملك بالفوز خاصةً بعد الانهيار التام للدولة العثمانية التي كانت تدعم ابن رشيد، والذي لم يستطع نيل الدعم من أمراء الكويت فسقط مهزومًا.
  • نورة: وكيف تم توحيد المملكة فيما بعد؟
  • المعلمة: عندما جاءت المرحلة الأخيرة والفاصلة في تاريخ المملكة بالسيطرة على حائل بأكملها عام 1921، فلم يبقى على السيطرة الكاملة للحجاز إلا خطوات بسيطة، ففاز  ابن سعود بعسير ليأتي بعد ذلك ويستولي على الطائف في ثلاثة أيام فقط، ليدخل من بعدها مكة وطرد الشريف علي كشرط للسلام، وتم إعلان عبد العزيز ملكًا للحجاز عام 1926، ثم صدر المرسوم الملكي عام 1932، بتوحيد المملكة وإطلاق عليها المملكة العربية السعودية.
  • محمد: وهل هناك مزيد من الأحداث عن هذا اليوم العظيم؟
  • المعلمة: انتهت انتصارات 1932، لكن يحفل يوم 23 أيلول بالأحداث العظيمة، ففي عام 2009 من نفس اليوم، تم إنشاء جامعة الملك عبد الله للعلوم والتقنية.

المصدر: 1.