الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

تعريف تقنية المعلومات وأنواعها

بواسطة: نشر في: 25 أغسطس، 2019
mosoah
تعريف تقنية المعلومات

إليكم بالشرح تعريف تقنية المعلومات، يعيش العالم في السنوات الأخيرة ثورة معرفية كبرى ويخطو بخطوات متسارعة نحو إبدال كل ما هو يدوي يعتمد على تدخل العنصر الإنساني إلى تقنية تكنولوجية حديثة، تؤدي لإنجاز المهام بصورة فائقة السرعة توفيراً للوقت ولقدرات العنصر البشري.

ويظهر ذلك في التطور الهائل الحادث في عمليات نقل المعلومات والوسائط والنصوص في وقت قصير وبجودة فائقة، ومن هنا تبرز أهمية المفهوم الخاص بتقنية المعلومات المعني به تطويع واستخدام التطبيقات والتقنيات العلمية الحديثة في جميع مناحي المعرفة العلمية المختلفة، أو بشكل أكثر وضوحاً أنه استخدام الحاسب الآلي والشبكات ووسائط التخزين في تحليل وتفسير وحماية وتبادل والاحتفاظ بكافة أشكال وأنواع المعلومات الإلكترونية.

وإليكم اليوم بحث شامل عن مفهوم التقنية أنواعها وفوائدها من موقع موسوعة.

تعريف تقنية المعلومات

يرجع أساس مفهوم تقنية المعلومات إلى القدرة على القيام بعمليات جمع مختلف المعلومات المقروءة والمرئية والمسموعة، ثم القيام بمعالجتها، وتفسيرها، ونشرها من خلال العديد من مختلف أنواع الأجهزة التكنولوجية.

واصبح من الضروري في أية مؤسسة حديثة أن يوجد قسماً متخصصاً بعلوم تكنولوجيا المعلومات وهو القسم المسئول عن تصنيف ومعالجة وتحليل البيانات للاحتفاظ بها والاطلاع عليها عند الحاجة لذلك.

تقنية المعلومات

تُعرف تقنية المعلومات “Information Technology ” بكونها المجال التكنولوجي الذي يشمل جميع التخصصات المتعلقة بأجهزة الحاسب الآلي من ( نظم المعلومات، علوم الحاسب وهندسة البرمجيات) ويعني ذلك أنه يقوم بالتركيز على أداء الجانب العملي لعلوم الحاسوب، بالإضافة لكونه مصدراً لتوفير وإنتاج برمجيات تقنية فائقة الجودة.

قامت مجموعة تقنية المعلومات الأمريكية ” ITAA ” بتعريف تقنية المعلومات على أنها “القيام بعمليات دراسة وتصميم وتطوير نظم المعلومات التي تعتمد على الحواسيب الآلية بالإضافة إلى تفعيلها ودعمها تقنياً، وبشكل خاص ما يتعلق بالتطبيقات والبرمجيات الحاسوبية، باعتبار ذلك أفضل الطرق وأسرعها في تسهيل عملية الحصول على البيانات والمعلومات، مما يجعل منها مادة معلوماتية متاحة لمن يطلبها بشكل سريع وجودة فائقة”.

جاء العديد من علماء فرع تكنولوجيا المعلومات بالعديد من التعريفات حولها ومنهم العالم “توم فوستر” الذي عرفها بكونها علماً تكنولوجياً جديداً له القدرة على دراسة المعلومات مع منح إمكانية تخزينها والقدرة على إسترجاعها.

تاريخ تقنية المعلومات

  • برز مفهوم تقنية المعلومات بشكل كبير في عام 1940م وذلك عندما قامت جامعة هارفارد الأمريكية باختراع أول جهاز حاسوب مركزي ضخم تحت وأطلقت عليه” مارك 1 “، ليأتي المخترع الأمريكي بيل جيتس في عام 1975م بطرح أول نظام تشغيل يتوافق مع أجهزة شركة “MITS”.
  • من هنا بدأت شركة Microsoft العالمية في الظهور، لتسهم في إتاحة الشبكة العنكبوتية للاستخدام العام المجاني وقد حدث ذلك في 1993م.
  • استمرت العمليات المرتبطة بتطوير مفهوم تقنية المعلومات، وظهر ذلك في اختراع أول جهاز تقني ذكي يمكنك من الاطلاع على المعلومات فقط من خلال النفر على الشاشة.
  • ولا تزال عمليات التطور التقني المتعلقة بمجال التقنيات المعلوماتية مستمرة ومتقدمة حتى الوقت الحالي ويتخذ أشكالاً كثيرة ما بين ما يظهر على شكل تطبيقات حاسوبية متنوعة خاصة بالمؤسسات والشركات، أو ما يرتبط بالاستخدام الفردي للشبكة العنكبوتية وما تحتويه من صفحات إلكترونية.

مكونات تقنية المعلومات

تتعدد المكونات المتعلقة بمجال تقنية المعلومات ومنها :

الاتصالات الفردية: كالرسائل النصية و مكالمات الهاتف المحمول .

الاتصالات الجماعية: مثل الأفلام والكتب.

المواد المسموعة: تطبيقات الراديو والاستماع للموجات الصوتية.

تقنيات الصور: وتحوي في داخلها كلا من الصور الثابتة والمتحركة.

جهاز الحاسب الألي: له القدرة على استقبال البيانات ومعالجتها بسرعة فائقة ودقة شديدة.