الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

تعريف الجودة في التعليم وفائدتها

بواسطة: نشر في: 25 أغسطس، 2019
mosoah
تعريف الجودة في التعليم

نقدم إليك عزيزي القارئ عبر مقالنا اليوم تعريف الجودة في التعليم ، فهي ذلك الأسلوب الإداري الذي يتم إتباعه، وهو يتكون من مجموعة أساسيات ومبادئ، ويعمل على تطوير وتحديث بيانات ومعلومات كافة العاملين داخل المنظومة التربوية، مع الاستفادة من القدرات والإمكانيات الفكرية والعقلية الكامنة بداخلهم واستغلالها بشكل مبدع ومتطور؛ حتى يساعدوا في تحسين المنظمة التعليمية بشكل دائم، ومستمر.

ونجد أن الجودة في التعليم تركز على المبادئ والمعايير التي تُطبق بشكل مستمر للتحسين والتطوير من الإنتاج التربوي، مع التركيز على المميزات التي نرغب في حدوثها من خلال إتباع هذا الإنتاج التربوي، بواسطة الأنشطة، والتقويمات، وغيرها.

وخلال السطور التالية عبر موسوعة سنشرح بشيء من التفصيل ما هو مفهوم الجودة في التعليم فتابعونا.

تعريف الجودة في التعليم

في البداية نجد أن مفهوم الجودة Quality ظهر في فترة الثمانيات في الولايات المتحدة الأمريكية، وكان ذلك بسبب حدوث تنافس شديد في المجال الاقتصادي في كافة أنحاء العالم، فكان هناك تقدم في المجال الصناعي بدولة اليابان، وفي هذا الوقت استطاعت أن تجتاح العالم.

لذا نجد أن تعريف الجودة يرتبط بعملية الإنتاج وتطويرها، فنجد أن هذا المصطلح انتقل من مجال الصناعة إلى قطاع التربية والتعليم؛ وذلك لأن المنظومة التربوية والتعليمية هي المصدر الذي من خلاله يتم تخريج أفراد إلى المجتمع ويكونوا مؤهلين، ويمتلكون خبرة وكفاءة متطورة، ولديهم قدرات إبداعية، فكافة القطاعات لا تستطيع أن تتقدم وتطور وتُحسن من إنتاجها إلا بواسطة أشخاص خريجين من منظمة تعليمية ناجحة، ولديها جودة عالية.

وفي تعريف أخر للجودة في القطاع التربوي والتعليمي نجد أنه يشير إلى تلك الإجراءات والمعايير التي تهدف إلى تحقيق التطوير والتحسين المستمر في الإنتاج التعليمي.

ويقصد به أيضاً تلك الخصائص والمواصفات التي يتم توقعها من هذا الإنتاج، ويتم تحقيقها في العمليات المختلفة، والأنشطة، وبالإضافة إلى ذلك يتم توفير كافة الوسائل، والأساليب، والأدوات التي تساعد المؤسسات والجهات التعليمية على تحقيق كافة النتائج التي ترغب في الوصول إليها.

وفي عام 1993 عرف الباحث والخبير الأكاديمي العالمي بريهان الجودة في التعليم على أنها تلك العملية التي تركز على أساليب وطرق عملتي التعليم والتعلم الفعال، وهي تحفز القدرات الخاصة بالمُتعلمين، ومن لديهم مواهب حتى يكتسبوا المهارات والمعرفة التي يحتاجون إليها، ويتكون لديهم السلوك التطبيقي، مما يجعلنا نصل إلى منظومة فكرية متقدمة، تلائم احتياجات العصر الذي نعيش فيه، والتحديات التي تواجهه، مع تقديم الدعم والتشجيع للأطفال الذين يتعلمون، لكي يكون لدينا جيل مُتعلم يستطيع أن يتخذ القرارات، وأن يساعد نفسه، والغير، على حل كافة المشكلات، مع الوصول إلى حلول مبتكرة لكافة القضايا الصعبة والشائكة، وتوفير أفضل بيئة آمنة من أجل تحقيق الإبداع، والتعليم بشكل متميز، وحدوث تفاعل ومشاركة إيجابية بين مراحل وشرائح التعليم المختلفة، وبين المجتمع الذي يحيط بهم.

أهمية الجودة في التعليم

تساعد الجودة على الوصول إلى التقدم والتطوير من أدواتنا وأساليبنا بما يتناسب مع المجتمع، والفترة التي نعيش بها، وللجودة في التعليم أهمية كبيرة تتمثل في النقاط التالية:-

  • العمل على تحسين وتطوير النظام الإداري، وأن يعرف كل فرد المهام والواجبات، والمسئوليات التي تقع في عاتقه.
  • العمل على زيادة كفاءة المُعلمين، والطلاب، وكل من يرتبطون بالعملية التعليمية؛ لكي يتم النهوض بالمنظومة التعليمية، والمساعدة في تقدمها وتطويرها.
  • توفير بيئة عمل تناسب الجميع، ويملأها التعاون والتفاهم بين جمع الأطراف.
  • العمل على حل الشكاوى ومعالجتها بطريقة صحيحة سواء التي تخص الطلبة، أو أولياء الأمور، مع المحاولة على تقديم كافة الحلول من أجل إرضائهم، حتى نقلل من الشكاوى، وحجمها.
  • العمل على رفعة وزيادة قيمة المؤسسة التعليمية بين الجهات والمؤسسات المتنوعة الأخري؛ لكي تستطيع أن تنافس سواء محلياً، أو في الخارج.
  • التوصل إلى حل للمشكلات عن طريق استخدام كافة الأساليب والطرق الصحيحة، والتي تكون بعيدة بالطبع عن أي حلول تسبب ضرر أكثر من النفع.

وللتعرف على مزيد من المعلومات عن هذا الموضوع، يمكنك أن تشاهد بحث عن الجودة في التعليم من خلال هذا الرابط .