الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

تعبير عن التلوث البيئي للسنة الثالثة متوسط

بواسطة: نشر في: 1 يونيو، 2021
mosoah
تعبير عن التلوث البيئي للسنة الثالثة متوسط

إليكم موضوع تعبير عن التلوث البيئي للسنة الثالثة متوسط ، فمنذ سنوات عديدة وجميع دول العالم تواجه مشكلة كبيرة وهي مشكلة تلوث البيئة، وهو أحد أنواع التلوث التي تسبب فيها الإنسان بعد أن احتك بالبيئة وتفاعل معها واستفاد منها ومن خيراتها، ولقد عكف العلماء والباحثين على إيجاد حلول لتلك المشكلة للحد منها وللحفاظ على حياة جميع الكائنات الحية على سطح كوكب الأرض، وفي سطور هذا المقال على موسوعة نقدم موضوعًا عن تعريف تلوث البيئة وأسبابه.

تعبير عن التلوث البيئي للسنة الثالثة متوسط

  • خلق الله سبحانه وتعالى الإنسان وأوجده في البيئة لتكون الإطار العام له الذي يحصل منها على حاجاته الأساسية من طعام وشراب وغيرها.
  • وعلى مدار عقود؛ لم يُحسن الإنسان الاستفادة من البيئة، فلوث أهم عناصرها من ماء وهواء وتربة، كلما طور من نفسه ومن الحياة.
  • وأخل الإنسان بالطبيعة التي خلقها الله عز وجل، وزاد من معدلات التلوث البيئي الذي أثر بالسلب على الكائنات الحية.
  • وعلى الرغم من أن جميع الأديان حثت على الحفاظ على البيئة؛ إلا أن نهم الإنسان وطمعه في المزيد من التطور حال دون ذلك.
  • كما أن كسل الإنسان ورغبته في الحصول على كل شيء بأقل مجهود جعله يسعى لتحقيق تقدمًا تلو الآخر دون الوضع في الاعتبار مدى تحمل البيئة لذلك من عدمه.
  • وبمرور السنوات أصبح تلوث البيئة من المشكلات العالمية التي لم تترك ريفًا ولا حضرًا إلا وانتشرت فيه.

تعريف التلوث البيئي

  • يمكن تعريف التلوث البيئي بأنه التغيرات التي حدثت في المكونات الأساسية للبيئة وهي الماء والهواء والتربة.
  • فهو الخلل الذي حدث في الطبيعة نتيجة إدخال مختلف الملوثات إلى البيئة والتي أحدثت خللًا في اتزانه.
  • وقد تكون تلك الملوثات بفعل نشاط الطبيعة مثل الحرائق والبراكين، وقد تكون بفعل الإنسان مثل الصرف الصحي والقمامة والعوادم.
  • وأدت الملوثات الطبيعية والبشرية في حدوث تغيرات في الخصائص الفيزيائية والكيميائية لعناصر البيئة.
  • وأثر ذلك بالسلب على جميع الكائنات الحية التي تعيش على سطح الأرض من إنسان وحيوان ونباتات.
  • أما عن أنواع التلوث البيئي فهي تلوث الماء وتلوث الهواء وتلوث التربة والتلوث السمعي والبصري.
  • وينتج تلوث الماء من اختلاط المواد الكيميائية أو الكائنات الحية الدقيقة بالمياه فتتغير صفاتها وخصائصها.
  • فقد تختلط المياه الصالحة للشرب بمياه الصرف الصحي، أو قد تتلوث من خلال التسرب النفطي من الناقلات.
  • وفي تلك الحالة تصبح المياه ملوثة وغير صالحة للشرب والاستخدام.
  • أما تلوث الهواء فهو ينتج عن اختلاط الهواء بعناصر كيميائية ضارة تؤدي إلى الإخلال بتركيبه وتغير خصائصه الطبيعية.
  • وينتج تلوث الهواء عن وجود أنشطة طبيعية مثل الأدخنة المتصاعدة من البراكين والحرائق.
  • أو عن الأنشطة البشرية المتمثلة في عوادم السيارات والأدخنة الصاعدة من المصانع ومحطات توليد الكهرباء.
  • أما تلوث التربة فهو ينتج عن الاستخدام المفرط للأسمدة الزراعية والمبيدات في التربة، فتخلط بها المواد الكيميائية الضارة.
  • والتلوث السمعي هو الذي ينتج عنه أضرار صحية بسبب الأصوات المرتفعة التي يسمع لها الإنسان مثل مكبرات الصوت.
  • أما التلوث البصري فهو الناتج عن استخدام الضوء الصناعي والذي يسبب العديد من المشكلات الصحية.
  • وكلما زاد التقدم التكنولوجي واختراع وسائل النقل؛ تزداد أسباب التلوث وتتشعب، وتفسد مكونات البيئة أكثر وأكثر.
  • وما يجعل المشكلة أكثر تعقيدًا هو وجود أنواع من الملوثات التي يصعب التخلص منها إلا بعد سنوات طويلة.
  • وذلك لأن تلك الملوثات لا تتحلل بسهولة فتصبح ثابتة في البيئة مثل البلاستيكيات والمعادن الثقيلة التي يتم إلقاؤها في المسطحات المائية.

أضرار التلوث البيئي

  • وهناك العديد من الأضرار الناجمة عن تلوث البيئة والتي تؤثر بشكل مباشر على جميع الكائنات الحية.
  • فالهواء الملوث الذي يتعرض له الإنسان يؤدي إلى إصابته بمشكلات في الرئة والقلب، وبأمراض مثل السرطان.
  • كما ينتج عنه إصابة الإنسان بمشكلات صحية في الجهازين التنفسي والمناعي، فضلًا عن تهيج العينين.
  • ومن المضاعفات الصحية التي قد يصاب بها الإنسان نتيجة تلوث البيئة الإصابة بالأمراض الفيروسية والأمراض البكتيرية.
  • ولا تتوقف تلك الأضرار عند الإنسان فقط، فالمطر الحمضي الذي تتركز فيه نسبة عالية من حمض النيتريك والكبريتيك يضر بالمياه والتربة والأشجار.
  • ويُعد زيادة ثقب طبقة الأوزون على رأس المشكلات الناتجة عن تلوث البيئة، حيث يزداد اتساع هذا الثقب نتيجة صعود المركبات الكيميائية الضارة إلى الهواء.
  • الأمر الذي يؤدي إلى زيادة كمية الأشعة فوق البنفسجية التي تصل إلى الأرض وتضر بجميع الكائنات الحية.
  • وتمتد أضرار تلوث البيئة لتشمل الحيوانات أيضًا والتي تصلها نسبة عالية من السموم الموجودة في الهواء، فيؤدي ذلك إلى وجود مشكلات في عمليات التكاثر لديها.
  • ويؤدي وصول نسبة عالية من الغازات الضارة إلى الغلاف الجوي إلى حدوث ظاهرة الاحتباس الحراري.
  • تلك الظاهرة الناتجة عن حبس حرارة الشمس بجانب سطح الأرض ومن ثم ارتفاع درجة حرارتها.

حل مشكلة التلوث البيئة

  • تُعد مشكلة تلوث البيئة من المشكلات التي شغلت الكثير من الباحثين والعلماء والذين عكفوا على إيجاد حلول لها.
  • فالكثير منهم أدركوا خطورة تلك المشكلة ومدى تأثيرها على حياة جميع الكائنات الحية على سطح كوكب الأرض.
  • ومن الحلول التي تم التوصل إليها للقضاء على تلك المشكلة استخدام الطاقة الشمسية بدلًا من الوقود في عمليات التدفئة.
  • بالإضافة إلى ضرورة بناء المصانع بعيدًا عن الكتل السكنية حتى لا يتضرر الإنسان من الأدخنة الصاعدة منها.
  • كما تم التوصل إلى ضرورة معالجة مياه المجاري والصرف الصحي حتى لا تختلط بالمياه الصالحة بالشرب فتلوثها.
  • وبالنسبة لمشكلة تلوث التربة فحلها يكمن في استخدام المبيدات الحشرية التي تحتوي على نسبة أقل من السم.
  • بالإضافة إلى معالجة مخلفات الحيوانات والتقليل من كميات الأسمدة المُستخدمة.
  • وكذلك لا بد من الاستفادة من مياه الصرف التي تصرفها الأراضي الزراعية من خلال معالجتها واستخدامها مرة أخرى.
  • ويتمثل حل مشكلة التلوث السمعي في إنشاء المطارات والطرق السريعة عن الكتل السكانية، والتي يجب عزلها أيضًا عن مصادر الضوضاء.
  • ولا يقتصر تنفيذ تلك الحلول على الدول والمؤسسات فقط، فالإنسان أيضًا عليه دورًا هامًا في الحد من تلك المشكلة الخطيرة.
  • فبعض السلوكيات الفردية قد تؤتي بثمارها وتساهم في حل مشكلة تلوث البيئة.
  • ومثال ذلك الحرص على استخدام مواد الطلاء والتنظيف صديقة البيئة، وعدم حرق الأخشاب للتدفئة والاعتماد على مدافئ الغاز.
  • بالإضافة إلى التخلص بشكل صحيح من مخلفات الحيوانات، وإلقاء القمامة في الصناديق المخصصة لها.
  • فضلًا عن عدم الاستخدام المفرط لخراطيم المياه في ري الحدائق وللأغراض الأخرى، واتباع الطرق الصحيحة في الري.

خاتمة موضوع تعبير عن التلوث البيئي

  • وهبنا الله سبحانه وتعالى نعمة البيئة وأمرنا بالحفاظ عليها حتى نستفيد من خيراتها ونعيش بها في أمان، وعلى كل فرد أن يبذل كل ما في وسعه حتى يحافظ على نظافة البيئة فلا يغير من خصائصها ولا يضر نفسه والكائنات الأخرى.
  • فنسبة كبيرة من تلوث البيئة ناتجة عن فعل الإنسان الذي يهدر بيديه موارد البيئة من ماء وهواء وتربة بدلًا من الحفاظ عليها.
  • لذلك لا بد من تكاتف كافة الجهود الفردية والدولية للقضاء على تلك المشكلة التي باتت تهدد حياة جميع الكائنات الحية بما فيها الإنسان.

 

وإلى هنا نكون قد وصلنا إلى ختام مقالنا والذي عرضنا من خلاله موضوع تعبير عن التلوث البيئي للسنة الثالثة متوسط والذي تناولنا فيه تعريف تلوث البيئة وأسبابه وحلوله، تابعوا المزيد من المقالات على الموسوعة العربية الشاملة.