الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

بحث عن عنترة بن شداد جاهز للطباعة

بواسطة: نشر في: 6 ديسمبر، 2021
mosoah
بحث عن عنترة بن شداد

في حالة بحثك عن ” بحث عن عنترة بن شداد جاهز للطباعة ” فتواجدك في مقالنا عبر موسوعة في محله، فستحمل طيات سطورنا كافة المعلومات الممكنة حول واحد من أهم شعراء ما قبل الإسلام، حيث أن عنترة بن شداد هو أحد أهم وأشهر شعراء الجاهلية، علاوة عن كونه واحد من أمهر من كتب في شعر المعلقات، فقد كام يتمتع بقدرته المذهلة على نظم الأبيات الشعرية دون توقف، فقد تمكن عنترة بن شداد من أن يصنع لنفسه مقعدا من بين شعراء المعلقات، ليكون هو أحد هؤلاء السبع، وذلك بمعلقته ذات المطلع ” هَلْ غَادَرَ الشُّعَرَاءُ مِنْ مُتَـرَدَّمِ ” والتي نظمها علي بحر الكامل ة قافية ” ميميّة ” والتي قد نظمها علي تسعة وسبعين بيت والتي قد شملت العديد من الأغراض أهمها البكاء علي الأطلال ووصف الخمر.

 عنترة بن شداد

  • حفيد عمرو بن معاوية ” عنترة بن شداد ” الذي يعد واحد من أهم الشخصيات المتواجدة في التراث العربي، فبجانب كونه واحد من أكبر شعراء العرب في عصر ما قبل الإسلام، وكونه واحد ممن نظموا المعلقات، عُرف عنترة بن شداد بكونه فارس مغوار لا يهاب لا الموت ولا العدو.
  • علاوة عن كونهم قد أطلقوا عليه لقب ” أبو الفوارس عنترة ” وهذا نظرا لقوة معصمه وفروسيته الجبارة، وجزالة سيفه وضرباته التي لم تقل عن حدة كلماته.

بحث عن عنترة بن شداد

كانت قبيلة عبس المنتمي إليها عنترة بن شداد واحدة من أشهر وأقوي قبائل العرب في الجاهلية، إلا أن صيتها واسمها قد ذاع وأنتشر بعدما تواجد بين بني بني عبس فارس وشاعر كأبو الفوارس، فقد عرف عنه قوة معصمه الشديدة، وقوة كلماته التي كانت أحد من سيف العدو.

سيرة عنترة بن شداد

  • يعود نسب وأصل الفارس عنترة إلى عمرو بن شداد بن معاوية بن بن قراد بن مخزوم بن ربيعة، وقد تواردت العديد من الأقاويل حول كونه عوف بن مالك بن غالب بن قطيعة بن عبس بن بغيض بن ريث بن غطفان بن سعد بن قيس عيلان بن مضر.
  • علاوة عن أن اسم عنترة مشتق من ضرب الذباب، وهو المدعو بالعنتر، حيث أن النون فيه ليست بحرف زائد نظرا لكونه مشتق من العتر أي الذبح والنهر، والعنترة أيضا والتي تفيد معني الشجاعة المفرطة في أرض القتال.
  • والجدير بالذكر هو أن القدماء قد اختلفوا في حقيقة اسمه، فقد توارد أن عنتر قد يكون لقب وليس باسمه، علي الرغم من كونه كان يدعي بالفلحاء أيضا، وهو المشتق من الفلح أي الشق في شفته السفلية.
  • بالإضافة إلى العديد من الأسامي التي كان يكني بها نظرا لما كان عليه من عظمة، فقد كُني بأبو الفوارس وأبي المعايش وأبي أوفي، وأبي المغلس نظرا لجراءته التي كانت بلا حدود ولا مثيل، أو نظرا لبشرته الداكنة كالغلس.
  • فقد ولد عنترة بن شداد ببشرته الداكنة التي قد ورثها عن أمه ذبيبة، والتي كانت أمة حبشية، كان أبوه عمرو بن شداد قد أتخذها جارية له من أحد غزواته.

حياة عنترة بن شداد في العبودية

  • أسطورة عنترة بن شداد ولدت في القرن السادس الميلادي، ووفقا لأخبار العرب وما ورد عن لسانهم في شارك عنترة بن شداد في حرب داحس والغبراء، ووفقا لهذا فقد تمكنوا من تحديد مولده ليكون في سنة 525 ميلاديا، وهذا التاريخ نظرا لكونه قد عاصر وعايش كلا من عمرو بن معدي كرب، والخطيئة وكلا منهما كان من المخضرمين، أي أنهم قد أدركوا صدر الإسلام.
  • وقد أُنجب عنترة من خلال والده عمرو بن شداد الذي قد أسر أمه زبيبة ررغر، بينما قد هاجم والده قافلتها وقد أسرها حينها وقد فُتن بها وأنجب منها عنترة، وقد كان لعنتره من أمه أخوة يدعون بجرير وبشيبوب عبدا هو الأخر.
  • وهذا نظرا لكون العرب قديما كانوا لا يعترفون بأبناء الإماء والعبيد، إلا في حالة تواجد بهم شيء مميز ويجعل أباءهم في موضع فخر كفروسيتهم أو جزالة كلاماتهم.
  • وبما أن عنترة بن شداد هو أبن للأمة زبيبة فقد عاني عنترة من حياة الذل والعبودية، حيث أن أبوه قد خجل منه لسواد بشرته وقد أستنكر نسبه، حتي صار أبو عنترة هو هو ذاته سيده وأصبح عبدا لديه.
  • علاوة عن كون والده كان من أشد الناس عليه غلظة وقسوة، فقد كان دائما ما يعنفه ويعذبه جراء  أي خطا قد يقع فيه عنترة، كما أن سمية زوجة أبيه كانت تكن الكره لعنترة، ودائما ما تحيك له المصائب، حتي أنه في مرة قد أخبرت عمرو بن شداد بأن عنترة يراودها عن نفسها.
  • مما دفعه إلى أن يربطه في الشجرة لينهال عليه بالضرب بالعصا، حتي انه قد أستل عليه سيفه وضربه به، إلى أن شعرت سمية بالشفقة لتتطلب من والده بالتوقف عن ضربه وبأن هذا كافي.

صفات عنترة بن شداد

  • كانت سيرة عنترة بن شداد مليئة بالصفات الحسنة والإنجازات التي جعلته واحد من أشجع وأفرس فرسان العرب، حتي أنهم قد لقبوه ” بأبو الفوارس “.
  • أما من الناحية الجسدية فقد كان طويل القامة قوي البنية يمتاز ببشرة داكنة السواد، صاحب الشعر الأجعد والوجه العبوس، علاوة عن كونه قد كُني “بالفلحاء ” وهذا نظرا لتواجد شق واضح في شفته السفلي.
  • كما أنه قد أشتهر بجسمه القوي البينية، وقوة معصمه، وفروسيته التي لم تتواجد لها مثيل حينها، وحدة كلماته التي لم تقل حدة عن سيفه.
  • أما فيما يتعلق بصفاته الأخلاقية، فقد عرف عنترة بشجاعته التي لم يتواجد مثلها بين فرسان العرب حينها وجراءته، فقد صول به الأمر إلى أن الأعداء كانوا يرتعدون بمجرد سماع أسمه فقط، فقد كان بمثابة أسطورة حية.
  • بالإضافة إلى أنه قد كُني بأبو الفوارس نظرا لانفراده بالفروسية الحقيقة لنفسه ولشجاعته، والجدير بالذكر هو أنه لم يكن ينتظر الصباح كي يشن هجومه علي أعدائه وإنما كان ينطلق في عتمة الليل غير مبالي بسواده، مما جعلهم يطلقون عليه لقب أبو ي مغلس، وهو الظلام أي يعني أبو الظلام.
  • وعلي الرغم من كونه كان معروف بوحشيته في أراضي القتال، فقد كان كالوحش الكاسر، إلا أنه كان يشتهر بسماحته الكبيرة ولين قلبه.

قصة عنترة بن شداد

  • وفقا لما قد سبق وأشارنا إليه فإن عنترة بن شداد، كان يعامل معاملة العبد المملوك لدي أبيه، عمرو بن شداد، والذي قد رفض أن ينسبه لنفسه نظرا للونه الداكن، والذي كان أحد سمات العبيد حينها.
  • وأستمرت حياة عنترة علي هذا الحال حتي اليوم التي تمكنت قبيلة طئ من الهجوم علي قبيلة عبس، نظرا للعداوة التي فيما بينهما فقد سبق وهاجمتها قبيلة عبس مستولية علي نياقها.
  • وفي الموجهة الأولي كان عنترة من ضمن الفرسان الذين تواجدوا في ساحة القتال، ولكن حينما جاء وقت توزيع الغنائم، أعطوه نصيب العبد، مما أدي إلى غضبه ونفوره منهم فلم يعد يشاركهم في الغزوات، حتي أغارت عليهم بني طئ وقد شارفوا علي سلبهم النساء والأغنام وخيرات بني عبس.
  • وفي هذه اللحظة قد ذهب إليه أبوه نظرا لبراعته وفروسيته وقوته، ولكن قد رفض عنترة نداء أبيه مجيبه بأنه مجرد عبد والعبد لا يحسن الكر، ولكنه يجيد الحلب، فوعده أبوه بأن يطلق سراحه في حالة إنقاذه للقبيلة وبالفعل تمكن من قلب كفة ميزان الحرب لبني عبس، فأعلن والده نسبه إليه فخرا به.

هل تزوج عنترة عبلة

  • خلد المؤرخون ووثقوا قصة الحب التاريخية فيما بين عنترة بن شداد وعبلة بنت مالك، والتي كانت أبنة عمه مالك والتي أحبها حبا شديدا، ونظرا لكونها واحدة من أجمل فتيات العرب حينها، وابنة أحد زعماء بس، فرفضه عمه حينما تقدم لخطبتها، فلم يرغب من تزويج ابنته من عبد وأسود.
  • ويقال بأن عمه حينما أرد أن يغلق الطريق أمام حبهم فطلب منه أن يجلب له ألف ناقة من جمال الملك النعمان، والتي كانت تدعي بالعصافير، وقد خرج لنيلها وقد عاني الكثير من المصائب إلا أنه قد تمكن بالعودة بها.
  • والجدير بالذكر حول مسألة زواجه بعبلة فلم يوثق العرب مسألة زواجه من عبلة، ولم يرد أيضا شئ مؤكد علي ألسنة العرب حو أنه قد فاز بزواجها، فمنهم من رجح كفة أنه قد تزوجها ومنه من رأي أن نظرا لمماطلة عمه له فلم يظفر بها، وقد تزوجها أحد فرسان العرب، وقد أقتصر ذكر عبلة مع عنترة إحياء لذكري حبه الشديد لها.
  • ولكن يري الكثيرون بأنه قد تمكن من الزواج بها خصوصا بعد أن نال نسب أبيه، علاوة عن كونه واحد من أشهر فرسان العرب وشعراءها.

كيف مات عنترة بن شداد

الجدير بالذكر حول موت عنترة بن شداد هو أنه قد وردت الكثير من الأقاويل حول واقعة موته، فتعددت الروايات ولكن الشيء المؤكد هو أنه قد مات في عامه التسعين، وقد ذكر الزركلي في كتاب الأعلام بانه قد توفي سنة 600 ميلاديا.

  • ومن أشهر روايات موته كانت علي يد الليث الرهيص والذي كان قد أعماه عنترة بن شداد بعد موت أخيه شيبوب، فقيل أن الليث كان يتدرب علي رمي السهام حتي وهو أعمي.
  • حتي واتته الفرصة فقطع الطريق علي عنترة، ولكن لم يرغب عنترة في إيذائه فيقال عنه قد قتل عجوز أعمي، فضرب عنترة بالسهم فأصابه في فخذه ولكن ليس بسهم من يقتل عنترة، ولكن الليث كان قد سمم هذا السهم.
  • وجراء السم قد شل عنترة فوق حصانه حتي لقاه بعض فرسان قبيلة ذبيان، فأطلقوا عليه السهام، حتي أنه قبل بأن السهم قد قطت جس

خصائص شعر عنترة

  • تميز عنترة بن شداد بجزالة ألفاظه وشدتها فقد كانت لا تقل حدة عن عن سيفه، فتميزت أشعاره بالتفصيل والوصف الداخلي، وأشتهر بكونه وحد من أشهر شعراء الفخر والحماسة والبكاء علي الأطلال، علاوة عن كون أشهر ما كتبه عنترة كانت معلقته الأتي ذكر مطلعها.
    • هَلْ غَادَرَ الشُّعَرَاءُ مِنْ مُتَـرَدَّمِ         أَمْ هَلْ عَرَفْتَ الدَّارَ بَعْدَ تَوَهُّمِ.

في ختام مقالنا الذي أورد بحث عن عنترة بن شداد جاهز للطباعة نكون قد سردنا أغلب المعلومات الممكن حكيها عن شاعر الجاهلية أبو الفوارس عنترة، والذي تواجد الكثي من الأقاويل عنه، إلا أنه من المؤكد قد كان من أشهر فرسان العرب وشعراءهم.