الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

بحث عن المفعول المطلق

بواسطة:
بحث عن المفعول المطلق

بحث عن المفعول المطلق هو الذي نُقدمه لكم من خلال هذا المقال، لما كان للنحو الكثير من الأبواب لكل منها ما يميزه، وكان المفعول المطلق أحد هذه الأبواب يشترك معها في بعض الصفات ويختلف في البعض الأخر، وكانت المنصوبات في اللغة العربية خمسة المفعول المطلق هو أحدها وبذلك يعرب بأنه اسم منصوب.

لذلك تقدم موسوعة بحثاً عن المفعول المطلق توضح فيه تعريفه، مصادره، أنواعه، استخداماته.

بحث عن المفعول المطلق

حتى نتمكن من فهم المفعول المطلق يجب علينا بيان تعريفه، وإعرابه وأنواعه.

تعريف المفعول المطلق

هو المصدر المشتق من الفعل السابق له في الجملة ذاتها، ولابد أن يكون مقترناً بزمن معين، ويتوجب ذكر الفعل صراحة حتى يأتي المفعول المطلق فيؤكد معناه أو يحدد عدده ونوعه، أو يستخدم كمستبدلاً للفعل.

مصادر المفعول المطلق

تنقسم مصادر المفعول المطلق إلى:

  • متصرف: لا يجب أن تكون علامة الإعراب به النصب على المصدرية، ويسمى بالتوكيد لنفسه.
  • غير متصرف: يجب أن يكون النصب فيه على المصدرية، ولا يتم ذكر الفاعل والمفعول، والمجرور بالإضافة مثل: سبحان الله، في هذه الحالة لابد من حذف مصدر الفعل غير المتصرف ويمكن أيضاً حذف فعله من الجملة في حالة عدم تأثير ذلك على المعنى ويسمى هذا النوع بالتوكيد العام.

استخدام المفعول المطلق

للمفعول المطلق دور هام في اللغة العربية وله تأثير كبير على معنى الجملة نذكر من استخداماته الآتي:

  • بيان صفة الفعل.
  • الدلالة على الآلة مثل: ضربته سيفاً.
  • نيابة المفعول المطلق عن الفعل نفسه.
  • الإشارة إلى الفعل مثل: أعددت له ذلك الإعداد.
  • توكيد الفعل في الجملة.
  • بيان عدد مرات تكرار الفعل مثل: قرأت الدرس قراءتين.

حالات خاصة للمفعول المطلق

يحذف المفعول المطلق مع مصادر بعض الكلمات وهي:

  • لبيك
  • دواليك
  • سعديك
  • سبحان الله
  • معاذ الله

اعراب المفعول المطلق

المفعول المطلق من المنصوبات الخمسة وبذلك فإن إعرابه يكون مصدر منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة.

أنواع المفعول المطلق

للمفعول المطلق ما يميزه عن غيره من أفعال النصب وذلك يرجع لتأثيره على معنى الجملة، من أنواعه:

  • المؤكد لفعله: يأتي بعد الفعل ومن لفظه بهدف تأكيد معناه ويبقى إعراب المفعول المطلق كما هو معروف.
  • المبين لنوع الفعل: يأتي المفعول المطلق في هذه الحالة لبيان نوع الفعل ويكون على شكلين: مضافاً: حيث يأتي بعد مضاف إليه ويعرب المفعول المطلق بإعرابه المنصوب  لكن نوعه يختلف حيث جاء هنا لبيان نوع الفعل، موصوفاً: تـأتي بعد المفعول المطلق صفة، وذلك لبيان نوع الفعل، مبين لعدد مرات حدوث الفعل:مثل  (وثبت وثبتين)، بدلا من التلفظ بالفعل: أحقاً أنك عالم حيث جاءت حقاً بديلاً عن الفعل وأصلها هو أيحق أنك عالم حقاً.

إذن فالمفعول المطلق قد يغير من معنى الجملة، ويوضحها، ويؤكد معناها بدخوله عليها إعرابه هو النصب بالفتحة الظاهرة، كما بينا حالاته الخاصة التي يتم حذف فيها، نتمنى أن نكون قد أفدناكم.