الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

بحث عن العولمة

بواسطة: نشر في: 20 أكتوبر، 2019
mosoah
بحث عن العولمة

نقدم إليكم اليوم عزيزي القارئ اليوم بحث عن العولمة ، كلمة العولمة كلمة جديدة وتعتبر دخيلة على لغتنا العربية، والمقصود بالعولمة هو جعل الشيء دولي ومنتشر من خلال تطبيقه أو جعل الأشياء مناسبا أو مفهوما في متناول الجميع .

والعولمة ليست مجرد كلمة بل هي نظام اقتصادي عالمي أدى إلى تواصل دول كل العالم مع بعضها عن طريق الإنترنت والأقمار الصناعية، فأنت بإمكانك أن تشاهد حربا كاملة في اقصي الأرض وانت بجوار مدفئتك في المنزل تحتسي مشروبك المفضل، كما يمكنك أن ترى معالم القمر أثناء إجرائك مكالمة هاتفية مع صديق.

الآن بوسعك مراقبة تطورات تسونامي وهو يطيح ببلاده وانت فوق وسادتك الوثيرة وملتف بأغطيتك، العولمة أتاحت للجميع الاطلاع على كل شئ بضغطة زر فوق شاشة تليفزيونك أو من خلال لمسة واحدة فوق شاشة حاسوبك أو هاتفك، ولمعرفة المزيد عن العولمة فعليكم بالبقاء معنا في موسوعة .

بحث عن العولمة

قد يبدو مصطلح العولمة كما اشرنا مصطلح جديد على الإنسان ولكن فعليا هو ليس بالمستحدث فالعولمة موجودة منذ القرن السادس عشر الميلادي، حينما بدأت الحركات الأوروبية الاستعمارية في الانتشار في أمريكا وأفريقيا وآسيا كان الهدف منها السيطرة على السوق التجاري وكان هذا الفعل نوع من أنواع العولمة دون منحها اللفظ الحالي .

تعريف العولمة

  • العولمة في اللغة : من الفعل الرباعي عولم ومعناه الانتشار والتعميم والتوسع .
  • في الاصطلاح : فكرة تعتمد على السيطرة والتحكم وتهدف إلى كسر الحواجز بين الدول ووضع القوانين التي تسمح بإلغاء تلك الحواجز.

وكان مصطلح العولمة في البداية يهدف إلى تحقيق فكرة اقتصادية بحتة ولكن بعد ذلك شمل هذا المصطلح الحياة السياسية والتاريخية والدينية والعلمية والتكنولوجية على حد سواء .

آراء مختلفة حول العولمة

انقسمت الآراء حول العولمة إلى فريقين وهما :-

  • فريق مؤيد لها : وهو الفريق الذي يرى فيها فائدة لزيادة مساحة الحرية بين البشر وإلغاء الحواجز بما يسمح بالتطور والتقدم في كل المجالات.
  • فريق رافض: يرون أن العولمة لن تفعل شئ إلا زيادة سيطرة الدول الغنية على الدول الفقيرة من خلال فرض سلطاتها ومن ثم زيادة الفقر في الدول النامية وزيادة التحكم من الدول الغنية .

أشكال العولمة

يتجسد مفهوم العولمة في عدة أشكال سوف نقوم بذكرها فيما يلي :-

  • العولمة السياسية : تقوم فكرة العولمة السياسية على الحرية والتخلص من الديكتاتورية وكان لهذا الاتجاه فضل على الدول النامية حيث اتخذت حياتها شكلا أخر من خلال وضع الانتخابات وحرية إبداء الرأي و من خلال تكوين الأحزاب المختلفة.
  • العولمة الاقتصادية : وهي الشكل الأكثر وضوحا لفكرة العولمة من خلال فتح الأسواق بين الدول كلها على حد سواء ، سواء كانت تلك الدول غنية أم فقيرة وتعمل على تبادل المنتجات والسلع والبضائع وكذلك رؤس الأموال اعتمادا على مبدأ فتح أبواب الأسواق بين جميع دول العالم.
  • العولمة الثقافية : وربما يعتبر هذا الشكل من أشكال العولمة هو الذي يدور عليه الكثير من الخلافات والنقاشات لأنه من خلاله ستتحكم الدول الغنية فيفرض ثقافاتها على الدول النامية من خلال اعتمادها على قوة راس المال وامتلاكها وسائل التعبير والإعلام ونشر الأفكار مما سينتج عنه تجريد باقي الشعوب من الثقافات التي تنتمي إليها .

نتائج العولمة

  • سهولة تبادل المعلومات بين جميع دول العالم.
  • الانفتاح الاستثماري وخفض الجمارك وتحرر سعر الفائدة .
  • زيادة التبادل التجاري بين الدول من خلال سياسة تبادل رؤوس الأموال.
  • زيادة القدرة التنافسية بين الشركات بما يلبي احتياجات السوق العالمية.
  • نهضة بعد الشعوب اقتصاديا وصناعيا مثل اليابان والصين  وبلاد أوروبا الشرقية.
  • زيادة الوعي الفكري بين مختلف الدول فأصبحت القضايا قضايا عالمية ويسعى لحلها الجميع مثل قضية التلوث وثقب الأوزون.