الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

بحث عن الطرائق العلمية شامل

بواسطة: نشر في: 3 نوفمبر، 2019
mosoah
بحث عن الطرائق العلمية

في هذا المقال نقدم لكم بحث عن الطرائق العلمية أو ما يُعرف باسم المنهج العلمي وهي وسيلة تجريبية من أجل الحصول على المعرفة، كما أنها عبارة عن مجموعة من المبادئ التي ترتكز على المنطق والملاحظة وفيها يتم دراسة وتحليل القضية من كافة جوانبها ومعرفة أسباب حدوثها من أجل الوصول إلى النتائج.

وظهور المنهج العلمي أو الطريقة العلمية إحدى العوامل الأساسية في تطور مختلف العلوم فمن دونه لا يتمكن العالم من الوصول إلى نتائج أو اكتشافات جديدة تجاه ظاهرة ما، ولكن ماهي الخطوات التي يتبعها العالم من الوصول إلى الحقائق ؟، سنكشف لكم عن إجابة هذا السؤال في موسوعة.

خطوات عن الطرائق العلمية

خطوات الطريقة العلمية

من أجل الوصول على النتيجة الخاصة بدراسة قضية معينة أو حل المشكلة يتبع الباحثون والعلماء مجموعة من الخطوات التي يجب اتباعها بالترتيب وهم :

  • المرحلة الأولى: الملاحظة: وفي تلك المرحلة يتم فيها تحديد قضية ما أو مشكلة ودراستها وتحليلها.
  • المرحلة الثانية: طرح السؤال: حيث يطرح الباحث سؤال رئيسي والذي تكمن إجابته في حل المشكلة أو نتيجة هذه القضية، كما أن هذا السؤال يستهدف إثبات أو نفي الفروض والحقائق المتعلقة بالقضية.
  • المرحلة الثالثة: تشكيل خلفية بحثية: وفيه يبدأ الباحث بجمع كافة المصادر من الكتب ومواقع الإنترنت والتي يجب أن تكون مصادر موثوقة من أجل صحة المعلومات، ومن ثم يبدأ الإطلاع عليهم ودراستهم من أجل تشكيل صورة ذهنية بحثية عن هذه المشكلة.
  • المرحلة الرابعة: اقتراح الفرضيات: يبدأ الباحث بعد التعمق في دراسة القضية في طرح بعض الفرضيات من أجل معرفة العلاقة بين السبب والنتيجة.
  • المرحلة الخامسة: اختبار الفرضية: وفيها يتجه الباحث إلى قياس صحة الفرضية التي اقترحها وقد تستغرق هذه المرحلة وقتاً قصيراً أو طويلاً ليصل إلى سنوات عديدة وفقاً لحجم البحث الذي يجريه الباحث على هذه الفرضية، ففي حالة إثبات صحتها يستكمل الباحث عملية الوصول للنتائج، أما إذا كانت خاطئة يبدأ الباحث في اقتراح فرضية أخرى.
  • المرحلة السادسة: الوصول للنتائج: فعند الوصول إلى النتائج يجري الباحث تحليلاً عليها وهي تمثل قياساً أخر لصحة الفرضية التي اقترحها في البداية، وفي هذه المرحلة يستعين بمجموعة من الاختبارات الرياضية في تحليل النتائج.
  • المرحلة السابعة: توثيق النتائج: وبعد اختبار وتحليل بيانات النتائج والتأكد تماماً من صحة الفرضية يختتم الباحث هذه العملية عبر توثيقها من خلال عملية “مراجعة النُظراء” وفيها تخضع النتائج للفحص والتقويم بواسطة عدد من العلماء.

عناصر الطريقة العلمية

تتكون الطريقة العلمية أو المنهج من مجموعة من العناصر والتي يجب أن يتوافروا بأكملهم في دراسة أي قضية أو  مشكلة، وتتمثل هذه العناصر فيما يلي:

  • الأهداف: والتي تشكل عناصر أساسي في الطريقة العلمية فلا يمكن الوصول إلى نتيجة من دون تحديد أي أهداف لها.
  • المحتوى: وهي المعلومات التي يستعين بها الباحث في الوصول إلى الأهداف التي يسعى إلى تحقيقها.
  • التقويم: وهي طريقة من أجل قياس مدى نجاح المنهج عبر اختبار نتائجه ومدى تحقيقها للأهداف المطلوبة.

مميزات الطريقة العلمية

  • تتميز الطريقة العلمية بتسهيل دراسة القضية عبر إثبات جميع متغيراتها باستثناء متغير واحد فقط يتولى العالم فيه دراسته وتحليله.
  • يتسم المنهج العلمي بالموضوعية وعدم الانحياز لأي شخص، إذ أنه قابل للدراسة والتحليل للعديد من المرات من أجل الكشف عن نتائج معينة.

عيوب الطريقة العلمية

بالرغم من الأهمية الكبيرة للطريقة العلمية في اكتشاف معلومات جديدة عن ظاهرة ما إلا أنها يعيبها أنها لا يمكن تطبيقها في جميع ظواهر الحياة في المختبرات وخاصة الظواهر الاجتماعية التي يكون الإنسان يصبح الإنسان فيها طرف أساسي في القضية، إذ أن قضية الأفراد تختلف من شخص لآخر وفقاً للعديد من العوامل.