الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

ما الخاصية التي ليست لدى البرمائيات

بواسطة: نشر في: 27 مارس، 2022
mosoah
ما الخاصية التي ليست لدى البرمائيات

يُعد سؤال ” ما الخاصية التي ليست لدى البرمائيات ؟ “ من أهم الأسئلة التعليمية التي تُطرح من قبل العديد من الطلاب من أجل التعرف على البرمائيات المختلفة لمعرفة ما يميزها عن غيرها من الكائنات الأخرى، حيث يُعرف عن البرمائيات أنها كائنات مختلفة عن بقية الكائنات فهي ليست كائنات برية وليست كائنات بحرية، فهي عبارة عن خليط منهما أي أنها تتمكن من التواجد في البر وفي البحر سويًا، وهذا الأمر يختلف من كائن إلى أخر.

لهذا السبب نقدم إليك عزيزي القارئ في مقالنا هذا عبر موقع موسوعة إجابة لسؤال ما الخاصية التي ليست لدى البرمائيات بالإضافة إلى ذكر عدد من المعلومات التي تتعلق بالبرمائيات مثل أكثر ما يميزها والبيئة التي تعيش فيها على سبيل المثال إلى جانب تقديم بعضًا مما يخصها بشكل عام.

ما الخاصية التي ليست لدى البرمائيات

تُعد الحيوانات البرمائية أو كما يُطلق عليها البرمائيات من ضمن الكائنات التي تمتلك نفس خصائص الفقاريات، فهي تمتلك أربع أطراف في جسمها الخارجي، ويُعرف عنها أنها تتمكن من العيش في كلاً من البيئة المائية واليابس، وتتشابه البرمائيات مع باقي الكائنات في الكثير من الخصائص المتنوعة ولكنها تتميز عنهم أيضًا بعدد من الخصائص الأخرى.

  • لذلك تم التساؤل ” ما الخاصية التي ليست لدى البرمائيات ؟ “.
    • ونجيب بأن الخاصية الغير موجودة في البرمائيات هي أن جلدها من الخارج يخلو من أي قشور أو حراشف وهذا الأمر يميزها عن بقية الكائنات الأخرى.
  • ويُعرف عن كافة أنواع البرمائيات الموجودة في عصرنا الحالي أنها من الكائنات البرمائية المميزة حيث تتميز بجلدها وملمسها الناعم، بالإضافة إلى أنها يُمكن أن تسكن البيئات الأرضية البرية والبيئات البحرية سواء المالحة أو العذبة والبيئات الحجرية والشجرية أيضًا.

البرمائيات

تُعرّف البرمائيات أو كما تُسمى الكائنات البرمائية أو كما يُطلق عليها القوارب على أنها الكائنات الفريدة التي يُمكن أن تسكن كلاً من اليابس والماء بأنواعه سواء إن كان مالح أو عذب، وهذا الأمر من الأمور التي ميّز بها الله سبحانه وتعالى هذه الكائنات عن غيرها من الكائنات الأخرى.

  • ويُمكن أن تتكاثر البرمائيات إما في الماء أو على اليابسة الرطبة، وتنتشر في جميع أنحاء العالم ما عدا القارة القطبية الجنوبية، وبشكل كبير تلك الفئة من الكائنات أصبحت مهددة بالانقراض.
  • وتنقسم البرمائيات إلى العديد من الفئات حيث يوجد منها أنواع عديدة فيبلغ عدد أنواعها إلى حوالي 7300 نوع.

تصنيف البرمائيات وأمثالها والأنواع المهددة بالانقراض

  • تنقسم الكائنات البرمائية إلى ثلاثة أقسام، وكل قسم يمتلك عدد من الأنواع المختلفة بداخله، وتتمثل تلك الأقسام في الأتي:
    • الفقاريات الرقيقية:
      • ذلك القسم منقرض وكان يضم عدد صغير من البرمائيات التي عاشت في حقبة الحياة القديمة.
    • مقسومات الفقار:
      • ذلك النوع من البرمائيات عاش في العديد من الحقب الزمنية مثل حقبة الحياة القديمة وحقبة الحياة الوسطى، وعلى الرغم من ذلك فهذا النوع قد أنقرض أيضًا.
    • ملساء الجلد:
      • هذا النوع من البرمائيات هو النوع الموجود في الحقبة الزمنية الحالية، ويوجد منه أنواع عديدة مثل:
        • ذوات الذيل: مثل حيوانات السنادل والسمادر، ويتخطى عد أنواع هذا النوع الـ 6000 نوع.
        • الضفادع الثعبانية: يتمثل هذا النوع في فئة البرمائيات عديمة الأرجل ويتخطى عدده الـ 180 نوع.
        • القواقز: مثل العلاجيم والضفادع، ويتخطى عدد هذا النوع الـ 6000 نوع.
  • ويوجد الكثير من الكائنات التي تتضمنها فئة البرمائيات، ومن أمثالها الأتي:
    • الضفادع مثل:
      • الضفدع السام الأزرق.
      • الضفدع الذهبي.
      • الضفدع المشترك.
      • ضفدع الإنديز الأسود.
      • الضفدع الأخضر وثبة.
      • الضفدع الأرجواني.
      • الضفدع العملاق الأفريقي.
      • الضفدع الأمريكي.
      • ضفدع جالوت.
      • الضفدع السام.
      • الضفدع العربي.
      • ضفدع السهول ليوبارد.
      • ضفدع الخشب الرمادي.
    • السنادل مثل:
      • السمندل الصيني العملاق.
      • سمندل جبال الألب.
      • سمندل الكهوف.
      • السمندل الياباني العملاق.
      • السمندل الذهبي.
    • العلاجيم مثل:
      • العلجوم الأخضر الأوروبي.
      • علجوم سورينام.
      • العلجوم الأمريكي.
      • العلجوم العملاق البحري.
      • العلجوم المشترك.
  • وتتمثل أنواع البرمائيات المهددة بالانقراض في الأتي:
    • الضفدع المتوهج.
    • السلمندر المرقط الأزرق.
    • الضفدع الذهبي البنمي.
    • ضفدع يوتا بوريال.
    • ضفدع وايومنغ.
    • الهلبندر الشرقي.
    • سمندل striped newt.
    • ضفدع الميسيسيبي الغوفري.

خصائص البرمائيات

يمتلك كل كائن حي موجود على وجه الأرض عدد من الخصائص المختلفة التي تميزه عن بقية الكائنات الأخرى، لذك تمتلك البرمائيات عدد من الخصائص المتنوعة التي تميزها عن كافة الكائنات، وتنقسم خصائص البرمائيات إلى قسمين، ويتمثل كلاً منهما في الأتي:

  • خصائص جسدية:
    1. تمشي على أربعة أرجل.
    2. تمتلك جلدًا رطبًا.
    3. صغيرة في الحجم.
  • خصائص سلوكية وأحيائية:
    • من ذوات الدم البارد.
    • من الحيوانات اللاحمة.
    • تتنفس من خلال الجلد.
    • تمتلك غدد تقوم بإفراز السم.
    • تتميز بقوة عيونها ونظرها.
    • تتمكن من استشعار الطاقة الضوئية.
    • تتميز بقوة الجهاز السمعي الخاص بها.

الخصائص الجسدية للبرمائيات

تمشي على أربعة أرجل

  • تمتلك أربعة أرجل تساعدها في المشي والحركة أثناء التواجد على اليابسة كما تقوم باستخدامها أيضًا من أجل دفع جسمها داخل الماء.
  • كما أنها تمتلك في بعض الأحيان ذيل أيضًا مثل السمندل على سبيل المثال.

رطبة الجلد

  • يساهم الجلد الرطب الذي يوجد عند البرمائيات في التسهيل من عملية امتصاص الأكسجين الموجود في الماء لتتمكن من التنفس أثناء تواجدها في المياه المختلفة بأنواعها.
  • كما يساعد هذا الجلد أيضًا في احتفاظ البرمائيات بكمية مناسبة من الماء عند خروجها إلى اليابسة حيث أنها تحتاج إلى إبقاء جلدها وجسمها في حالة رطبة قدر الإمكان من أجل اكتمال نموها.

لماذا يجب أن تعود البرمائيات إلى الماء

  • تعود البرمائيات إلى الماء لعدد من الأسباب الهامة من أهمها الحفاظ على رطوبة جسمها وجلدها خاصة في فترة اكتمال النمو، وتعود البرمائيات إلى الماء مرة أخرى بعد البلوغ والنضوج كي تقوم بوضع البيوض الخاصة بها في الماء.

صغيرة في الحجم

  • تُعرف البرمائيات بأنها صغيرة في الحجم مقارنة بالكائنات الأخرى مثل الأسماك على سبيل المثال حيث يُعرف عنها أن وزنها لا يتخطى الـ 60 جرام، أما طولها في فلا يتعدى الـ 15 سنتيمتر.
  • فإن أصغر الضفادع في العالم لا يتخطى حجمها حجم عقلة الإصبع عند الإنسان البالغ، وعلى الرغم من هذا إلا أنه يوجد عدد من البرمائيات كبيرة في الحجم مثل السمندل الياباني العملاق.

لماذا تكون معظم الضفادع والبرمائيات صغيرة الحجم

  • ويُعرف عن أغلب البرمائيات أمثال الضفادع صغر حجمها لعدة أسباب منها عدم امتلاكها رئة وذلك لأنها تقوم بالتنفس من خلال الجلد، ومن ضمن الأسباب أيضًا صغر حجم كلاً من تجويف الفم والمخ في تلك الكائنات بالإضافة أن كبدها متغير في الحجم كذلك.

الخصائص السلوكية والأحيائية للبرمائيات

من ذوات الدم البارد

  • تُعرف البرمائيات أنها من ذوات الدم البارد أي أن درجة الحرارة الخاصة بها تتغير بتغير درجة حرارة البيئة المتواجدة بها، لذلك تتمكن من دائمًا من مواكبة الطقس المحيط بها حيث أنها تسعى باستمرار للحفاظ على درجة حرارة جسمها الداخلية.

من الحيوانات اللاحمة

  • يُقصد بهذا بأنها تقوم بالتغذي على الحشرات والكائنات اللافقاريات الأصغر منها في الحجم، وهذا الأمر يساهم في الحفاظ على توازن البيئة بسبب مساعدة هذه الكائنات في التخلص من الآفات والكائنات الضارة، ويوجد عدد من البرمائيات يستطيع تناول بعض الكائنات الأكبر منها في الحجم.

تتنفس من خلال الجلد

  • وذلك من خلال عمل الجهاز التنفسي وجهاز الدوران مع أغشية الجلد لكي تتمكن البرمائيات من التنفس، ويساهم في حدوث هذا الأمر الغدد المختلفة الموجودة في طبقة الجلد.

تمتلك غدد مفرزة للسم

  • يُعرف عن جلد البرمائيات بأنه أهم الوسائل الدفاعية التي تمتلكها البرمائيات، فهو يقيها من الإصابة بالأمراض المتنوعة، كما أنه يقوم بإفراز عدد من السموم في حالة الإحساس بالخطر.

قوية العيون والنظر

  • تمتلك البرمائيات عيونًا مختلفة ومميزة عن الكائنات الأخرة، فعيونها تحتوي على جفون وقنوات وغدد وعضلات ومستقبلات ضوئية تمكنها من رؤية الألوان بشكل جيد، كما يؤهلها ذلك للتمييز بين الأطوال الموجية المتنوعة لموجات الضوء إلى جانب ذلك فإن المجال البصري لديها شديد الحساسية.

استشعار الطاقة الضوئية

  • تتمكن البرمائيات من استشعار الطاقة الضوئية من خلال عيونها وجلدها، حيث يُعرف عن جلدها أنه حساس جدًا أتجاه الطاقة الضوئية المختلفة.

قوة الجهاز السمعي

  • يُعرف عن البرمائيات أنها من الكائنات التي تمتلك حساسية أتجاه الصوت المنخفض التردد، لذلك هي تمتلك جهاز سماعي قوي يُمكنها من سماع الأصوات المنخفضة والبسيطة.

المراجع

1

2

3