الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

افضل مقدمات وخاتمات للإنشاء والتعبير

بواسطة: نشر في: 23 يوليو، 2018
mosoah
مقدمات وخاتمات

مقدمات وخاتمات للتعبير والانشاء ، نقدم لكم من خلال هذا المقال أفضل مقدمات وخاتمات التي تصلح كتابتها في مواضيع التعبير المختلفة في العديد من المجالات، حيث يمكن الاختيار بين مجموعة متنوعة من المقدمات والخاتمات التي يمكن إضافتها إلى موضوع التعبير، والمميز في هذه المقدمات والخاتمات أنها عامة ويتم إضافتها لأي موضوع تعبير، ونتمنى أن تنال على إعجابكم.

مقدمات وخاتمات :

أفضل المقدمات والخاتمات لمواضيع التعبير:

يوجد مجموعة من المقدمات التي تصلح لجميع مواضيع التعبير التي تكون مختلفة في العديد من المجالات المختلفة، والتي تسهل على الطالب الكتابة في بداية الموضوع، وأيضًا اختتام الموضوع، بطريقة سهلة، ويقوم الكثير من الطلاب بحفظ بعض المقدمات والخاتمات، وذلك حتى يسهل عليه كتابتها في أي موضوع تعبير، ولذلك أتينا بمجموعة من المقدمات والخاتمات المميزة باللغة العربية والتي تضيف الجمال والرقة إلى الموضوع:

أولًا: مقدمات وخاتمات بليغة:

مقدمة:

بلاغة الكلام، وسحر العبارات، وجمال الأحرف، وفصاحة اللسان، كل تلك الأمور تقف عاجزة أمام التحدث عن هذا الموضوع الشيق والهام، وبالرغم من ذلك فإنني سوف أبذل كل جهدي، وذلك من أجل أن أنطلق بأفكاري، وذلك حتى أتمكن من التعبير عن كل كل ما هو موجود بداخلي، والذي يتعلق بهذا الموضوع المميز والشيق، وأتمنى أن تكون كلماتي وعباراتي التي سوف أجمعها داخل هذا الموضوع معبرة عن كل ما أريد قوله.

خاتمة:

وفي نهاية كتابتي لهذا الموضوع الهام والشيق، يسعدني أن أقول بأنني قد قمت بعرض كل ما لدي من أفكار، والتي تتعلق بشأن هذا الموضوع الهام، وبالرغم من أني قد يكون لدي إحساس كبير وشعور بأني لم أوفي هذا الموضوع العظيم حقه، ولكني قد قمت بإخراج عصارة الأفكار أثناء الكتابة ومتمنيًا أن تكون كتابتي المتواضعة حازت على الإعجاب.

ثانيًا: مقدمة وخاتمة دينية:

مقدمة:

قد وهبني الله عز وجل اللسان الناطق، وأيضًا وهبني الله سبحانه وتعالى العقل المفكر، والذي ميزني الله عز وجل به عن بقية المخلوقات، وإن عقلي هذا يمكنه أن يسرد لي الكثير من الأفكار والتي تتعلق بشأن هذا الموضوع، وأسأل الله العظيم رب العرش الكريم، بأن يعينني على ترتيب العديد من الأفكار، والكلمات التي توجد في داخل عقلي، وأن يساعدني الله عز وجل على أن أكتب في هذا الموضوع الشيق والهام، والذي يعتبر من المواضيع التي لها قيمة كبيرة جدا في ديننا الإسلامي، متمنيًا من الله أن ينال الموضوع على إعجاب معلمنيي.

خاتمة:

وفي الختام أسأل الله العظيم لي ولكم التوفيق، والنجاح والفلاح في الدنيا، وأتمنى أن يكون قد وفقني الله عز وجل في كتابة جميع العناصر المتعلقة بهذا الموضوع بشكل جيد ومنظم، وأن أكون قد كتبت هذا الموضوع بأسلوب يميزني عن غيري والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وأنهي حديثي بالصلاة على رسول الله صلى الله عليه وسلم.

ثالثًا: مقدمة وخاتمة قصيرة:

مقدمة:

إن جمال الكلمات، وروعة وسحر العبارات، كل ذلك أحاول أن أقدمه لكم من خلال هذا الموضوع، وكذلك من خلال كتابتي في هذا الموضوع (….) ولكنني سوف أحاول وأبذل قصارى جهدي لأن أكتب في هذا الموضوع وأذكر لكم بعض الآثار الخاصة بشأن هذا الموضوع على الفرد والمجتمع.

خاتمة:

كل ما قمت بكتابته، وما قمت بعرضه من الأفكار التي كانت تدور داخلي بشأن هذا الموضوع أوضحت لكم مدى أهمية هذا الموضوع في حياتنا اليومية، وأيضًا حاولت أن أظهر لهم بعض الآثار الخاصة بهذا الموضوع، وأتمنى أن يكون قد نال على إعجابكم.

رابعًا: مقدمة وخاتمة خيالية:

مقدمة:

نزلت بحر المعرفة، حتى أغوص وأبحث عن الكثير من الكنوز التي توجد به، وبحثت طويلا، حتى تمكنت من جمع كمية كبيرة جدا من الكنوز الموجودة في بحر العلم والمعرفة، وذلك حتى أستطيع أن أقدم لكم تلك الكنوز كهدية، وذلك من خلال هذا الموضوع الهام والشيق، حيث وجدت الكثير من الكنوز التي جاءت لي على هيئة أفكار سوف أسردها لكم من خلال هذا الموضوع، وأتمنى أن تكون تلك الكنوز الغالية والنفيسة من بحور المعرفة هي الكنوز التي تبحثون عنها بشأن هذا الموضوع، والآن أنا في طريقي لكي أصف كنوزي إليكم في سطوري القادمة التي ينسجها  لكم القلم بدلا مني.

خاتمة:

وها أنا بعد أن جمعت لكم عدد كبير من الكنوز الغالية والثمينة وقد قدمتها لكم في الأوراق الذهبية، وكتبها لكم قلمي، وعبرت من قيمتها من خلال حروفها المكتوبة بواحدة من أجمل لغات وحروف العالم، وهي لغة القرآن الكريم لغتنا العربية الفصحى، وحاولت أن أجمع لكم مجموعة كبيرة من كنوز المعرفة، وأضيفها لكم من خلال هذا الموضوع المميز، وأتمنى أن تكون هديتي لهذا اليوم قد حازت على إعجابكم، وأتمنى أن أكون قد أضفت شيء جميل ومميز في كتابتي لهذا الموضوع، وأطلب المعذرة منكم إن لم أكن قد أتيت بجميع الأفكار والعناصر فإنني في النهاية بشر ويمكنني أن أخطئ، ولكنني أعدكم بأنني سوف أتعلم من أخطائي والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.