الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

اذاعه عن اتقان العمل

بواسطة: نشر في: 15 أكتوبر، 2019
mosoah
اذاعه عن

سنتعرف معكم على فقرات اذاعه عن إتقان العمل ، يستقبل طلاب المدارس عادةً يومهم الدراسي بالوقوف في طابور الصباح، ليستمعوا خلاله إلى فقرات الإذاعة المدرسية، وهي أحد الأنشطة التربوية التي تسعى المدارس لتطبيقها يومياً في بداية اليوم المدرسي، حتى يستفيد الطلاب مما يقدم خلال فقراتها من معلومات دينية وثقافية تُصقل وعيهم الثقافي وتزودهم بالكثير من الحماسة والنشاط لبدء حصصهم الدراسية.

وعادةً ما تدور فقرات الإذاعة المدرسية حول موضوع ذو قيمة إيجابية أو قيمة أخلاقية يُراد غرسها في نفوس الطلاب، لذا نقدم لكم اليوم إذاعة مدرسية متكاملة عن قيمة إتقان العمل من موقع موسوعة.

اذاعه عن

مقدمة إذاعة مدرسية عن إتقان العمل

خلق الله سبحانه وتعالى الإنسان وأوجده في الكون ليقوم بالعمل لتعميره وإصلاحه، فالعمل هو ما يجعل لحياة الإنسان شأن عظيم وقيمة سامية، وهو ما يجعل الإنسان يتمكن من قضاء حاجاته وإشباع متطلباته دون أن يحتاج لسؤال الغير أو الاعتماد في رزقه على غيره، مما يُعد شيئاً سيئاً حق السوء في حق من يلجأ لذلك.
وإتقان العمل على أكمل وجه من الأمور التي حث عليها الدين الإسلامي وجعلها من وسائل المسلم لكسب الرزق الحلال الذي يغنيه عن المال الحرام، فالدين الإسلامي يقوم في أساسه على العبادات والتي من أولها العمل بنشاط وإيجابية وإتقان الأعمال ليلقى المسلم جزاءً طيباً من رب العالمين.
وقد جاء في حديث النبي ـ صلى الله عليه وسلم ـ قوله ” إنَّ اللهَ تعالى يُحِبُّ إذا عمِلَ أحدُكمْ عملًا أنْ يُتقِنَهُ ” فقد أمرنا الله سبحانه وتعالى بإتقان العمل وتحري الإتقان والدقة المتناهية في أعمالنا والقيام بها على أفضل وأتم وجه، ذلك لما فيه من جزاء وفضل عظيم من الله سبحانه وتعالى، من يقم بعباداته وأعمال بصورة مُتقنة ابتغاءً لوجه الله ورغبةً في رضاه، يضاعف له الله سبحانه الآجر والثواب ويرزقه خيراً كثيراً وذلك ما ورد في حديث النبي (إن الْعَبْدُ إِذَا نَصَحَ لِسَيِّدِهِ وَأَحْسَنَ عِبَادَةَ اللَّهِ، فَلَهُ أَجْرُهُ مَرَّتَيْنِ).
فاللهم أجعلنا من العاملين العابدين المُتقنين لأعمالهم وأمنحنا خير الثواب، فأنت وحدك القادر على ذلك يا رب العالمين.

أولاً: فقرة القرآن الكريم

وكعادتنا اليومية نبدأ معكم يومنا فقرات إذاعتنا المدرسية بأيات مُحكمات من كتاب الله سبحانه وتعالى، ويتلواها علينا الطالب/…….

اللَّهُ لَا إِلَهَ إِلَّا هُوَ الْحَيُّ الْقَيُّومُ لَا تَأْخُذُهُ سِنَةٌ وَلَا نَوْمٌ لَهُ مَا فِي السَّمَوَاتِ وَمَا فِي الْأَرْضِ مَنْ ذَا الَّذِي يَشْفَعُ عِنْدَهُ إِلَّا بِإِذْنِهِ يَعْلَمُ مَا بَيْنَ أَيْدِيهِمْ وَمَا خَلْفَهُمْ وَلَا يُحِيطُونَ بِشَيْءٍ مِنْ عِلْمِهِ إِلَّا بِمَا شَاءَ وَسِعَ كُرْسِيُّهُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ وَلَا يَئُودُهُ حِفْظُهُمَا وَهُوَ الْعَلِيُّ الْعَظِيمُ*لَا إِكْرَاهَ فِي الدِّينِ قَدْ تَبَيَّنَ الرُّشْدُ مِنَ الْغَيِّ فَمَنْ يَكْفُرْ بِالطَّاغُوتِ وَيُؤْمِنْ بِاللَّهِ فَقَدِ اسْتَمْسَكَ بِالْعُرْوَةِ الْوُثْقَى لَا انْفِصَامَ لَهَا وَاللَّهُ سَمِيعٌ عَلِيمٌ*

ثانياُ: فقرة الحديث الشريف

صدق الله العظيم، وننتقل بكم إلى وردنا اليومي من الأحاديث الشريفة، والذي يقدمه لكم الطالب/…………

قال رسول الله ـ صلى الله عليه وعلى آله وسلم ” إنَّ اللهَ تعالى يُحِبُّ إذا عمِلَ أحدُكمْ عملًا أنْ يُتقِنَهُ ” صدقت يا خير الخلق، رسولنا الصادق الأمين.

ثالثاً: فقرة هل تعلم

هل تعلم عزيزي الطالب:

  • هل تعلم أن دولة اليابان لم تتقدم بهذا الشكل إلا لإتقانها لأعمالها وصناعاتها.
  • هل تعلم أنه من الحكمة أن تؤتي الأعمال لمن يتقنها، حتى وإن قاسمك في خيرها.
  • هل تعلم أن من يتقن عمله على أتم وجه يرزقه الله خير جزاء، فيجزيه عن أعمال أضعافاً من الحسنات.
  • هل تعلم أن الإتقان لا يأتي إلا ببذل العمال لكافة جهودهم في أعمالهم، لينتهوا منها بأفضل صورة.

رابعاً: فقرة من أقوال الشعراء

يقول أمير الشعراء أحمد شوقي عن إتقان العمل:

أيّها العمال أفنوا العمر كداً واكتساباً
وأعمروا الأرض فلولا سعيكم أمست يباباً
أتقنوا يحببكم الله ويرفعكم جناباً
إن للمتقن عند الله والناس الثوابا
أرضيتم أن تري مصر من الفن خرابا
بعد ما كانت سماءً للصناعات وغابا
اطلبوا الحق برفقاً واجعلوا الواجب دابا
واستقيموا يفتح الله لكم باباً فباباً

خامساً: فقرة الدعاء

ونتوجه إلى الله سبحانه وتعالى بدعاء نبيه ” اللهم إني أسألك الرضا بعد القضاء، وبرَدَ العيش بعد الموت، ولذَّة النظر في وجهك، والشوق إلى لقائك من غير ضرَّاء مُضرَّة، ولا فتنة مُضِلَّة ”

سادساً: خاتمة الإذاعة

وبذلك الدعاء نختتم معكم فقرات إذاعتنا لهذا اليوم، سائلين الله لكم تمام الفهم والاستيعاب، وأن يرزقكم خير جزاء لإتقان أعمالكم، وإلى إذاعة مدرسية متجددة، نلقاكم غدا إن شاء الله.