الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

اذاعة مدرسية للصف الخامس ابتدائي

بواسطة: نشر في: 7 نوفمبر، 2019
mosoah
اذاعة مدرسية للصف الخامس ابتدائي

نستعرض معكم فقرات اذاعة مدرسية للصف الخامس ابتدائي ، تُعرف الإذاعة المدرسية بأنها أحد الأنشطة التربوية التي يمارسها الطلاب بداخل المدارس بمختلف مراحلها التعليمية، حيثُ يبدأ الطلاب بها يومهم المدرسي أثناء الوقوف لأداء التمارين الرياضية للطابور الصباحي، وتُحقق الإذاعة المدرسية للطلاب الكثير من الفوائد أبرزها الحصول على كم كبير من المعلومات الجديدة التي تسهم في صقل شخصيتهم الثقافية بالإضافة إلى الخبرة اللازمة للوقوف ومواجهة الآخرين والتحدث إليهم دون خوف أو رهبة.

ويتم إعداد فقرات الإذاعة المدرسية بواسطة مجموعة من الطلاب المشتركين في جماعة الإذاعة المدرسية تحت إشراف مباشر من أحد أساتذة اللغة العربية لضمان السلامة اللغوية لفقرات الإذاعة.

ونقدم لكم اليوم نموذج إذاعة مدرسية متكاملة للصف الخامس الابتدائي عن الموهبة والإبداع لدى الطلاب من موقع موسوعة.

اذاعة مدرسية للصف الخامس ابتدائي

مقدمة إذاعة مدرسية عن الموهبة

بسم الله الرحمن الرحيم والصلاة والسلام على خير الخلق سيدنا محمد النبي الصادق الأمين، فاللهم عملنا بما ينفعنا وأنفعنا بما علمتنا وأرزقنا الخير في حياتنا يا رب العالمين… أما بعد.

ونبدأ معكم إذاعتنا اليوم بالحديث عن الموهبة والإبداع لدى طلاب المدارس، فالموهبة هي هبة فطرية من رب العالمين يمنحها لبعض عباده لتجدهم متميزون عن أقرانهم في بعض الأمور والمهارات التي يؤدونها بشكل مختلف ومُبدع فيظهرون موهبتهم من خلالها ويبدعون في أعمالهم.

فالإنسان المبدع دوماً ما تجده مختلفاً عن أقرانه متميز في الأقوال والأفعال محبوب من الآخرين ويتوق الجميع للتحدث إليه ومعرفة أوجه إبداعه وتفوقه، وعادةً ما تظهر الموهبة لدى الإنسان في سن مبكر ليكتشفها داخل نفسه أو يكتشف والديه إبداعاً في أمر ما فيبدؤون بتشجيعه وتنمية موهبته في داخله ليتميز بها ويصبح مبدعاً في سن صغير.

وتختلف أشكال المواهب من شخص لأخر في نوعها ومدى القدرة على إتقانها فما بين الرسم والموسيقى وإلقاء الشعر والخطابة والرياضات الجسدية المختلفة بالإضافة للغناء والعديد من المواهب تجد الكثيرين من ألشخاص اللذين يتميزون بها ويتقنونها بدرجة كبيرة.

كما أن الموهبة كالنبتة الخضراء الصغيرة التي يجب على الإنسان سقايتها وتوجيه أوجه الرعاية والاعتناء لها مُنذ الصغر حيثُ يجب على الدوام تنمية المواهب بالممارسة والتفعيل حتى لا تذهب وتتلاشى الموهبة وتضيع بالنسيان.

كما أنه لا يشترط أن يكتشف الإنسان موهبته في سن صغير، فمن الممكن أن يقضي الشخص عمره كله بحثاً عن موهبته الداخلية ليكتشفها في سن متقدم إلا أنه يكون مبدعاً جداً بها وشغوفاً في ممارستها، فالمبدعين هم نور الطريق للتقدم والتميز والرقي بالمجتمع.

لذا أبدأ من اليوم  عزيزي الطالب بالبحث في داخل نفسك عما تبدع فيه و تكون موهوباً في عمله حتى ترى طريق مُستقبلك منيراً بفضلك موهبتك وإتقانك.

أولاً : فقرة القرآن الكريم

وخير بداية لإذاعة اليوم هي آيات بينات من القرآن الكريم ( سورة يسّ) يتلوها عليكم الطالب/………….

يس *  وَالْقُرْآَنِ الْحَكِيمِ *  إِنَّكَ لَمِنَ الْمُرْسَلِينَ * عَلَى صِرَاطٍ مُسْتَقِيمٍ * تَنْزِيلَ الْعَزِيزِ الرَّحِيمِ *  لِتُنْذِرَ قَوْمًا مَا أُنْذِرَ آَبَاؤُهُمْ فَهُمْ غَافِلُونَ * لَقَدْ حَقَّ الْقَوْلُ عَلَى أَكْثَرِهِمْ فَهُمْ لَا يُؤْمِنُونَ * إِنَّا جَعَلْنَا فِي أَعْنَاقِهِمْ أَغْلَالًا فَهِيَ إِلَى الْأَذْقَانِ فَهُمْ مُقْمَحُونَ * وَجَعَلْنَا مِنْ بَيْنِ أَيْدِيهِمْ سَدًّا وَمِنْ خَلْفِهِمْ سَدًّا فَأَغْشَيْنَاهُمْ فَهُمْ لَا يُبْصِرُونَ * وَسَوَاءٌ عَلَيْهِمْ أَأَنْذَرْتَهُمْ أَمْ لَمْ تُنْذِرْهُمْ لَا يُؤْمِنُونَ * إِنَّمَا تُنْذِرُ مَنِ اتَّبَعَ الذِّكْرَ وَخَشِيَ الرَّحْمَنَ بِالْغَيْبِ فَبَشِّرْهُ بِمَغْفِرَةٍ وَأَجْرٍ كَرِيمٍ ” صدق الله العظيم .

ثانياً : فقرة الحديث الشريف

وما جاء الصادق الأمين محمد عليه أفضل الصلاة وأتم التسليم إلا لينطق بالحق وخير القول، فلا قولاً أكثر خيراً من قول النبي صلى الله عليه وسلم، حيثُ ترك لنا في سنته النبوية ما إن تمسكنا به وإتبعتاه لن نضل أبداً، لذا نقدم لكم فقرة الحديث النبوي الشريف على لسان الطالب/……………

عن أنسٍ ـ رضي الله عنه ـ أن النَّبيّ صلى الله عليه وسلم قَالَ:  ” ثَلاثٌ مَنْ كُنَّ فِيهِ وَجَدَ بِهِنَّ حَلاوَةَ الإيمانِ: أنْ يَكُونَ اللهُ وَرَسُولُهُ أحَبَّ إِلَيْهِ مِمَّا سَوَاهُمَا، وَأنْ يُحِبّ المَرْءَ لا يُحِبُّهُ إلا للهِ، وَأَنْ يَكْرَهَ أنْ يَعُودَ في الكُفْرِ بَعْدَ أنْ أنْقَذَهُ الله مِنْهُ، كَمَا يَكْرَهُ أنْ يُقْذَفَ في النَّارِ “.

ثالثاً : فقرة هل تعلم

ثم ننتقل بكم الآن إلى فقرة هل تعلم مع الطالبة/………………..

  • هل تعلم أن الموهبة أمر فطري غريزي لا يمكن للإنسان التدخل فيه سوى بالتنمية والتقوية لإظهار موهبته.
  • هل تعلم أن الموهوب دوماً ما يكون متميزاً وجريئاً في مواجهة الحياة.
  • هل تعلم أن المواهب القوية هي مصنع الرجال.
  • هل تعلم أنه يمكن للإنسان الواحد أن يتمتع بأكثر من موهبة.
  • هل تعلم أن الموهبة تحتاج إلى الكثير من الجهد والتعب لتنميتها وتقويتها.

رابعاً : فقرة من أقوال الشعراء

والآن مع فقرة من أقوال الشعراء مع الطالب / ………..

قال الإمام الشافعي ـ رضي الله عنه ـ

صن النفس واحملها على ما يزينها
تعش سالماً والقول فيـك جميل
ولا تولين الـناس إلا تجمـلا
نبا بك دهر أو جفاك خليل
وإن ضاق رزق اليوم فاصبر إلى غد
عسى نكبات الدهـر عنك تـزول

خامساً : فقرة الدعاء النبوي 

ونصل بكم هنا إلى خير الدعاء ، دعاء النبي ـ صلى الله عليه وسلم ـ الذي يقرأه عليكم  الطالب/…………………..

دعا النبي ـ صلى الله عليه وسلم ـ الله سبحانه وتعالى قائلاً

” اللَّهُمَّ إِنِّي أَسْأَلُكَ الثَّبَاتَ فِي الأَمْرِ، وَالْعَزِيمَةَ عَلَى الرُّشْدِ، وَأَسْأَلُكَ مُوجِبَاتِ رَحْمَتكَِ، وَعَزَائمَِ مَغْفِرَتكَِ، وَأسَْألَكَُ شُكْرَ نعِْمَتكَِ، وَحُسْنَ عِباَدَتكَِ، وَأسَْألَكَُ قَلْبًا سَلِيمًا، وَلِسَانًا صَادِقًا، وَأَسْأَلُكَ مِنْ خَيْرِ مَا تَعْلَمُ، وَأَعُوذُ بِكَ مِنْ شَرِّ مَا تَعْلَمُ، وَأَسْتَغْفِرُكَ لِمَا تَعْلَمُ، إِنَّكَ أَنْتَ عَلَّامُ الْغُيُوبِ “.

سادساً : خاتمة الإذاعة المدرسية

وإلى هنا نكون قد وصلنا معكم إلى نهاية إذاعتنا المدرسية لهذا اليوم أصدقائي الطلاب والتي تناولنا الموهبة لدى طلاب المدارس وكيفية اكتشافها وتنميتها، على أمل اللقاء معكم يف إذاعة مدرسية جديدة غداً بإذن الله.

قدم لكم الإذاعة الطالب /……………. فصل /……………….. تحت إشراف الأستاذ/………………………