الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

اذاعة كاملة عن النظافة مع انشودة

بواسطة: نشر في: 17 أكتوبر، 2019
mosoah
اذاعة كاملة عن النظافة مع انشودة

نستعرض معكم فقرات اذاعة كاملة عن النظافة مع انشودة للأطفال ، يقبل الطلاب على يومهم الدراسي بشعور من النشاط والحماسة في أنفسهم، وكيف لا يكونوا كذلك وهم ذاهبون لتلقي دروسهم التعليمية التي ستتسع أذهانهم من خلالها لينشؤوا رجالاً أذكياء العقل قادرين على رفع راية بلادهم في أعلى السماء، ولا يقتصر ما تقدمه المدرسة للطلاب على الدروس التعليمية والمناهج الدراسية فقط، بل تعمل غالبية المدارس في المقام الأول على تنمية الأخلاقيات الحميدة في نفوس طلابها، وذلك من خلال فقرات الإذاعة المدرسية التي غالباً ما تتناول قيمة أخلاقية حميدة يتم تعليمها للطلاب للالتزام بها في حياتهم ليصلوا إلى رشاد أمورهم .

ونموذجاً على ذلك نقدم لكم اليوم إذاعة مدرسية كاملة عن النظافة مع أنشودة للأطفال من موقع موسوعة.

اذاعة كاملة عن النظافة مع انشودة

مقدمة إذاعة مدرسية عن النظافة

تُعد النظافة من العادات الصحية، التي تحفظ للإنسان سلامته ووقايته من الإصابة بالأمراض، فمن منا لا يرجوا أن يكون شكله نظيفاً ولائقاً ورائحة ملابسه عطره تُسعد من يمر بجوارها، فالنظافة هي موطن الصحة والجمال وأصل كل شيء جميل المظهر والهيئة في الحياة.

كما أن النظافة من دلالات الإنسان المسلم المؤمن، فالإسلام هو دين النظافة والطهارة، فالله سبحانه وتعالى جميل يجب الجمال، ولا يقبل بعباده إلا بأن يكونوا ناشرين للطهارة والجمال في كل أرجاء الكون وقد قال سبحانه في كتابه العظيم ” إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ التَّوَّابِينَ وَيُحِبُّ الْمُتَطَهِّرِينَ ”

فالدين الإسلامي يعتمد في أساسه على طهارة الروح والبدن من كل ما قد يسيء مظهره، كما أن الله سبحانه وتعالى جعل من النظافة والطهارة شرطاً لصحة كل العبادات الدينية الإسلامية، فالصلاة لابد من الوضوء والتطهر قبل القيام بها، مما يجعل المسلم يتوضأ خمسة مرات طول اليوم للخمس صلوات مما يحافظ على طهارته ونظافة بدنه طوال اليوم، كما أن الطهارة شرطاً أساسياً لكي يتمكن المرء قراءة القرآن الكريم، فقد قال المولى عز وجل ” ‏لَا يَمَسُّهُ إِلَّا الْمُطَهَّرُونَ”.

وتتعدد أوجه محافظة المسلم على نظافته ما بين النظافة الشخصية، ونظافة الملبس، المأكل، مكان المعيشة، ونظافة البيئة أو المجتمع الذي يعيش بها، فما النظافة إلا دليلاً على تحضر وتقدم المجتمع ورقيه، فلا مجتمع متحضر يقبل أبداً بأن تتنشر به مظاهر السوء وعدم النظافة.

لذا فإنه من الواجب على كل مسلم أن يحافظ على نظافته وطهارته على الدوام، فالإنسان النظيف محبوب من ربه ومقبول بين الناس، كما أنه يجب على الوالدين تربية أبنائهم وغرس العادات الصحية النظيفة لينشؤوا أطفالاً يحبون النظافة ولا يرضون أبداً بانتشار التلوث من حولهم، لتجدهم يسعون إلى تنظيف مجتمعه وتجميله، فيتزن المجتمع وتُصحح أحواله.

أولاً: فقرة القرآن الكريم

وبما أن خير ألأمور بدايتها، فلا نجد بداية لفقرات إذاعتنا المدرسية خيراً من كلام المولى عز وجل عن النظافة والتطهر في كتابه العزيز، وإليكم آيات بينات من سورة المائدة يتلوها عليكم الطالب/……….

يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا إِذَا قُمْتُمْ إِلَى الصَّلَاةِ فَاغْسِلُوا وُجُوهَكُمْ وَأَيْدِيَكُمْ إِلَى الْمَرَافِقِ وَامْسَحُوا بِرُءُوسِكُمْ وَأَرْجُلَكُمْ إِلَى الْكَعْبَيْنِ وَإِنْ كُنْتُمْ جُنُبًا فَاطَّهَّرُوا وَإِنْ كُنْتُمْ مَرْضَى أَوْ عَلَى سَفَرٍ أَوْ جَاءَ أَحَدٌ مِنْكُمْ مِنَ الْغَائِطِ أَوْ لَامَسْتُمُ النِّسَاءَ فَلَمْ تَجِدُوا مَاءً فَتَيَمَّمُوا صَعِيدًا طَيِّبًا فَامْسَحُوا بِوُجُوهِكُمْ وَأَيْدِيكُمْ مِنْهُ مَا يُرِيدُ اللَّهُ لِيَجْعَلَ عَلَيْكُمْ مِنْ حَرَجٍ وَلَكِنْ يُرِيدُ لِيُطَهِّرَكُمْ وَلِيُتِمَّ نِعْمَتَهُ عَلَيْكُمْ لَعَلَّكُمْ تَشْكُرُونَ*وَاذْكُرُوا نِعْمَةَ اللَّهِ عَلَيْكُمْ وَمِيثَاقَهُ الَّذِي وَاثَقَكُمْ بِهِ إِذْ قُلْتُمْ سَمِعْنَا وَأَطَعْنَا وَاتَّقُوا اللَّهَ إِنَّ اللَّهَ عَلِيمٌ بِذَاتِ الصُّدُورِ

ثانياُ: فقرة الحديث الشريف

كما ورد لنا في السنة النبوية الكثير من الأحاديث الشريفة عن خير الخلق سيدنا محمد، التي تدعونا إلى التطهر والنظافة في أبداننا بالوضوء لما فيه من خير في الدنيا وجزاء طيب في الآخرة، وإليكم الحديث الشريف مع الطالب/…………
عن أبو هريرة -رضي الله عنه- أن الرسول -صلَّى الله عليه وسلَّم- قال: ” إِذَا تَوَضَّأَ العَبْدُ المُسْلِمُ، أَوِ المُؤْمِنُ، فَغَسَلَ وَجْهَهُ خَرَجَ مِن وَجْهِهِ كُلُّ خَطِيئَةٍ نَظَرَ إِلَيْهَا بعَيْنَيْهِ مع المَاءِ، أَوْ مع آخِرِ قَطْرِ المَاءِ، فَإِذَا غَسَلَ يَدَيْهِ خَرَجَ مِن يَدَيْهِ كُلُّ خَطِيئَةٍ كانَ بَطَشَتْهَا يَدَاهُ مع المَاءِ، أَوْ مع آخِرِ قَطْرِ المَاءِ، فَإِذَا غَسَلَ رِجْلَيْهِ خَرَجَتْ كُلُّ خَطِيئَةٍ مَشَتْهَا رِجْلَاهُ مع المَاءِ، أَوْ مع آخِرِ قَطْرِ المَاءِ، حتَّى يَخْرُجَ نَقِيًّا مِنَ الذُّنُوبِ “.

ثالثاً: فقرة هل تعلم

  • هل تعلم أن حرصك على نظافتك الشخصية، يمنع إصابتك بالكثير من الأمراض المعدية.
  • هل تعلم أن الذباب من أكثر عوامل انتشار الأمراض المُعدية، خاصة إن وقف على الطعام أو لامس الوجه واليدين.
  • هل تعلم أن الوقاية من خلال الطهارة والنظافة، خيراً من أشهر من العلاج.
  • هل تعلم أنه يجب عليك غسل الخضروات والفاكهة جيداً قبل تناولها، لتتخلص من كافة الأتربة الموجودة عليها وحتى لا تُصاب بالأمراض المعوية.
  • هل تعلم أن التهوية الجيدة للمنزل تمنع إصابتك بالكثير من الأمراض التنفسية.
  • هل تعلم أنه يجب عليك غسل أسنانك يومياً صباحاً ومساءً.

رابعاً: أنشودة عن النظافة

وإليكم أنشودة النظافة من الإيمان للشاعر أحمد السيد يلقيها عليكم الطالب/…………..

نظافة البدن                 والمظهر الحسن

في شرع ربنا              من أجمل السنن

فالهدهد النظيف          بشكله الظريف

وريشه النظيف             قد ضرب المثل

وبلبل الأطيار                قد نظف المنقار

وأنشد الأشعار             ووزع القبل

والطفل في هدوء         يسير للوضوء

بوجهه المضيء            خمسا بلا كسل

والقط يا كرام                يغسل بانتظام

يديه للطعام                   ليأمن العلل

وهذه الزهور               تفوح في سرور

بأجمل العطور             وتنثر الأمل

خامساً: : فقرة الدعاء

وخير الدعاء دعاء النبي ـ صلى الله عليه وسلم ـ والذي يقرأه لنا زميلنا/……….

” اللهم إني أعوذ بك من العجز والكسل، والجبن والبخل، والهرم وعذاب القبر، اللهم آت نفسي تقواها، وزكِّها أنت خير من زكَّاها، أنت وليُّها ومولاها، اللهم إني أعوذ بك من علم لا ينفع، ومن قلب لا يخشع، ومن نفس لا تشبع، ومن دعوة لا يُستجاب لها “.

سادساً:خاتمة الإذاعة

وبذلك نكون قد وصلنا معكم لنهاية فقرات إذاعتنا المدرسية لهذا اليوم،سائلين الله لكم تمام المعافاة من كل الأمراض، وندعوكم للحفاظ دوما على نظافتكم الشخصية ونظافة البيئة المحيطة بكم، وإلى إذاعة جديدة غداً إن شاء الله.