الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

اذاعة صباحية

بواسطة: نشر في: 11 أكتوبر، 2019
mosoah
اذاعة صباحية

إليكم اذاعة صباحية عن الثقافة التي يتم اكتسابها منذ مرحلة الطفولة؛ فمرحلة الطفولة هي التي يتكون فيها فكر الإنسان، واتجاهاته التي تبقى معه طيلة حياته، كما أنه يتعامل في جميع المواقف المختلفة استنادًا لما يمتلكه من خبرات معرفية سابقة، كما أنه يُمكن اكتسابها من خلال مصادر متعددة، وفي هذا المقال من موسوعة نعرض لكم اذاعة صباحية عن الثقافة.

اذاعة صباحية

الإذاعة الصباحية من أهم الأنشطة المدرسية التي تحرص عليها جميع المدارس، وموضوع إذاعتنا اليوم عن “الثقافة”.

اذاعة عن الثقافة العامة

مقدمة اذاعة مدرسية

الثقافة هي السمة الأساسية التي تميز الأفراد عن بعضهم البعض؛ حيث أن قدر ثقافتك يكون إشارة إلى قدر ما تقرأ من الكتب، والروايات، والمقالات، وما إلى ذلك، كما يُشير أيضًا إلى دراستك، ومدى تأثيرها عليك؛ الأمر الذي يُظهرك بين الناس في التجمعات الثقافية، وفي الأعمال القائمة على المعلومات، والمعرفة.

كلمة للاذاعة المدرسية

صباح الخير إلى الجميع، حديثنا اليوم على الثقافة، وكيفية اكتسابها، وفي أي وقت نبدأ باكتسابها.

تُعد القراءة هي أهم مصادر المعرفة، والثقافة، وجمع المعلمات من مختف المصادر، والمراجع، وأنواع المادة المقروءة، ومجالاتها، كما يتوقف أيضًا على نوع السرد إذا كان رواية، أو قصة، أو كتاب معرفي، وما إلى ذلك.

هذا بالإضافة إلى الوسائل الأخرى التي يُمكنك من خلالها أن تجمع أكبر قدر من ممكن من المعلومات، وذلك مثل: المواقع الثقافية الموثوقة عبر الإنترنت، بعض الصفحات الموثوقة على مواقع التواصل الاجتماعي، وبعض القنوات الثقافية الموثوقة التي تُعرض على شاشات التلفاز، كالقنوات الوثائقية، وما يُماثلها.

يُمكنك اكتساب المعرفة في أي وقت؛ فعقل الإنسان يُمكنه استيعاب الكثير من المعلومات في أي عمر كان، وخاصة إذا كان عمره صغير، والتعليم يبدأ من الصغر؛ حتي يُمكن غرس المعلومات في ذهن الطفل، وتأصيلها، وبهذا نضع الأساس لثقافته منذ طفولته، لكنه يُمكن البدء في التثقف واكتساب المعلومات في أي عمر كان.

فقرة القرآن الكريم

وخير ما نبدأ به إذاعتنا المدرسية هو كلام الله تبارك وتعالى، مع تلاوة الطالب………

بسم الله الرحمن الرحيم “ق وَالْقُرْآنِ الْمَجِيدِ (1) بَلْ عَجِبُوا أَنْ جَاءَهُمْ مُنْذِرٌ مِنْهُمْ فَقَالَ الْكَافِرُونَ هَذَا شَيْءٌ عَجِيبٌ (2) أَإِذَا مِتْنَا وَكُنَّا تُرَابًا ذَلِكَ رَجْعٌ بَعِيدٌ (3) قَدْ عَلِمْنَا مَا تَنْقُصُ الْأَرْضُ مِنْهُمْ وَعِنْدَنَا كِتَابٌ حَفِيظٌ (4) بَلْ كَذَّبُوا بِالْحَقِّ لَمَّا جَاءَهُمْ فَهُمْ فِي أَمْرٍ مَرِيجٍ (5) أَفَلَمْ يَنْظُرُوا إِلَى السَّمَاءِ فَوْقَهُمْ كَيْفَ بَنَيْنَاهَا وَزَيَّنَّاهَا وَمَا لَهَا مِنْ فُرُوجٍ (6) وَالْأَرْضَ مَدَدْنَاهَا وَأَلْقَيْنَا فِيهَا رَوَاسِيَ وَأَنْبَتْنَا فِيهَا مِنْ كُلِّ زَوْجٍ بَهِيجٍ (7) تَبْصِرَةً وَذِكْرَى لِكُلِّ عَبْدٍ مُنِيبٍ (8) وَنَزَّلْنَا مِنَ السَّمَاءِ مَاءً مُبَارَكًا فَأَنْبَتْنَا بِهِ جَنَّاتٍ وَحَبَّ الْحَصِيدِ (9) وَالنَّخْلَ بَاسِقَاتٍ لَهَا طَلْعٌ نَضِيدٌ (10)”. سورة ق.

فقرة الحديث الشريف

ثم نستكمل فقراتنا الإذاعية مع حديث أشرف المرسلين، ويُقدمه الطالب………

عن أبي هريرة رضي الله تعالى عنه عن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال:”لا تَدْخُلُونَ الجَنَّةَ حتَّى تُؤْمِنُوا، ولا تُؤْمِنُوا حتَّى تَحابُّوا، أوَلا أدُلُّكُمْ علَى شيءٍ إذا فَعَلْتُمُوهُ تَحابَبْتُمْ؟ أفْشُوا السَّلامَ بيْنَكُمْ”. حديث صحيح ورد في صحيح مسلم.

فقرة الشعر العربي

والآن مع فقرة الشعر العربي التي يُقدمها الطالب………

قال شاعر النيل “حافظ إبراهيم”:

كَم عالِمٍ مَدَّ العُلومَ حَبائِلاً                                 لِوَقيعَةٍ وَقَطيعَةٍ وَفِراقِ.

وَفَقيهِ قَومٍ ظَلَّ يَرصُدُ فِقهَهُ                                لِمَكيدَةٍ أَو مُستَحَلِّ طَلاقِ.

يَمشي وَقَد نُصِبَت عَلَيهِ عِمامَةٌ                          كَالبُرجِ لَكِن فَوقَ تَلِّ نِفاقِ.

يَدعونَهُ عِندَ الشِقاقِ وَما دَرَوا                             أَنَّ الَّذي يَدعونَ خِدنُ شِقاقِ.

وَطَبيبِ قَومٍ قَد أَحَلَّ لِطِبِّهِ                                  ما لا تُحِلُّ شَريعَةُ الخَلّاقِ.

قَتَلَ الأَجِنَّةَ في البُطونِ وَتارَةً                              جَمَعَ الدَوانِقَ مِن دَمٍ مُهراقِ.

أَغلى وَأَثمَنُ مِن تَجارِبِ عِلمِهِ                            يَومَ الفَخارِ تَجارِبُ الحَلّاقِ.

وَمُهَندِسٍ لِلنيلِ باتَ بِكَفِّهِ                                مِفتاحُ رِزقِ العامِلِ المِطراقِ.

تَندى وَتَيبَسُ لِلخَلائِقِ كَفُّهُ                              بِالماءِ طَوعَ الأَصفَرِ البَرّاقِ.

لا شَيءَ يَلوي مِن هَواهُ فَحَدُّهُ                          في السَلبِ حَدُّ الخائِنِ السَرّاقِ.

وَأَديبِ قَومٍ تَستَحِقُّ يَمينُهُ                               قَطعَ الأَنامِلِ أَو لَظى الإِحراقِ.

يَلهو وَيَلعَبُ بِالعُقولِ بَيانُهُ                                فَكَأَنَّهُ في السِحرِ رُقيَةُ راقي.

في كَفِّهِ قَلَمٌ يَمُجُّ لُعابُهُ                                 سُمّاً وَيَنفِثُهُ عَلى الأَوراقِ.

يَرِدُ الحَقائِقَ وَهيَ بيضٌ نُصَّعٌ                          قُدسِيَّةٌ عُلوِيَّةُ الإِشراقِ.

فَيَرُدُّها سوداً عَلى جَنَباتِها                            مِن ظُلمَةَ التَمويهِ أَلفُ نِطاقِ.

عَرِيَت عَنِ الحَقِّ المُطَهَّرِ نَفسُهُ                      فَحَياتُهُ ثِقلٌ عَلى الأَعناقِ.

لَو كانَ ذا خُلُقٍ لَأَسعَدَ قَومَهُ                          بِبَيانِهِ وَيَراعِهِ السَبّاقِ.

مَن لي بِتَربِيَةِ النِساءِ فَإِنَّها                           في الشَرقِ عِلَّةُ ذَلِكَ الإِخفاقِ.

هل تعلم عن الثقافة

  • هل تعلم أن ثقافة الفرد تنعكس بالإيجاب على المجتمع الذي يعيش فيه.
  • هل تعلم أن القراءة هي أهم مصادر الثقافة على الإطلاق.
  • هل تعلم أن اكتساب الحصيلة الثقافية يبدأ منذ الصغر.
  • هل تعلم أن المعلومات التي يكتسبها الطفل في صغره تكون هي أساس ثقافته، وفكره حتى يكبر.
  • هل تعلم أن انتشار الثقافة في المجتمع ينشر الكثير من الفكر الإيجابية، وينشر السلام فيه.
  • هل تعلم أن الثقافة من أقوى أسلحة تقدم الأمم على مر العصور.

خاتمة إذاعة مدرسية

وصلنا إلى نهاية إذاعتنا المدرسية لهذا اليوم، وفي الختام نؤكد على أهمية الثقافة للفرد، وما ينعكس على المجتمع، كما نحث طلابنا، ونحفزهم للتزود بأكبر قدر ممكن من الثقافة، والمعرفة.